شبكة فولتير

تييري ميسان

مفكر فرنسي، رئيس ومؤسس شبكة "Réseau Voltaire" ومؤتمر محور للسلام . نشر تحليلات حول السياسة الغربية في الصحافة العربية، والأميركية اللاتينية، والروسية. أحدث كتاب له باللغة الفرنسية: الكذبة الكبرى: المجلد رقم 2، التلاعب والمعلومات المضللة (منشورات ب. برتان، 2007)

 
نحو تفكيك العراق
بقلم تييري ميسان
نحو تفكيك العراق 16 حزيران (يونيو) 2014
ماجرى في العراق ليس إلا اعادة اطلاق لمشروع هيئة الأركان الأمريكية الرامي إلى تجزئة "الشرق الأوسط الموسع" وإعادة تشكيله في دول متجانسة.
ففي أسبوع واحد تمكنت داعش من السيطرة على مايفترض أن يصبح نواة إمارة سنية, بينما بسطت البشمركا الكردية سلطات أربيل على كامل التراب العراقي المخصص ليكون نواة الدولة الكردية المستقلة.
وهكذا منح الجيش العراقي نينوى لداعش وكركوك للبشمركا. ولم تجد واشنطن التي دربت هذا الجيش أي عناء في شراء ذمم ضباطه الذين حثوا جنودهم على الفرار.
كما لاذ أعضاء مجلس النواب بالفرار ولم يصوتوا على فرض حالة الطواريء بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني, (...)
 
عجز أوباما
بقلم تييري ميسان
عجز أوباما 2 حزيران (يونيو) 2014
في خطابه يوم 28 أيار في الأكاديمية العسكرية بويست بوينت, وصف الرئيس أوباما بلاده بأنها "أمة لاغنى لأحد عنها" لأنها الأقوى عسكريا واقتصاديا على المستوى العالمي.
ففي حين كانت الولايات المتحدة تهدر أموالها من خلال التدخل على نطاق واسع في العراق وأفغانستان, كانت روسيا والصين تطوران صناعاتهما الحربية, وقد تمكنتا من تجاوز مثيلاتها الأمريكية. وقد تأخر الوقت الآن على الولايات المتحدة كي تعدل وضعها.
وبدلا من الدخول في نزاع مع العملاقين الجديدين, فضل الرئيس تعيين "الإرهاب" كخصم وحيد ورئيسي.
كان أوباما يسخر في السابق من سلفه جورج بوش الذي كان يخلط بين أساليب القتال (...)
 
 
تنسق بين النازيين والجهاديين دمشق (سوريا) | 19 أيار (مايو) 2014
دميترو Yarosh
المواجهة بين الانقلابيين في كييف الذين يدعمهم حلف الناتو, والفدراليين الأوكرانيين الذين تدعمهم روسيا, وصلت إلى نقطة اللاعودة.
ثمة ثلاثة سيناريوهات ممكنة : إما أن تجعل الولايات المتحدة من أوكرانيا يوغسلافيا جديدة عبر التحريض على نشوب حرب داخلها, أملا في توريط روسيا والاتحاد الأوروبي وإغراق الاثنين في الوحل, أو أنهم سيلجئون إلى مضاعفة مسارح المواجهات حول روسيا ابتداء من جورجيا, أو أنهم سيدفعون بمقاتلين من خارج الدول بهدف زعزعة استقرار روسيا نفسها في شبة جزيرة القرم وداغستان.
أيا كان خيارها, فقد شكلت واشنطن منذ الآن جيشا من المرتزقة, بينما (...)
 
سر حمص القديمة
بقلم تييري ميسان
سر حمص القديمة دمشق (سوريا) | 12 أيار (مايو) 2014
تحرير مدينة حمص ربما يمثل بداية النهاية للحرب في سورية.
الهزيمة العسكرية في الحرب السرية لحلف شمال الأطلسي ودول مجلس التعاون الخليجي, وفشل الضغوط الدبلوماسية في مؤتمر جنيف2, أجبرت المهاجمين على مراجعة النسخة الخاصة بهم. فبالنظر إلى المقاومة الشعبية, وكذلك الدعم الذي قدمته كل من إيران وروسيا, بات مستحيلا ومكلفا إسقاط الدولة السورية, وأضحى السماح باستمرار الحرب إلى ما لانهاية يشكل خطرا على المصالح الغربية في المنطقة.
حمص القديمة التي جعلت منها الدعاية الغربية قلب ثورة متخيلة, كانت في الواقع على وشك السقوط, هذا على الرغم من كل الجهود التي بذلت لمنع سقوطها, (...)
 
 
انتخابات ديمقراطية في سورية دمشق (سوريا) | 28 نيسان (أبريل) 2014
بينما تستمر الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي ومجلس التعاون الخليجي على تقديم سورية كنظام دكتاتوري, يواصل البلد إجراء إصلاحاته. ففي 3 من حزيران – يونيو سيجري انتخاب رئيس الجمهورية على الرغم من أن الحرب لا تزال تدمر جزءا من البلاد. تحاول دمشق أن تفعل كل ما بوسعها لضمان إجراء هذه الانتخابات بشكل ديمقراطي, في حين يوعز المعتدون عليها إلى وسائل إعلامهم بالحد من تغطية هذا الحدث بأقصى ما يمكن, والإيعاز إلى الجهاديين الإرهابيين بالتشويش على هذه الانتخابات.
 
نحو نهاية الدعاية الأمريكية دمشق (سوريا) | 21 نيسان (أبريل) 2014
ترتكز الإمبراطورية الأنغلوسكسونية منذ قرن من الزمن على الدعاية التي تمكنت من إقناعنا بأن الولايات المتحدة هي " بلد الحريات" وأنها لاتشن حربا خارج إطار الدفاع عن مثلها العليا. غير أن الأزمة الحالية في أوكرانيا غيرت قواعد اللعبة : لم تعد واشنطن وحلفاءها المتكلمين الوحيدين في العالم, وأصبحت أكاذيبهم مجال اعتراض علني من قبل حكومة ووسائل إعلام دولة كبرى بحجم روسيا. وفي الواقع فإن آلة الدعاية الأنغلوسكسونية لم تعد تعمل في عصر الأقمار الصناعية والأنترنت.
 
تغيير الحكومة في فرنسا
بقلم تييري ميسان
تغيير الحكومة في فرنسا دمشق (سوريا) | 14 نيسان (أبريل) 2014
استقبل الرأي العام الفرنسي بريبة نبأ تسمية حكومة جديدة اثر الهزيمة الانتخابية التي مني بها الاشتراكيون في الانتخابات البلدية, تماما كما تقبل باستسلام الإصلاحات التي سبق الاعلان عنها ضمن المصلحة الاقتصادية العامة.
في الواقع, يلاحظ تييري ميسان أن تغيير الحكومة ليس له علاقة بالفشل الاقتصادي, ولا بالفرصة التي أتاحتها الهزيمة الانتخابية, بل بإتاحتها للرئيس أولاند بالكشف تدريجيا عن خياراته السياسية الشخصية.
 
سيرة الإبراهيمي
بقلم تييري ميسان
سيرة الإبراهيمي دمشق (سوريا) | 6 نيسان (أبريل) 2014
فشل مؤتمر جنيف2 , أولا لأن الولايات المتحدة قررت دعم الموقف السعودي بدلا من احترام توقيعها على بيان جنيف1, وثانيا لأن الإبراهيمي لم يكن محايدا في رئاسته لمؤتمر جنيف, بل كان يخدم واشنطن بدلا من سعيه للبحث عن السلام.
بناء على نصائح روسيا, قبلت سورية أن يرأس المبعوث الخاص للسيد بان كي مون الجلسات.
كانت موسكو تعتبر واشنطن في تلك الفترة كشريك, بينما لم تنس دمشق أن الإبراهيمي لم يكن منذ خمس وعشرون عاما مضت, إبان مؤتمر الطائف, أحد خصومها.
مع ذلك, فإن ضعف التمثيل في وفد المعارضة, وإلغاء دعوة إيران عشية انعقاد المؤتمر, ومن ثم كلمة وزير الخارجية جون كيري في حفل (...)
 
أردوغان يسقط ببطء
بقلم تييري ميسان
أردوغان يسقط ببطء دمشق (سوريا) | 31 آذار (مارس) 2014
غرقت الحياة السياسية التركية في حالة من الفوضى بعد قيام مجهول بتاريخ 27 آذار- مارس بنشر تسجيلين على موقع يوتوب لاجتماع للأمن القومي جرى خلاله مناقشة نية الحكومة توجيه ضربة لنفسها, تسمح لها بالدخول في حرب مفتوحة ضد سورية.
واقعيا, ما من شيء يعمل بشكل طبيعي منذ أن شن القضاء والشرطة حملة واسعة ضد شخصيات رسمية فاسدة نهاية العام الماضي 2013, رأى رئيس الوزراء فيها مؤامرة أحاكها له حليفه السابق, الداعية فتح الله غولن, الذي انقلب ضده. وقد كان رده على المؤامرة بطرد آلاف الموظفين المحسوبين عليه من وظائفهم.
فاذا لم يسترع انتباه الاعلام الغربي من مجمل هذه الفضائح, إلا (...)
 
 
جون كيري لايملك سياسة
بقلم تييري ميسان
جون كيري لايملك سياسة دمشق (سوريا) | 17 آذار (مارس) 2014
أعلن المبعوث الخاص للأمين العام للجامعة العربية والأمم المتحدة الأخضر الابراهيمي أن من شأن قانون الانتخابات السوري الجديد انهاء عملية حل تفاوضي للنزاع القائم. الأمر الذي حدا بفرنسا لتتقدم بمشروع بيان في مجلس الأمن لإعادة اطلاق عملية جنيف. فعلى الرغم من خلو البيان لأي ذكر لقانون الانتخابات, إلا أنها المحاولة الأخيرة للغرب كي ينظر للحرب في سورية على أنها "ثورة" وكي ينظر إلى السلام كاتفاق بين دمشق ومعارضة مصنعة تقودها كليا المملكة العربية السعودية.
تأسيسا على ذلك, أكدت المتحدثة السابقة باسم المجلس الوطني بسمة قضماني, التي ترعرعت في احدى السفارات السعودية, أن " (...)
 
موسكو تقلب الأدوار في كييف
بقلم تييري ميسان
موسكو تقلب الأدوار في كييف دمشق (سوريا) | 2 آذار (مارس) 2014
كما كان متوقعا, فقد تم تغيير السلطة في كييف فور الاعلان عن انتهاء دورة الألعاب الأولمبية في سوتشي, وشعور موسكو بأنها أصبحت طليقة اليدين.
أما الشعوب الغربية التي تم تضليلها على نطاق واسع, فقد تشكل لديها انطباع بأن الشعب الأوكراني قام عفويا بالاستيلاء على كل القصور العامة.
في الواقع, حين كان الناشطون, وغالبيتهم الساحقة من النازيين, يقاتلون في ساحة الاستقلال, كان ساستهم يستولون على القصور العامة في شطر آخر من المدينة.
تجدر الاشارة هنا إلى أن النازيين الأوكرانيين يختلفون كل الاختلاف عن اليمين المتطرف في غرب أوروبا, المنفتح على الصهيونية, (باستثناء الجبهة (...)
 
هل بوسع واشنطن اسقاط ثلاث حكومات في وقت واحد؟ دمشق (سوريا) | 23 شباط (فبراير) 2014
مجلس الأمن القومي للولايات المتحدة الذي فشل عام 2011 بتوجيه ضربات جوية لسورية وليبيا في آن واحد, يحاول استعراض عضلاته من جديد : ترتيب تغييرات من شأنها الاطاحة بثلاثة أنظمة في العالم, في آن واحد. كل أعضاء المجلس تجندوا لهذا الغرض, وفي مقدمتهم أولا, المستشارة سوزان رايس, وسمانتا باور السفيرة لدى الأمم المتحدة, اللتان تخصصتا منذ عدة سنوات في مجال التدخل في الشؤون الداخلية للدول, ودعم حصول مذابح جماعية, غالبا ماكانت تستهزئان بها, كما رأينا إبان أزمة السلاح الكيماوي في الغوطة. فالسفيرة "باور" التي كانت متأكدة تماما من براءة السلطات السورية, لم يمنعها ذلك من (...)
 
بيان المعارضة
بقلم تييري ميسان
 
السلام في سورية يمر عبر فلسطين دمشق (سوريا) | 10 شباط (فبراير) 2014
وفقا لكلمته في المؤتمر السنوي للأمن الذي انعقد في ميونيخ في الأول من الشهر الجاري, فليس من أولويات جون كيري السلام في سورية, بل في فلسطين: " لدينا جميعا مصلحة قوية في ايجاد حل لهذا النزاع. أؤكد دون أي مبالغة أنه وحيثما أذهب على مستوى دول العالم, وفي كل مكان أتواجد فيه, سواء في الشرق الأقصى أو أفريقيا, أو أمريكا اللاتينية, فإن أول سؤال يرتسم على شفتي وزراء الخارجية, أو رؤساء الوزارات, أو حتى الرؤساء, الذين أقابلهم, هو " أيها الرجال, ماذا بوسعكم أن تفعلوا للمساعدة في وضع حد نهائي للنزاع الاسرائيلي -الفلسطيني؟".
ألزم جون كيري, تماما بعد جنيف1, طرفي الصراع في (...)
 
