شبكة فولتير
مصادر

البيان (الإمارات العربية المتحدة)

313 المقالات
28 نيسان (أبريل) 2008
«إكتشافات» أميركا النووية في العالم العربي والإسلامي لا نهاية لها كما يبدو، بعد باكستان (القنبلة النووية الإسلامية) والعراق (أسلحة الدمار الشامل) وإيران (تخصيب اليورانيوم لتصنيع قنابل جاء الآن دور سوريا. قالت إدارة بوش إنها «تعتقد» أن سوريا أقامت مفاعلاً نووياً بمساعدة من كوريا الشمالية، وأن هذا المفاعل جرى تدميره العام الماضي بواسطة سلاح الجو الإسرائيلي «قبل أن يبدأ العمل بوقت قصير»، هل هي إعادة لسيناريو التلفيق المنمق بشأن أسطورة أسلحة الدمار الشامل في العراق؟ لاحظ أولاً أن المسؤولين الأميركيين استخدموا بشأن اتهامهم لسوريا كلمة «نعتقد». بمعنى الظن أو (...)
 
19 نيسان (أبريل) 2008
تطالب معظم الدول العربية وغير العربية سوريا باستخدام نفوذها في لبنان والضغط على المعارضة اللبنانية للقبول بالمبادرة العربية التي تهدف لحل الأزمة اللبنانية بانتخاب رئيس للبنان وتشكيل حكومة وطنية وتعديل قانون الانتخاب.
وذلك كله في ضوء تفسير عربي بعينه للمبادرة لم تقبل به المعارضة اللبنانية ولا السياسة السورية، واعتبرت هذه الدول أن سوريا هي السبب الرئيسي لإطالة أمد الأزمة واستمرار الفراغ الدستوري واتهمتها بأنها تعمل على انهيار المؤسسات الدستورية اللبنانية وتهديد الأمن الداخلي والسلام الأهلي وتعريضهما للخطر.
يبدو أن هذه المطالبة وتلك التهمة انطلقتا من (بديهية) (...)
 
26 آذار (مارس) 2008
ما يفصلنا عن القمة ليس عداً تنازلياً أو حتى صورة تقليدية لحدث أصبح يتكرر سنوياً في عواصم العالم العربي، لأن الأيام الفاصلة ربما تكشف رؤية جديدة متعلقة على الأقل بمكان انعقاد القمة الذي أثار جدلاً مختلطاً ما بين السياسة والتقارير الإعلامية، وكان واضحاً أن الأدوار الإقليمية لعبت دوراً جديداً يتجاوز مسألة «التوافق العربي»، ودخلت فيما يمكن اعتباره استيعاباً للأزمات.
عملياً فإن النشاط الدبلوماسي جعل من قمة دمشق ساحة للاحتمالات، لأن النظام العربي وضعها خارج الإطار الاستراتيجي المتوقع لها، ويبدو أن هذا التكتيك بدأ منذ أن أصبحت «القمة» سنوية، فغدت شكلاً للضغط (...)
 
17 آذار (مارس) 2008
لا يخفى على أحد من المهتمين والمتابعين لشؤون الإدارة الأميركية حجم الدور الكبير الذي يلعبه نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني في رسم السياسة الخارجية ومدى تأثيره على قرارات الرئيس جورج بوش.
وتبرز جولة تشيني الحالية إلى المنطقة، حجم الأزمات التي تحاصر الإدارة الأميركية الحالية، بدءاً بالأوضاع في العراق مروراً بأزمة النووي الإيراني وصولاً إلى عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.
وإذا كانت هذه الأخيرة حتى الأمس القريب على نهاية سلم الأولويات الأميركي منذ استلم الرئيس بوش ولايته الأولى، فمن الواضح أن الإدارة الأميركية الحالية أدركت وهي على أعتاب ترك السلطة خطأ (...)
 
8 آذار (مارس) 2008
يستعد قادة أحزاب وجمعيات جزائرية للسفر إلى الولايات المتحدة في إطار مشاورات حول الوضع على خلفية مساعي الحكومة لتعديل الدستور بما يتيح للرئيس عبد العزيز بوتفليقة والفريق الحكومي البقاء في السلطة لخمس سنوات أخرى على الأقل. وسيكون أول من يستقبل في مقر وزارة الخارجية الأميركية زعيم التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية د. سعيد سعدي الذي سيقود وفدا من أهم مساعديه في قيادة الحزب في زيارة للولايات المتحدة تدوم أسبوعا يلتقي خلالها بقيادات جمعيات الجالية الجزائرية هناك قبل أن يجتمع إلى مسؤولين في الخارجية الأميركية. ووصف مسؤول في الحزب في تصريح لـ «البيان» اللقاء (...)
 
8 آذار (مارس) 2008
أثارت جرائم الشرف أزمة بين وزيرة سورية والحركة النسائية التي تطلق حملة ضد العنف، وتلقت الحركة دعما معنويا من المفتى د. احمد بدرالدين حسون إلى طالب بتنقية ترسانة القوانين وتجريم قتل المرأة باسم الدفاع عن الشرف. فقبل نحو عامين أطلق مرصد نساء سوريا حملة وطنية لوقف جرائم الشرف التي لاحظ أنها باتت تشكل ظاهرة يحميها القانون السوري.
من جانبها، رأت وزيرة الشؤون الاجتماعية د. ديالا حاج عارف أن ما يطلق عليها جرائم شرف لا تشكل ظاهرة في سوريا. ونقلت وسائل الإعلام عنها قولها إن «عدد النساء المقتولات (بدافع الشرف) والذي يتراوح بين 200 و300 امرأة سنويا هو رقم لا يشكل (...)
 
8 آذار (مارس) 2008
شن مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى ديفيد وولش هجوما عنيفا وبشكل غير مسبوق على سوريا . قائلا «إنه لا يمكن ربط السلام بسوريا فهي لا تروج للسلام»، وشدد على أن واشنطن «لا تعير هذا النظام أي اهتمام، لكن ما تهتم به واشنطن بشكل كبير هو مستقبل الشعب السوري مع مثل هذا النظام». وقال وولش في تصريحات للصحافيين عقب لقائه مع الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى الليلة قبل الماضية بعد اجتماع دام قرابة الساعة والنصف إنه لا يستطيع الحديث «عن سوريا على الإطلاق إذا أراد الحديث عن السلام»، معتبرا أنها دولة لا تعمل على الترويج للسلام لذا لا يمكننا الحديث (...)
 
6 آذار (مارس) 2008
بغضّ النظر عن المنافسة الحاصلة الآن بين هيلاري كلينتون وباراك أوباما من أجل الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة في شهر نوفمبر القادم، فإنّ الصراع الحقيقي في الانتخابات الأميركية سيكون بين معسكرين من الشركات والمؤسسات الكبرى التي تقوم عليها الحياة السياسية الأميركية.
وقد نشأت لبنات هذا الصراع الحاصل الآن بين «معسكريْ النفوذ» في أميركا مع نهاية عقد الثمانينات حينما انهار الاتحاد السوفييتي وسقطت معه حقبة الحرب الباردة التي تعاملت معها كل مواقع النفوذ بالمجتمع الأميركي وكأنّها حرب مستمرّة إلى أجل غير محدّد زمنياً.
فالتحوّل الذي حدث بعد سقوط المعسكر (...)
 
6 آذار (مارس) 2008
ذهب الكلام عن «أفكار جديدة» لحل الأزمة اللبنانية أدراج الرياح أمس، بالتزامن مع تقاذف القوى السياسية اللبنانية الاتهامات بتعطيل الحل قبل القمة العربية، والهجوم الحاد على هذه الأفكار «السورية» على اعتبار أن هدفها إدخال لبنان «في متاهة» بحسب تيار الأكثرية، فيما وصلت اتهامات المعارضة حد اتهام مقربين من رئيس المجلس النيابي نبيه بري الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى باقتراح هذه الأفكار لا سوريا.
وجاءت هذه التطورات بعدما كشفت مصادر لبنانية عن أن الرئيس السوري بشار الأسد اقترح على موسى، خلال زيارته الأخيرة إلى العاصمة السورية دمشق، أفكاراً جديدة تقضي (...)
 
