شبكة فولتير

الأخوان المسلمون يعارضون اتفاقية القضاء على العنف ضد المرأة

+

وجه الاتحاد الدولي لعلماء المسلمين ( لسان حال الأخوان المسلمين) في اليوم الأول من شهر مارس 2013 رسالة إلى قادة الدول الاسلامية طالبا منهم أن يخضعوا من الآن فصاعدا أمر توقيعهم على المعاهدات الدولية إلى رأيهم الديني.

يسعى الأخوان المسلمون بالدرجة الأولى إلى إفشال مشروع اتفاقية دولية تجري مناقشتها حاليا في الأمم المتحدة تهدف إلى وضع حد للعنف الممارس ضد النساء.

الرسالة التي وقعها كل من الشيخ يوسف القرضاوي (رئيس الاتحاد الدولي لعلماء المسلمين والمستشار الروحي لقناة الجزيرة) والشيخ علي القرداغي (الأمين العام للاتحاد الدولي لعلماء المسلمين) أوضحت بأن الإخوة يشاركون في هدف القضاء العنف الممارس ضد المرأة, لكنهم يرفضون بعض المواد التي تخالف الشريعة.

تجدر الإشارة إلى أنه بدعم من المملكة المتحدة, وقطر, تمارس جماعة الأخوان المسلمين سلطتها في كل من غزة, ومصر, وليبيا, وتونس, وبشكل جزئي في المغرب. كما أن الجماعة تشكل الأغلبية داخل المجلس الوطني السوري.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

شبكة فولتير

فولتير: النسخة العربية

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات