شبكة فولتير

تييري ميسان

مفكر فرنسي، رئيس ومؤسس شبكة "Réseau Voltaire" ومؤتمر محور للسلام . نشر تحليلات حول السياسة الغربية في الصحافة العربية، والأميركية اللاتينية، والروسية. أحدث كتاب له باللغة الفرنسية: الكذبة الكبرى: المجلد رقم 2، التلاعب والمعلومات المضللة (منشورات ب. برتان، 2007)

نحو السلام
بقلم تييري ميسان
نحو السلام دمشق (سوريا) | 17 حزيران (يونيو) 2015
المفاوضات بين, 5+1 ( أي الأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن+ ألمانيا) من طرف, وايران من طرف آخر, تحولت فجأة إلى بازار لبيع السجاد, دفع كلا من روسيا وايران إلى التصريح علنا عن سخطهما من المتطلبات الجديدة التي طرحها حلفاء الولايات المتحدة في الساعات الأخيرة.
من المفترض أن يتم التوقيع على الاتفاق في 30 حزيران الجاري, وما من شيء يسمح بالتفكير بأن التفاوض يمكن أن يستمر إلى مابعد ذلك التاريخ.
من الطبيعي في مثل هذه الحالات, أن يحاول أحد أطراف النزاع الحصول على بعض الفوائد من خلال الاستفادة من الضغط. لكن من الممكن أيضا أن يكون لدى قوة غربية رغبة في إفشال (...)
 
نحو نهاية نظام أردوغان
بقلم تييري ميسان
نحو نهاية نظام أردوغان دمشق (سوريا) | 10 حزيران (يونيو) 2015
النتائج التي أسفرت عنها الانتخابات في تركيا لاتشكل تهديدا لمشاريع رجب طيب أردوغان, الذي كان يرى نفسه سلطانا عثمانيا جديدا فحسب, بل تهديدا لهيمنة حزبه, حزب العدالة والتنمية أيضا.
فقد اشار كل واحد من الأحزاب الثلاثة المنافسة إلى رفضه تشكيل حكومة ائتلاف معه, متمنين خلافا لذلك, تشكيل حكومة ائتلافية فيما بينهم فقط. وفي حال عدم توصلهم إلى تشكيل حكومة خلال 45 يوما من تاريخه, ينبغي حينذاك الدعوة إلى انتخابات تشريعية جديدة.
لايزال هذا السيناريو بعيد الاحتمال, تماما مثلما كانت تبدو نتائج الانتخابات مستحيلة على النحو الذي حصلت بموجبه في نظر الغالبية الساحقة من (...)
 
الجهاديون في خدمة الامبريالية دمشق (سوريا) | 4 حزيران (يونيو) 2015
لم يعد يخفى على أحد استخدام الحكومات الغربية للجهاديين. بهم, أطاح حلف شمال الأطلسي بالعقيد معمر القذافي, مستخدما عناصر القاعدة بوصفهم القوة الوحيدة التابعة له على الأرض. وبعناصر جبهة النصرة استبدلت اسرائيل قوات الأمم المتحدة في هضبة الجولان. فهل تخلت قوات التحالف الدولي ضد داعش عن تدمر, فقط لتلحق الأذى بسورية؟ مع ذلك, حتى لو فهمنا أسرار المصالح الغربية, إلا أننا لن نفهم لماذا وكيف يمكن لجهاديين وضع أنفسهم, باسم القرآن الكريم, في خدمة العم سام.
 
بالميرا.. والسلام
بقلم تييري ميسان
بالميرا.. والسلام دمشق (سوريا) | 27 أيار (مايو) 2015
تأسست داعش في أروقة البنتاغون, كما يتضح من تقرير لوكالة الاستخبارات العسكرية مؤرخ في شهر آب 2012, بعد رفع السرية عنه هذا الأسبوع, ومن نشر صحيفة نيويورك تايمز لخارطة روبن رايت في شهر أيلول 2013, وجلسة سرية للكونغرس ذكرتها وكالة رويترز في شهر كانون ثاني 2014.
كان الهدف من هذا الكيان, إنشاء "كردستان", وكذلك دولة سنية تمتد بين سورية والعراق, بغية قطع "طريق الحرير", وكسر "محور المقاومة".
منذ فجر التاريخ, ارتبطت تشيان (العاصمة القديمة للصين), بحزمة طرق مواصلات مع شواطيء البحر المتوسط. كانت تصل هذه الطريق ايران مع البحر المتوسط إما عبر البادية السورية, أو عن (...)
 
كيف ترغب اسرائيل في استئناف حربها دمشق (سوريا) | 13 أيار (مايو) 2015
شاركت حكومة اقليم كردستان العام الماضي في مؤامرة إعادة تشكيل العراق وسورية وفقا لخطة رايت. كما شاركت في مختلف الاجتماعات في عمان إلى جانب أجهزة الاستخبارات الأردنية, وقادة داعش والجماعات المسلحة في سورية, فضلا عن نقشبندية العراق. وقد تم الاتفاق على أن تتولى كل من داعش وحكومة اقليم كردستان شن هجوم منسق, يفضي إلى الاستيلاء على جزء كبير من العراق.
وبينما كانت وسائل الاعلام العالمية تدين انتهاكات داعش في العراق, كان أكراد البرزاني يستولون على حقول نفط كركوك, ويتمددون في الأراضي العراقية بنسبة 40% .
كان يجري قمع أي اعتراض بمنتهى القسوة على التحالف القائم بين (...)
 
أسطورة سقوط اللاذقية
بقلم تييري ميسان
أسطورة سقوط اللاذقية دمشق (سوريا) | 6 أيار (مايو) 2015
على مدى سنوات أربع, واعلام الأطلسي والخليج ماانفك يعلن عن سقوط وشيك لدمشق, وهروب الرئيس بشار الأسد منها, إلى أن تعبوا من التبشير بانتصار لم يأت.
لكنهم يعودون الآن بمعزوفة جديدة : السقوط الوشيك للاذقية.
وكما هي العادة دائما, تقدم الدعاية الأحداث التي تصب فقط في مصلحتها : الاستيلاء على إدلب وجسر الشغور بوصفهما مؤشر على بداية نهاية "النظام", دون أن يأتوا بكلمة واحدة عن تحرير آخر طرق امداد الجهاديين نحو غوطة دمشق.
إذا نظرنا لهذه الأحداث من زاوية جغرافية بحتة, سنقتنع حينها بتقدم فعلي لصالح الجهاديين. لكننا لو حللنا هذه الوقائع من وجهة نظر ديمغرافية, سنجد أن (...)
 
من جمعية الاتحاد والترقي إلى داعش دمشق (سوريا) | 2 أيار (مايو) 2015
تحولت احتفالية مرور قرن على المذابح بحق غير المسلمين في تركيا, إلى مهرجان للنفاق العالمي. ففي الوقت الذي كانت تشارك بعض الدول يريفان احتفاءها بذكرى ضحايا الابادة, كشفت دول أخرى عن قلة حياء منقطعة النظير.
أولا, تركيا التي ارتكب فيها الأجداد الجريمة. كانت الفرصة متاحة للرئيس أردوغان كي يعترف بهذه القصة القديمة التي لايتحمل وزرها شخصيا. ولو تصرف على هذا النحو لجعل من تركيا دولة طبيعية. لكنه أبى إلا أن يتشبث بأكاذيبه, نافيا القصة, مدعيا أن عدد الضحايا لايتجاوز 100 ألف شخص, وأنهم قتلوا في أعمال ارهابية.
إذا مضينا مع هذا الهذيان سنجد أن تركيا الحالية تعبر عن (...)
 
قوة الدفاع "العربي" المشتركة دمشق (سوريا) | 26 نيسان (أبريل) 2015
في عقيدة الأمن القومي للولايات المتحدة المنشورة بتاريخ 6 شباط-فبراير 2015, كتب الرئيس أوباما : " إن استقرارا طويل الأمد في (الشرق الأوسط وشمال أفريقيا) يتطلب أكثر من استخدام وتواجد القوات العسكرية الأمريكية, كما يتطلب شركاء قادرين على الدفاع عن أنفسهم. لهذا السبب علينا أن نستثمر في قدرات اسرائيل, والأردن, وشركاءنا في الخليج لقطع دابرأي عدوان عليهم, مع التأكيد على التزامنا الدائم بأمن اسرائيل, بما في ذلك التقدم العسكري النوعي لها".
إن قراءة متأنية للوثيقة لاتدع مجالا للشك. استراتيجية وزارة الدفاع الأمريكية تقوم على انشاء نسخة حديثة من حلف بغداد, بمعنى حلف (...)
 
وقف اطلاق النار في جنيف
بقلم تييري ميسان
وقف اطلاق النار في جنيف دمشق (سوريا) | 9 نيسان (أبريل) 2015
في عام 2003, تفاوض الأوروبيون مع ايران حول رصيد ديون "أوروديف" ( الديون الأوروبية على برنامج شاه ايران النووي العسكري الذي أغلقه أية الله الخميني ) وردوا بالرفض على إعادة اطلاق القسم المدني من البرنامج. وافق الوفد الايراني الذي كان يقوده الشيخ حسن روحاني على التخلي عن مشروعه في البحث عن طريقة جديدة لانتاج الطاقة النووية التي يمكن تعميمها على العالم الثالث وتحريره من النفط.
كان يعتقد روحاني في ذلك الوقت أن السوق مواتية لبلده, الذي يتمتع باحتياطي ضخم من النفط والغاز.
مع ذلك, أقال الرئيس محمود أحمدي نجاد فور انتخابه الشيخ حسن روحاني, وأعاد اطلاق مشروع (...)
 
 
نحو انتفاضة ثالثة
بقلم تييري ميسان
نحو انتفاضة ثالثة دمشق (سوريا) | 24 آذار (مارس) 2015
خلال حملته الانتخابية, كان بنيامين نتانياهو يؤكد : "طالما أنا حي, فلن يكون للفلسطينيين دولة ". بذلك, وضع نتانياهو نهاية ل "مسار سلام" كان يجر أقدامه بتثاقل منذ اتفاق أوسلو الذي مضى عليه أكثر من عشرين عاما, وقضى على سراب "حل الدولتين" نهائيا.
خلال حملته الانتخابية, كان السيد نتانياهو يقدم نفسه أيضا على أنه حامي المستوطنين اليهود بالقوة.
استبدل قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة على الحدود السورية, بالفرع المحلي لتنظيم القاعدة.
مع ذلك, فإن الحرب ضد سورية هي هزيمة للغرب ودول الخليج. وفقا للأمم المتحدة, فإن عدد السوريين الذين يدعمون "الثوار", في المناطق (...)
 
تحولات قاسية
بقلم تييري ميسان
تحولات قاسية دمشق (سوريا) | 20 آذار (مارس) 2015
حين أنشأت وكالة الاستخبارات المركزية تنظيم القاعدة، ومن بعده داعش، كانت تعتقد أنها تجند مرتزقة لتنفيذ مهمات محددة لا يمكن أن تنسبها لنفسها. لكنه لم يخطر في بالها يوماً أن يأخذ مدنيون على محمل الجد، التعابير الجوفاء التي كانت تتخيلها وهي تحرر بيانات الاعتراف بعملياتها.
في الواقع، لم يعط أي من الجهاديين أهمية تذكر لهراء أسامة بن لادن حين قال إبان عملية «عاصفة الصحراء» إن وجود الجنود غير المسلمين من حلف شمال الأطلسي فوق الأراضي السعودية، تدنيس للمقدسات يستوجب إصلاحاً. لذلك، لم يكن لدى مرتزقة تنظيم القاعدة أي مشكلة في القتال إلى جانب حلف شمال الأطلسي سواء في (...)
 
ما يضمره الخطاب المعادي لـ"التآمريين"
الدولة ضد الجمهورية
بقلم تييري ميسان
الدولة ضد الجمهورية دمشق (سوريا) | 9 آذار (مارس) 2015
بطلب من الرئيس فرانسوا اولاند، نشر الحزب الاشتراكي الفرنسي مذكرة عن الحركة "التآمرية" الدولية. هدفه: تحضير تشريع جديد يمنعه من التعبير. في الولايات المتحدة، سمح انقلاب 11 سبتمبر 2001" بالتأسيس لحالة طوارئ دائمة" (Patriot Act)، وبشن سلسلة من الحروب الإمبريالية. وبالتدريج، انحازت النخب الأوروبية الى نظيراتها فيما وراء المحيط الأطلسي. وحيثما كانوا، انتاب الناس قلق من أن تتخلى عنه دولهم، ومن التشكيك في مؤسساتهم. إن النخب مستعدة الآن -سعيا منها إلى الاحتفاظ بالسلطة- لاستخدام القوة لتكميم معارضاتها.
 
واشنطن جاهزة تقريبا للتحالف مع دمشق دمشق (سوريا) | 3 آذار (مارس) 2015
في حين لايتوقع أحد ابرام اتفاق شامل بين الولايات المتحدة وايران قبل نتائج الانتخابات التشريعية الاسرائيلية في 17 آذار- مارس, يواصل البيت الأبيض دفع مشروعه لمكافحة الدولة الاسلامية, وذلك بالتحالف مع سورية.
بدأت الفكرة تشق طريقها منذ أن تم الاعلان عن تغير بنسبة 180 درجة في سياسة لوبي الصناعات الحربية : وفقا لراند كوربوريشن, فإن سقوط النظام السوري سيكون له ارتدادات كارثية على المنطقة, خصوصا على اسرائيل.
آخر ماحرر في هذا الخصوص, قيام شبكة الأمن القومي, وهي مؤسسة فكرية مزدوجة الولاء, مكلفة بنشر المسائل الجيوسياسية في وسائل الاعلام, بنشر دراسة موجزة عن الخيارات (...)
 
 
واشنطن في الحائط
بقلم تييري ميسان
واشنطن في الحائط دمشق (سوريا) | 17 شباط (فبراير) 2015
بطلبه من الكونغرس التصويت على " إذن باستخدام القوة المسلحة", قرر الرئيس أوباما أخيرا توضيح سياسة الولايات المتحدة في بلاد الشام.
وفقا لمشروع القانون المقدم للكونغرس, سوف يسمح للبنتاغون بمطاردة داعش, دون قيود في المسافات (مما يعني مطاردتها في العراق كما في سورية, أو أي مكان آخر), وباستخدام رجال على الأرض لجمع المعلومات وتقديم الدعم للضربات الجوية, وليس للقتال, لفترة محددة بثلاث سنوات.
لم يصوت الكونغرس خلال السنوات الأخيرة إلا على تصريحين باستخدام القوة المسلحة.
الأول في 14 أيلول-سبتمبر 2001, حين سمح بمهاجمة دول ومنظمات أو أشخاص مرتبطين بهجمات 11 أيلول, (...)
 
العقيدة الجديدة للدفاع الأمريكي دمشق (سوريا) | 10 شباط (فبراير) 2015
أخيرا, أعلن الرئيس أوباما يوم الجمعة الفائت عن مضمون العقيدة الجديدة للأمن القومي. فالوثيقة التي كانت منتظرة منذ عدة سنوات, أتت كثمرة لتوافق داخل الأوساط العسكرية بعد "الربيع العربي", وانقلاب أكرانيا, وتمدد داعش.
القرار الأكثر أهمية الذي تم اتخاذه, تمثل في إعادة التسلح.
صحيح أن الولايات المتحدة ليس لها أي عدو, إلا أنها تفقد تدريجيا بعضا من تفوقها العسكري الساحق.
وحتى في الوقت الراهن, لاتزال موازنة "الدفاع" أعلى من موازنات باقي جيوش العالم مجتمعة.
مع ذلك, تشهد هذه الموازنة تراجعا منذ عام 2013 لأسباب اقتصادية وواقعية على حد سواء.
في الواقع, أصبحت جيوش (...)
 
تقاطع مصالح
بقلم تييري ميسان
تقاطع مصالح دمشق (سوريا) | 3 شباط (فبراير) 2015
الوضع في بلاد الشام عرضة لتطورات سريعة, بسبب أزمة السلطة في واشنطن, من جهة, وصعود الأمير سلمان العرش في السعودية, من جهة أخرى.
أولا, لاتزال أزمة السلطة التي تشل الولايات المتحدة, مستمرة في تعبئة الطبقة الحاكمة.
فبعد النداء الذي وجهه الرئيس الفخري لمجلس العلاقات الخارجية, للرئيس أوباما طالبا منه أن يحيط نفسه بشخصيات من ذوي الخبرة, من كلا الحزبين, كرست صحيفة نيويورك تايمز افتتاحيتها لتقرير أصدرته مؤسسة (راند) في 22 تشرين أول-أكتوبر الماضي.
وفقا لبحث مركز التفكير الرئيسي المخصص للمسائل العسكرية, فإن انتصار الجمهورية العربية السورية هو الآن " أكثر خيار (...)
 