4 آذار (مارس) 2008
هل تعقد القمة العربية المقررة أواخر الشهر الجاري بالعاصمة السورية دمشق؟هل يتم تأجيلها أم يتم نقلها إلى دولة أخرى؟ وما هو حجم المشاركة في حال انعقادها؟ وماذا يخسر العرب إذا ألغيت القمة لهذا العام؟وما تأثير ذلك علي العمل العربي المشترك؟ وماهي السيناريوهات المتوقعة للأيام القليلة المقبلة التي تسبق القمة العربية؟
تساؤلات كثيرة تطرح نفسها بقوة حملناها إلى عدد من الخبراء والمختصين لاستكشاف آفاق القمة العربية التي يكتنفها الكثير من الغموض. وأكد الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية الدكتور عصمت عبد المجيد علي أهمية الحفاظ علي دورية القمة باعتبارها من أهم (...)
 
الجمهوريات المنسية
بقلم حسين العودات
1 آذار (مارس) 2008
ليس تهمة بل حقيقة القول ان الدبلوماسية العربية في الغالب الأعم مترددة تفتقد للمبادرة ولا تستفيد دائماً من الظروف والوقائع لتحقق إنجازات لبلدانها أو للعرب عامة وتحصر اهتمامها بالانشغال بالعلاقات مع الدول الكبرى، وتستنزف وقتها وإمكانياتها وجهودها في تطوير علاقاتها مع هذه الدول وتهتم خاصة بالعلاقات السياسية.
سواء لاتقاء شرور الكبار وضغوطهم وتخفيف مطالبهم أم لكسب ودهم والحصول على دعمهم في هذا الموقف أو ذاك، وربما للاستفادة منهم في دعم النظام السياسي المعني بما لهذه الدول من قدرة وإمكانيات، أما ما عدا ذلك، وأعني تطوير العلاقات الاقتصادية متعددة الجوانب مع الشعوب (...)
 
28 شباط (فبراير) 2008
تختلف نظرة النّاس إلى كلمة السياسة باختلاف المجتمعات والنظم الدستورية القائمة فيها. فالسياسة في البلدان التي تحكمها أنظمة حكم ديمقراطية، تعني مشاركة في الحملات الانتخابية والتطوّع في العمل لصالح هذا المرشّح أو ذاك والانغماس العملي في قضايا وبرامج عمل وأنشطة حركية ترتبط باستحقاقات انتخابية محدّدة زمنياً. أمّا في البلدان «غير الديمقراطية»، فإن السياسة تأخذ معنى أكثر جدّية والتزاماً، حيث يقترن العمل السياسي بأساليب وأطر حزبية يتحرّك معظمها في قوالب سرّية تضمن لها الوجود والاستمرار، في ظلّ قوانين تمنع أصلاً وجودها السياسي. لكن هذا الفرز العام بين مفهوم (...)
 
27 شباط (فبراير) 2008
رأى سياسيون لبنانيون أن القمة باتت في مهب الريح مع إخفاق الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى في إيجاد مخرج للأزمة في لبنان.
وغداة الفشل الخامس لجهود موسى في إيجاد مخرج للأزمة السياسية اللبنانية، يتزايد الحديث عن ارتباط مصير القمة أو مستوى التمثيل فيها، وتالياً إمكانات نجاحها أو فشلها بحل الأزمة اللبنانية، في حين تدرك جميع الأطراف في الداخل والخارج أن «أي عنصر جديد طارئ على المعادلة الراهنة، قد لا يعني سوى الانفجار الشامل الذي يطيح كل شيء».
وتعتقد جهات لبنانية أن سوريا تريد أن تنعقد القمة «بنصابها الكامل لأن من شأن ذلك إزالة انطباع بأنها تعيش وسط (...)
 
20 شباط (فبراير) 2008
عندما شاركت سوريا في مؤتمر أنابوليس، في نوفمبر الماضي بدعوة من واشنطن لإحياء المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين ولإحلال السلام في المنطقة ظن البعض ذلك مؤشرا على احتمال بداية تحسن في العلاقات بين سوريا والولايات المتحدة سينعكس إيجابا على الكثير من القضايا العالقة في المنطقة.
لكنه وبعد قرابة ثلاثة أشهر، لم يطرأ أي تحسن على العلاقة بينهما، بل حصلت الأسبوع الماضي ثلاثة تطورات في وقت واحد كان لها مغزى، وحملت رسائل واضحة تؤشر إلى ان العلاقة بين البلدين تشهد الكثير من التوتر ففي توقيت مقصود، تزامن مع عشية الذكرى الثالثة لاغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق (...)
 
9 شباط (فبراير) 2008
منذ قيام الدولة الإسرائيلية التي ستحتفل بعيدها الستين في مايو المقبل لم يصعد إلى السلطة العليا في الولايات المتحدة رئيس إلا وكان أشد ولاء والتزاماً نحو اليهود الأميركيين، وبالتالي نحو إسرائيل من سلفه. ونتيجة الانتخابات الرئاسية الأميركية هذه المرة لن تكون استثناء عن سابقاتها.
في هذه المرحلة من السباق الانتخابي التمهيدي يبدو من الواضح أن الفوز بترشيح الحزب الجمهوري لمعركة الانتخابات الرئاسية النهائية سيكون من نصيب جون ماكين، بينما على صعيد الحزب الديمقراطي يحتاج الأمر لبعض الوقت بالنظر إلى أنه فيما يبدو حتى الآن أن هناك تعادلاً بين متنافسين: هيلاري كلينتون (...)
 
7 شباط (فبراير) 2008
عام 1897، قال تيودور هرتزل مؤسس الحركة الصهيونية العالمية، مخاطباً أعضاء المؤتمر الصهيوني الأول الذي انعقد في سويسرا، «إنّكم بعد خمسين عاماً ستشهدون ولادة دولة إسرائيل»، وكان كلام هرتزل سبباً لاستهزاء بعض أعضاء المؤتمر، لأنّ المسافة الزمنية التي تحدّث عنها لم تكن بنظر هذا البعض كافيةً لإحداث تغييراتٍ في العالم وفي أرض فلسطين لتظهر، كحصيلة لهذه المتغيرات، دولة إسرائيل، وبالفعل.
فقد شهدت نهاية العقد الرابع من القرن العشرين إعلان دولة إسرائيل وبدء مرحلة جديدة في تاريخ المنطقة العربية، وانتقالاً نوعياً في عمل الحركة الصهيونية بحيث أصبح للمنظمة الصهيونية (...)
 
4 شباط (فبراير) 2008
أكدت مصادر عراقية متطابقة في العاصمة السورية أن أحاديث بعض الأوساط الإعلامية عن عودة العراقيين من سوريا إلى بلدهم كانت مضخمة، وأن الكثير ممن غادروا إلى العراق في الآونة الأخيرة عادوا مجدداً إلى سوريا.
وقالت أوساط سياسية عراقية إن الأحاديث عن عودة واسعة النطاق إلى العراق في الأشهر الأخيرة هي محض دعاية هدفها الإيحاء بأن الخطة الأمنية نجحت في حين أن الأوضاع لم تتغير وآلاف العراقيين يموتون نتيجة التفجيرات العشوائية. ولم تنكر هذه الأوساط عودة عشرات الآلاف، بسبب تخصيص رحلات مجانية إلى العراق، غير أنها أكدت أن معظم الذين توجهوا إلى العراق عادوا إلى سوريا مجدداً (...)
 
من البحر إلى النهر
بقلم حسين العودات
2 شباط (فبراير) 2008
قال المسرحي السوري المرحوم سعد الله ونوس في مسرحيته (الاغتصاب) وعلى لسان أحد أبطالها (إما نحن وإما هم) وكان يعني العرب والإسرائيليين ويؤكد أن هذه البلاد إما أن تكون للعرب وإما أن يهيمن عليها الإسرائيليون.
وقد لاقت تلك المسرحية عند عرضها انتقاداً شديداً من طرفين: الطرف الأول انتقدها بسبب وجود إسرائيليين بين أبطالها يعملون للسلام ويرفضون الصهيونية من منطلق أن هؤلاء لا وجود لهم ـ حسب رأي هذا الطرف ـ
وبالتالي اعتبر المسرحية تطبيعية، والطرف الثاني هو ذاك الذي يفترض أن المسرحية خيالية ووحيدة الجانب ولا ترى الواقع، لأنها تطرح حلاً واحداً للصراع يقول باستحالة (...)
 
2 شباط (فبراير) 2008
أحدث تقرير لجنة فينوغراد هزة أرضية خفيفة في اسرائيل، أوحت بأن الدولة والمجتمع تجاوزا آثار حرب لبنان الاخيرة، ولم يبق سوى الانتهازية السياسية التي يمكن أن تطيح حكومة ايهود أولمرت، وتدخل تعديلا جوهريا على السياسة الاسرائيلية في المرحلة المقبلة، يقودها الى المزيد من المغالاة في الاعتماد على منطق القوة وسيادتها. وتتفادى نقاشا لم يفتحه أحد من الاسرائيليين حول مسؤولية أميركا عن تلك الحرب، وأثرها على العلاقات الثنائية العميقة بين الدولتين. القراءات الاسرائيلية المتعددة لنص التقرير الملتبس والمتناقض الى حد بعيد، كانت محيرة بعض الشيء. صدرت بعض الاصوات التي تقول انه (...)
 
31 كانون الثاني (يناير) 2008
لعلّ من المهمّ أن يتساءل فرقاء الصراع في لبنان، عن مدى مسؤوليتهم المباشرة عن الأزمة الراهنة وعن الاحتقان السياسي المتزايد وتوفير المناخ المناسب للتدهور الأمني ولوقوع قتلى وجرحى أبرياء.
فاللبنانيون أينما وُجدوا يتساءلون: إلى متى هذا الانقسام السياسي والفراغ الدستوري اللذان يلفّان عنق الدولة اللبنانية ويهدّدان الوطن بأسره وجوداً وأمناً، بعدما تهدّدت وانحدرت سبل العيش والحياة الاجتماعية للمواطنين في كلّ مناطقهم وطوائفهم؟
إنّ ما يحدث في لبنان اليوم هو أكبر من لبنان نفسه. فأطراف إقليمية ودولية عديدة وظّفت، طوال العقود الأربعة الماضية، أرض لبنان وصراعاته (...)
 
زيارة الرئيس بوش
بقلم حسين العودات
12 كانون الثاني (يناير) 2008
غالباً ما يتذكرنا الرؤساء الأميركيون في نهايات ولاياتهم، فيزورون بعضاً من دولنا العربية أو يرعون محادثات عربية ـ إسرائيلية بهدف إنهاء الصراع العربي الإسرائيلي كما يزعمون وغالباً ما يهدفون إلى تتويج ولاياتهم بمنجزات تحسب لهم في تاريخهم الشخصي أو تساعدهم على الفوز في الانتخابات إذا كانوا في نهاية الولاية الأولى لهم.
وهذا ما فعله معظم الرؤساء الأميركيين ونتذكر الثلاثة الأخيرين منهم الرئيس بوش الأب الذي رعى مؤتمر مدريد والرئيس بيل كلينتون الذي رعى المحادثات الفلسطينية الإسرائيلية، والسورية الإسرائيلية وهاهو الرئيس بوش الابن يفعلها ويقلد من سبقه ويعقد لقاء (...)
 
3 كانون الثاني (يناير) 2008
يعتزم الرئيس الأميركي بوش زيارة الشرق الأوسط في الأسبوع القادم لإعطاء دفعة زخم للتحرك الأميركي بشأن الملف الفلسطيني بعد مؤتمر أنابوليس. لكن رغم ما
يعتزم الرئيس الأميركي بوش زيارة الشرق الأوسط في الأسبوع القادم لإعطاء دفعة زخم للتحرك الأميركي بشأن الملف الفلسطيني بعد مؤتمر أنابوليس.
لكن رغم ما يظهر على السطح أحياناً من تباين محدود بين إسرائيل وأميركا، ففي تقديري أنّ هناك غايات كثيرة مشتركة بين الطرفين، بغضّ النظر عمّن هو الحاكم في إسرائيل أو في أميركا. وهذه المصالح والأهداف المشتركة هي:
1- إبقاء التفوّق العسكري الإسرائيلي على الدول العربية مجتمعة، والضغط (...)
 