الولايات المتحدة أكبر ممول عالمي للإرهاب دمشق (سوريا) | 3 شباط (فبراير) 2014
كشف العديد من الكتاب الصحفيين إبان الحرب ضد السوفييت في أفغانستان, عن دور الولايات المتحدة المؤكد في تمويل الارهاب الدولي. مع ذلك, فقد ظلت هذه العمليات تجري حتى وقت قريب في إطار العمليات السرية, التي لم تمولها واشنطن بشكل علني في أي يوم من الأيام. بيد أن هذا لم يمنع واشنطن من اتخاذ خطوة حاسمة ازاء سورية حين صوت الكونغرس على قانون تمويل وتسليح منظمتين تتبعان للقاعدة في سورية. فما كان يعتبر حتى هذا التاريخ أحد أسرار المشعوذين ولاعبو الخفة, صار الارهاب, منذ الآن فصاعدا, السياسة الرسمية المعلنة " لبلد الحريات".
 
من يمثل المعارضة في جنيف2؟
بقلم تييري ميسان
 
 
 
تنظيم القاعدة.. استطالة سرية لحلف شمال الأطلسي دمشق (سوريا) | 6 كانون الثاني (يناير) 2014
لاتزال تؤكد الدول الأعضاء في حلف ناتو, حتى هذا الوقت, أن حركة الجهاد الدولية التي دعموا تشكلها إبان الحرب ضد السوفييت في أفغانستان (1979), قد انقلبت ضدهم منذ عملية تحرير الكويت (1991), ويتهمون تنظيم القاعدة بتدبير هجمات 11 أيلول-سبتمبر 2001. لكنهم يقرون بعودة بعض العناصر الجهادية للعمل مجددا معهم, في ليبيا وسورية, خصوصا بعد مقتل أسامة بن لادن (2011).
لكن سرعان ماوضعت واشنطن حدا نهائيا لهذا التقارب التكتيكي وذلك في شهر كانون أول-ديسمبر 2012.
غير أن الحقائق تنفي صحة هذه الرواية: لأن تنظيم القاعدة لم يستهدف أبدا أيا من مصالح حلف شمال الأطلسي, بل على العكس من (...)
 
تنازل ايران
بقلم تييري ميسان
تنازل ايران دمشق (سوريا) | 2 كانون الأول (ديسمبر) 2013
في حين كانت وسائل الاعلام تشيد بالاتفاق الذي تم التوصل إليه بين مجموعة 5+1 وايران, رأى تييري ميسان فيه تنصلا من قبل الحكومة الايرانية الجديدة. بالنسبة له, من السخافة الادعاء بأن أيا من الطرفين قد كشف عن أي سوء تفاهم متكتم عليه طيلة ثمان سنوات من جراء عدوانية الرئيس أحمدي نجاد حقيقة الأمر, هو أن ايران قد تخلت عن متابعة أبحاثها النووية, وأنها في الواقع قد شرعت في تفكيكها, دون أن تحصل في المقابل على أي شيء, باستثناء رفع تدريجي لعقوبات غير شرعية أصلا. وبعبارة أخرى, فقد ذهبت البلاد على ركبتيها.
 
فرانسوا أولاند.. الصهيوني دائماً وأبداً دمشق (سوريا) | 25 تشرين الثاني (نوفمبر) 2013
جرى انتخاب فرانسوا أولاند رئيساً لفرنسا من خلال الاستثمار في الغموض. يكفي الرجوع إلى تصريحاته السابقة، كي نتأكد من دعمه المطلق لإسرائيل، وتبخر وعوده لناخبيه بالتغيير. كان على العكس من ذلك، امتدادا لسلفه. وهذا ما يدعونا إلى الاستنتاج بأن فرنسا تخلت تدريجيا عن سياستها المستقلة، وانحازت إلى صف الولايات المتحدة وكذلك إلى آخر دولة استعمارية في هذا العصر.
وقد أوضح بعض المعلقين السياسيين حقيقة الموقف الفرنسي أثناء مفاوضات مجموعة 5+1 مع إيران، إما من خلال الخضوع للإملاءات السعودية، أو باتخاذ يهودية وزير الخارجية لوران فابيوس، مرجعية له، في تجاهل تام بأن سياسة فرنسا (...)
 