واشنطن ضد أوباما
بقلم تييري ميسان
واشنطن ضد أوباما دمشق (سوريا) | 26 كانون الثاني (يناير) 2015
منذ عدة شهور, وأنا ألفت النظر إلى عدم وجود سياسة خارجية لواشنطن, وأن هناك فصيلان يتعارضان في كل شيء, ويقودان بشكل منفصل, سياسات متناقضة وغير متناسقة.
بلغت هذه الأوضاع ذروتها في سورية, حين نظم البيت الأبيض في البداية عملية انسلاخ داعش وارسلها للتطهير العرقي في العراق, ثم قاتلها على الرغم من استمرار وكالة الاستخبارات المركزية بدعمها. امتد هذا التضارب تدريجيا إلى الحلفاء. هكذا فعلت فرنسا حين انضمت إلى تحالف مكافحة داعش فيما كان بعض أفراد فيلق الأجانب لديها يدربون مقاتلي داعش.
حين التمس وزير الدفاع, تشاك هاجل, توضيحا خطيا, ليس فقط لم يحصل على اجابة, بل أقيل من (...)
 
«شارلي إيبدو».. صدام حضارات؟! هونغ كونغ | 14 كانون الثاني (يناير) 2015
تم تفسير الهجوم الذي وقع بفرنسا الأسبوع الفائت على أنه فعل إسلاموي يرمي إلى الانتقام من صحيفة شارلي ايبدو لتجرئها نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للرسول محمد (صلى اللـه عليه وسلم).
مع ذلك، فالأشخاص الذين هاجموا الصحيفة الساخرة، لم يسعوا إلى تدمير لوحات «الصفحة الأولى» التي كانت تزين المبنى. فقد اكتفوا بقتل اثني عشر شخصاً طبقا لأساليب وحدات الكوماندوز العسكرية.
ونظرا لعدم معرفته بأصول الجهاد التي تدمي العالم الإسلامي، لم يسع الإعلام الفرنسي إلى التعرف على رعاة هذه العملية، مركزا جل اهتمامه على مسار القتلة. وأعلمنا أن واحداً منهما قد اتبع دورة تدريبية لدى تنظيم (...)
 
 
صقور الليبرالية ضد أوباما
بقلم تييري ميسان
صقور الليبرالية ضد أوباما دمشق (سوريا) | 6 كانون الثاني (يناير) 2015
ديفيد بتريوس
الصقور الليبراليون الذين يعارضون من داخل الحزب الديمقراطي السياسة الخارجية والدفاعية للرئيس أوباما, تجمعوا بداية داخل " مركز الأمن الأمريكي الجديد ", ثم راحوا يجذبون جمهوريين من المحافظين الجدد إليهم. وفي غضون سنوات قليلة صار هذا المركز البحثي- الذي يذكر اسمه بالمحافظين الجدد (مشروع القرن الأمريكي الجديد) - أهم مراكز البحوث التي تروج للغزو الأمبريالي للولايات المتحدة. وهو المحرض الأول حاليا في اذكاء الحرب على سورية.
تأسس "مركز الأمن الأمريكي الجديد" عام 2007 على يد باحثين أمريكيين هما كورت كامبل وميشيل فلورنوي, اللذين كانا صبيحة اليوم التالي (...)
 
خطة السلام الأمريكية العجيبة دمشق (سوريا) | 29 كانون الأول (ديسمبر) 2014
 
 
تقرير فنشتاين
بقلم تييري ميسان
تقرير فنشتاين دمشق (سوريا) | 17 كانون الأول (ديسمبر) 2014
داین فاینستاین
تمكنت دايان فنشتاين, رئيسة لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ بالولايات المتحدة, إثر معركة طويلة مع ادارة أوباما التي كانت تعارض وتبذل كل مابوسعها لأخفاء الحقيقة, من نشر مقتطف من تقريرها عن برنامج التعذيب السري لوكالة الاستخبارات المركزية.
بين عام 2001 و 2009, اختطفت الوكالة 119 رجلا, جعلت منهم " حيوانات مخبرية بشرية" بعد أن أخضعتهم لتجارب في مختبرات تحت اشراف علماء نفس متعاقدين مع سجون سرية تابعة لها.
كانت النتائج على عكس ماصرح الرئيس السابق جورج بوش الابن عام 2006, إذ أن الهدف من ذلك البرنامج لم يكن للحصول على معلومات حول تنظيم القاعدة. (...)
 