30 كانون الأول (ديسمبر) 2007
كل المؤشرات الصادرة عن مواقع القرار الرسمي الإسرائيلي، تشي بالخيارات اللاسلمية الإسرائيلية تجاه سوريا.
ولأول مرة بعد مرور سنوات طويلة، تعود إسرائيل لفحص الخيار العسكري الواسع كإمكانية واردة ضد سوريا، إن حرب لبنان وتداعياتها على الطرف الإسرائيلي، حرضت قطاعات من التجمع اليهودي على أرض فلسطين التاريخية، على إعمال العقل قليلاً، والتفكير مجدداً بمآلات الحروب والكوارث التي قامت عليها الدولة العبرية الصهيونية.
فسماء المنطقة بعد الحرب الإسرائيلية على لبنان ملبدة بالغيوم الكثيفة، وأصوات متناقضة تنبعث من داخل الدولة العبرية الصهيونية، حاملة معها سيلاً من الأسئلة (...)
 
المفاوضات والآفاق المسدودة
بقلم حسين العودات
29 كانون الأول (ديسمبر) 2007
من خلال الشروط الذاتية والموضوعية للطرفين المتصارعين الإسرائيلي والفلسطيني يمكن للمتابع والمحلل السياسي أن يصل مسبقاً إلى نتيجة مؤداها استحالة وصولهما إلى اتفاق نهائي أو نصف نهائي لا خلال عام (2008) ولا في الأعوام اللاحقة إذا بقيت هذه الشروط قائمة داخل إسرائيل من جهة وداخل الطرف الفلسطيني (والعربي) من جهة أخرى.
سواء كانت المفاوضات برعاية الإدارة الأميركية الحالية أم برعاية الإدارة المقبلة، ذلك لأن حجم الخلافات والتباينات وأبعادهما والظروف القائمة لدى كل طرف هي نفسها دون تغيير أو تبديل، وتوازن القوى شديد الخلل، فنتيجة المفاوضات في النهاية هي محصلة قوى كل من (...)
 
27 كانون الأول (ديسمبر) 2007
هناك نماذج من الكتابات العربية تحاول تصوير الصراع الفكري الراهن في المنطقة وكأنه بين اتجاهين: «ديمقراطي وديني»، وهذه الكتابات لا تخرج عن المألوف في التاريخ العربي المعاصر حينما كان العالم، لأكثر من نصف قرن، ينقسم بين شرق «اشتراكي» وغرب «رأسمالي»، وهي الفترة التي سادت بعد الحرب العالمية الثانية، والتي عُرفت باسم الحرب الباردة بين قطبي العالم.
فبينما كان «القطب الغربي» يطرح الديمقراطية كرمز له وكعلاج سحري لمشاكل المجتمعات، كان القطب الشرقي يدعو للاشتراكية والعدالة الاجتماعية كطرح مضاد ومقابل للطرح الغربي الرأسمالي.
وكانت دول العالم الثالث تبحث عن مكان لها في (...)
 
23 كانون الأول (ديسمبر) 2007
زعم موقع «ديبكا» الإسرائيلي المعروف بصلاته الأمنية في إسرائيل أن القيادي في حركة فتح محمد دحلان مدعوماً بتأييد من الأسير مروان البرغوثي وأحمد قريع القياديين البارزين في الحركة، يقود انقلاباً ضد رئيس الحكومة الفلسطينية سلام فياض.
ونسب الموقع إلى ما وصفه مصادره الفلسطينية «بأن السبب الأساسي لظهور دحلان مجدداً على الساحة السياسية هو مبلغ الـ 4,7 مليارات دولار الذي تعهدت الدول المانحة بتقديمه للسلطة الفلسطينية في مؤتمر باريس حيث يعتقد دحلان بأن فياض الذي يقود الحكومة هو خارج إطار فتح بالإضافة إلى أن حكومته لا تنتمي بمعظمها لفتح».
واعتبرت المصادر أن «نجاح دحلان (...)
 
