شبكة فولتير

البنتاجون يُطوع أكثر من 10 آلاف جهادي سابق من داعش

+

أدمج البنتاغون ما بين 10 و 15 ألف جهادي سابق من داعش فيما أسماها قوة أمن الحدود الجديدة في سوريا (Syrian Border Security Force). كما أرسل عددا مماثلا من الجهاديين السابقين في داعش إلى أفغانستان.

وتتألف قوات الأمن الحدودية بشكل أساسي من جنود "القوات الديمقراطية السورية FDS"، التي تشكلت أساسا حول وحدات حماية الشعب YPG، المليشيا الشقيقة لحزب العمال الكردستاني PKK في سوريا.

وسوف يتلقى هؤلاء الجنود تدريبا 230 من الجيش الأمريكي.

وهكذا، فإن أكثر من عشرة آلاف جهادي سابق من داعش سيقاتلون إلى جانب الأكراد السوريين تحت القيادة المباشرة للبنتاغون.

ويعتزم البنتاغون مواصلة مشروعه "روجافا" وليس مشروع فرنسا. وستكون بمثابة شبه دولة مماثلة لدولة كردستان العراق غير المعترف بها، ومنظمة وفقا لنموذج موراي بوكشين الفوضوية.

وبموجب هذا القرار، أصبح الجهاديون السابقون في داعش، فجأة أطلسيين علمانيين، و" أناركيين" فوضويين.

ترجمة
سعيد هلال الشريفي

شبكة فولتير

فولتير: النسخة العربية

المقالة مرخص لها بموجب المشاع الإبداعي

يمكنكم إعادة نشر مقالات شبكة فولتير شرط ذكر المصدر وعدم التعديل فيها أو استخدامها لتحقيق الربح التجاري (رخصة CC BY-NC-ND).

Soutenir le Réseau Voltaire

Vous utilisez ce site où vous trouvez des analyses de qualité qui vous aident à vous forger votre compréhension du monde. Ce site ne peut exister sans votre soutien financier.
Aidez-nous par un don.

كيف تشارك في شبكة فولتير؟

إن جميع القيمين على الشبكة هم من المتطوعين.
-  المترجمون المحترفون: . يمكنك المشاركة عبر ترجمة المقالات