الاستراتيجية الروسية ضد حلف شمال الأطلسي دمشق (سوريا) | 11 كانون الأول (ديسمبر) 2014
بعد تردد طويل, دخل حلف ناتو في حرب اقتصادية ضد فلاديمير بوتين.
حظر الحلف منذ بداية العام على عدد من الشخصيات الروسية, والشركات الداعمة لبوتين, اجراء أي علاقات تجارية مع الغرب, في انتهاك واضح لمواثيق الأمم المتحدة, واتفاقيات منظمة التجارة العالمية. يأمل الحلف من هذه الاجراءات تشجيع القوى الاقتصادية الروسية المعادية للرئيس بوتين, كي تطيح به.
ولأغراض الدعاية (البروباغاندا) الخاصة به, أضفى حلف شمال الأطلسي على أعماله العدائية صفة "عقوبات", علما أن العقوبات لاتتخذ إلا في أروقة الأمم المتحدة على أثر اتهامات محددة, ونقاش علني.
وفقا لكل الاحتمالات, فإن العقوبات (...)
 
 
 
هل ستعهد واشنطن بالعالم العربي لطهران والرياض؟ دمشق (سوريا) | 18 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014
منذ انتخاب محمود أحمدي نجاد لرئاسة الجمهورية عام 2005, سعت الولايات المتحدة, وبريطانيا, وفرنسا إلى منع الجمهورية الاسلامية من تصدير ثورتها خارج البلاد, والتشكيك بالفوضى العالمية. وفي غضون بضع سنوات شهد "الغرب" هزائم متتالية, في لبنان, وفلسطين, وسورية واليمن. حافظوا على مواقعهم في البحرين, ولم ينتصروا عمليا إلا في ليبيا. لكنهم مع هذا الاستثناء الوحيد, اضطروا لمواجهة حلفاء ايران في أكثر من مكان.
في شهر أيار- مايو من عام 2013, بدأت مفاوضات ثنائية سرا في عمان للحد من التوتر بين واشنطن وطهران, تمخضت عن حظر ترشح اسفنديار رحيم مشائي, مدير مكتب أحمدي نجاد, (...)
 
التحالف منقسم حول أهدافه
بقلم تييري ميسان
 التحالف منقسم حول أهدافه دمشق (سوريا) | 10 تشرين الثاني (نوفمبر) 2014
خريطة رالف بيترز
لم تعد واشنطن بالمطلق راغبة في إسقاط الجمهورية العربية السورية، لأنها تعتبر «الائتلاف الوطني» غير قادر على الحكم، ولأنها لا تتمنى رؤية البلاد غارقة في فوضى لا يمكن السيطرة عليها.
في الواقع، وعلى عكس ليبيا والعراق، فإن سورية، هي جارة إسرائيل. الفوضى في هذا المكان يمكن أن تكون فاجعة لربيبة الولايات المتحدة.
تدريجيا، بدأت رئاسة الأركان تعيد النظر في مشروع إعادة تشكيل الشرق الأوسط الكبير، على النحو المحدد عام 2001. هناك فصيل داخل إدارة أوباما يدفع باتجاه تنفيذ خطة جديدة: تقسيم العراق وسورية إلى خمس دول في وقت واحد، منها دولتان بحدود مشتركة. (...)
 



المقالات الأكثر شعبية
من الذي دبر اٍنفجارات الحادي عشر من سبتمبر؟
كذبـــــــــــة القــــــــرن
 
أسطورة حرية الصحافة في فرنسا
أسطورة حرية الصحافة في فرنسا
وسائل الإعلام تخضع لرقابة الدولة
 
الحادي عشر من أيلول، رؤية هادئة
الحادي عشر من أيلول، رؤية هادئة
تيري ميسان يكتب ل "البناء" ثلاث حلقات عن 11 أيلول 2001
 
فضيحة براميل النفط العراقي
فضيحة براميل النفط العراقي
معلومة من انتاج جهاز المخابرات المركزية الأمريكية
 
الأوجه المتعددة للشيخ أحمد معاذ الخطيب
الأوجه المتعددة للشيخ أحمد معاذ الخطيب
ناشط من لوبي "شل" على رأس الائتلاف الوطني السوري
 
 عن هزيمة إسرائيل في لبنان
عن هزيمة إسرائيل في لبنان
اضطراب موازين القوة في لبنان (الجزء الأول)