التنافس على أفريقيا
بقلم حسين العودات
15 كانون الأول (ديسمبر) 2007
انعقدت القمة الأوروبية الأفريقية في لشبونة عاصمة البرتغال مطلع الأسبوع الماضي، ولم تسفر القمة في المحصلة عن نتائج ملموسة، وكل ما خلصت إليه مزيد من الكلام والعبارات الفخمة والمجاملة السياسية بين الطرفين الأوروبي والأفريقي تضمنها الميثاق الصادر عن المؤتمر، كالأحاديث عن المساواة والندية والمصالح المشتركة وتطوير العلاقات متعددة الجوانب بين الطرفين وبين دولهما.
وقد صرح خوزيه سقراطيس رئيس وزراء البرتغال بحماس ظاهر قائلاً إن المؤتمر يشكل بداية عصر جديد في العلاقات بين الطرفين وإن القمة هي (قمة مساواة) و (نحن متساوون في الكرامة الإنسانية)، وتم في نهاية الأمر (...)
 
8 كانون الأول (ديسمبر) 2007
لم تشكّل مشاركة سوريا في مؤتمر أنا بوليس مفاجأة كاملة، للمعنيين والمتابعين، ذلك أنها دأبت على إعلانها تمسكها بالسلام كخيار استراتيجي، وأنها معنية بتفعيل مسار المفاوضات لاستعادة أراضيها المحتلة عام 1967 (الجولان).
وفي الحقيقة فإن استئناف المفاوضات لم يكن مشكلة سوريا، في أي وقت، بقدر ما كان مشكلة أميركية وإسرائيلية. إذ دأبت إدارة البيت الأبيض، التي كان يخطط لها تيار «المحافظون الجدد»، على انتهاج سياسة قوامها استبعاد سورية، بدعوى عدم منحها «جوائز» على سياساتها الإقليمية، التي تراها هذه الإدارة مناهضة لترتيباتها الشرق أوسطية، والتي ترى فيها إسرائيل ممانعة (...)
 
6 كانون الأول (ديسمبر) 2007
أعربت صحيفة حكومية في سوريا عن تفاؤلها الحذر بالخطاب الأميركي المستجد، ولاحظت تغييراً في سياسة الولايات المتحدة و«انفراجات» تلوح في الأفق في العديد من الملفات، فيما أكدت المفوضية الأوروبية دعمها لإشراك سوريا على حل قضايا الساحة الدولية.
وكتبت صحيفة «تشرين» السورية الحكومية في افتتاحيتها: «وكأننا أمام مرحلة جديدة من «التهدئة الحوار»، مضيفة: «لا نريد هنا الإغراق في التفاؤل ولكن للمرة الأولى نسمع كلاما أميركيا مغايراً لما سبق في السياسة الأميركية المتبعة منذ سبعة أعوام». لكنها أكدت على أن «الكلام الأميركي المتأخر عن سلام ما في الشرق الأوسط لا يمكننا تجاهله وان (...)
 
1 كانون الأول (ديسمبر) 2007
عكست زيارة ولي العهد السعودي الأمير سلطان بن عبد العزيز اهتمام الرياض بمنتجات المجمع الصناعي ـ العسكري الروسي، وربط هذا الاهتمام بالملفات السياسية أمر طبيعي، باعتبار أن التعاون العسكري لابد وأن يعكس درجة من التقارب والثقة بين البلدين، لأنه يعني ربط أدوات حماية الأمن القومي للمشتري بتقنيات يقدمها البائع.
وقد عبرت التصريحات التي صدرت خلال زيارة ولي العهد عن اهتمام السعودية بالدبابات الروسية والمنظومات الصاروخية، ولابد من القول إن دخول المجمع الصناعي ـ العسكري الروسي إلى السوق السعودي مكسب كبير وهام، بعد أن نجحت مؤسسة «روس ابارون أكسبورت» الروسية في تنفيذ عقود (...)