الحقيقة كرهان
بقلم تييري ميسان
الحقيقة كرهان دمشق (سوريا) | 21 تشرين الثاني (نوفمبر) 2013
واحدة من التحديات التي تواجهها التحضيرات لانعقاد مؤتمر جنيف, هي كتابة تاريخ سورية الحديث. لهذا تسعى القوى الكبرى, سواء في حلف شمال الأطلسي أو في مجلس التعاون الخليجي إلى فرض رؤيتها للأحداث بشكل يمنحها ميزة على طاولة المفاوضات. هذا ما يفسر السيل المفاجئ للمقالات, والتقارير الموجزة في وسائل الاعلام الغربية والخليجية على حد سواء, والتي أكدوا فيها أن الأزمة السورية هي امتداد "للربيع العربي". وأن "نظام بشار" قمع بشكل دموي تطلعات شعبه إلى الديمقراطية. الأمر الذي كان يفرض على حلف شمال الأطلسي ودول مجلس التعاون الخليجي التدخل لحماية السكان المدنيين.
غير أن الحقيقة (...)
 
 
سورية تغيرت
بقلم تييري ميسان
سورية تغيرت دمشق (سوريا) | 4 تشرين الثاني (نوفمبر) 2013
يرى الغرب ومعه غالبية أعضاء الإتلاف الوطني أن سورية تعيش ثورة حقيقية, وأن شعبها انتفض برمته ضد نظام ديكتاتوري, وأنه يتطلع للعيش في ظل نظام ديمقراطي مماثل لنظام للولايات المتحدة.
لكن سرعان ما تم دحض رؤية الأمور على هذا النحو من قبل كل من مجلس التعاون الخليجي, والمجلس الوطني والسوري, والجيش السوري الحر, الذين أثبتوا أن مشكلتهم ليست مع مسألة الحرية, كما يزعمون, بل مع شخص الرئيس بشار الأسد, وأنهم كانوا سيحافظون على المؤسسات الرسمية كما هي لو قبل الرئيس التنازل عن صلاحياته لأحد نوابه.
غير أن المقاتلين على الأرض دحضوا بدورهم هذه الفرضية مؤكدين للقاصي والداني أن (...)
 
تيري ميسان الانتحار السعودي دمشق (سوريا) | 28 تشرين الأول (أكتوبر) 2013
بعد أن خذلتها الولايات المتحدة في سورية، هل تقدم المملكة السعودية على الانتحار إذا تعذر عليها الانتصار؟
هذا ما يمكن استخلاصه من الأحداث التالية:
في 31 تموز 2013، قام الأمير بندر بن سلطان بزيارة إلى موسكو حيث استقبله الرئيس فلاديمير بوتين. على الرغم من قيام رئيس المخابرات السعودية بنشر نسخة من المقابلة لصالحه، إلا أن الروس ذكروا أنه هددهم، ومن ثم حاول رشوتهم.
في 30 أيلول، تم إدراج اسم الأمير سعود الفيصل على جدول أعمال النقاشات العامة للدورة 68 للجمعية العامة للأمم المتحدة، لكن، وبسبب غضبهم من عودة الدفء في العلاقات الأميركية- الإيرانية، انسحب وزير الخارجية (...)
 
 



المقالات الأكثر شعبية
من الذي دبر اٍنفجارات الحادي عشر من سبتمبر؟
كذبـــــــــــة القــــــــرن
 
أسطورة حرية الصحافة في فرنسا
أسطورة حرية الصحافة في فرنسا
وسائل الإعلام تخضع لرقابة الدولة
 
الحادي عشر من أيلول، رؤية هادئة
الحادي عشر من أيلول، رؤية هادئة
تيري ميسان يكتب ل "البناء" ثلاث حلقات عن 11 أيلول 2001
 
فضيحة براميل النفط العراقي
فضيحة براميل النفط العراقي
معلومة من انتاج جهاز المخابرات المركزية الأمريكية
 
 عن هزيمة إسرائيل في لبنان
عن هزيمة إسرائيل في لبنان
اضطراب موازين القوة في لبنان (الجزء الأول)
 
الأوجه المتعددة للشيخ أحمد معاذ الخطيب
الأوجه المتعددة للشيخ أحمد معاذ الخطيب
ناشط من لوبي "شل" على رأس الائتلاف الوطني السوري