شبكة فولتير
دولة

الولايات المتحدة الأمريكية

"لنحارب الارهابيين في الخارج حتى لا نواجههم في الوطن"
بوش: سنواصل الحرب العالمية على الارهاب من جبال افغانستان الى سهول العراق
10 تموز (يوليو) 2005
اكد الرئيس الاميركي جورج بوش في رسالته الاذاعية الاسبوعية ان الولايات المتحدة وحلفاءها سيواصلون «حربهم العالمية ضد الارهاب، من جبال افغانستان الى المنطقة الحدودية لباكستان، الى القرن الافريقي، الى جزر الفيليبين، وحتى سهول العراق». واضاف عقب عودته من قمة مجموعة الدول الصناعية الثماني الكبرى في بريطانيا: "سنبقى في حال الهجوم، لنحارب الارهابيين في الخارج كي لا نواجههم في الوطن، وسنواصل حرمان الارهابيين الملجأ والدعم الذي توفره الدول المارقة ... وفي الوقت ذاته سنواصل نشر القيم العالمية مثل الامل والحرية التي ستطغى على ايديولوجيتهم المبنية على الطغيان والحقد ". (...)
 
على هامش الجريمة
بقلم حازم صاغية
9 تموز (يوليو) 2005
للذين يتعالون على الحسابات الانسانية ولا يستوقفهم إلا الحساب «السياسي»، يكفي شيء من التمعّن في ما حصل في بريطانيا يوم أمس الأول. في شمالها الاسكوتلندي كانت تنعقد قمة للفقر والبيئة، هاجسها الضغط على الولايات المتحدة لدفعها الى الاكتراث بالمسائل الاجتماعية والاقتصادية والصحية للبشر. وبدا هذا، من لحظاته الأولى، كأنه ضغط على المنطق الأميركي القاضي بتركيز الاهتمام على الارهاب ومكافحته دون سواهما من القضايا. لكن بينما كانت القمة تنعقد، يقف فيها توني بلير بعيداً من جورج بوش، كانت عمليات إرهابية متزامنة تضرب العاصمة لندن وتمنعها من الاحتفال بانتصارها الأولمبي الكبير. (...)
 
مقال جديد
بقلم حازم صاغية
9 تموز (يوليو) 2005
بوش بطة عرجاء... ونحن أيضاً 9\7\2005 حازم صاغية بكّر الإعلام الأميركي، أو بعضه، في إطلاق وصف "البطة العرجاء" على الرئيس جورج دبليو بوش. فنعت كهذا «ومعناه فقدان التحكم الفعلي بالأمور والسيطرة عليها» لا يظهر عادة إلا في النصف الثاني من الولاية الرئاسية الثانية. هذه المرة، بدأ التعبير يُستخدم في النصف الأول، والمسألة لا تقف هنا، إذ غالباً ما تذهب المقارنات الى استلهام ريتشارد نيكسون أكثر مما تستلهم غيره من رؤساء سابقين، هو الذي انفجرت في وجهه فضيحة ووترجيت بُعيد ابتداء ولايته الثانية. وأسوأ من ذلك تحذيرات متكاثرة من فيتنام أخرىعلى أرض العراق، شارك فيها (...)
 
9 تموز (يوليو) 2005
الانفجارات التي وقعت في لندن مثيرة للقلق، لأنها انفجارات وقعت في وطننا الأم واقرب حلفائنا، ومن هنا تكاد تكون مثل انفجارات بلدنا، ولاحتمال قيام انتحاري بتنفيذ إحدى هذه الهجمات، بما يعني وصول هذا السلاح الجهادي الرهيب الى قلب عاصمة غربية رئيسية، وذلك امر مثير للقلق للغاية، لأن المجتمعات المفتوحة تعتمد على الثقة، والثقة بأن الشخص الجالس الى جوارك في الحافلة او في مترو الأنفاق، لا يحيط وسطه بديناميت. ومثل هذه الهجمات تثير القلق ايضا، لأنه عندما ينقل الجهاديون الانتحاريون جنونهم الى قلب مجتمعاتنا المفتوحة، فإن مجتمعاتنا لن تعد مفتوحة كما كانت، فتكون النتيجة (...)
 
 
6 تموز (يوليو) 2005
كثرت الاستطلاعات الخاصة بمشاعر الناس حول العالم تجاه الولايات المتحدة وأصبحت الأرقام التي تشير إلى مشاعر العداء لأمريكا أرقاماً معهودة ولذلك لم يكن هناك من يلفت النظر في الاستطلاع الجديد الذي ظهرت نتائجه الأسبوع الماضي. ولكن هذا الاستطلاع الذي نظمته وكالة بيو غلوبال أظهر مرة أخرى أن معظم الفرنسيين لا يكنون مشاعر ود تجاه الولايات المتحدة وأن الأسبان يفضلون الصين على أمريكا وأن رأي الكنديين عن الولايات المتحدة قد تدنى بصورة مثيرة. ومرة أخرى قالت الاستطلاعات نصف الرواية فقط.
ذلك لأن استطلاعات الرأي حتى وان خرجت بأسوأ النتائج تظهر دائماً نسبة معينة من المؤيدين (...)
 
6 تموز (يوليو) 2005
المتابعون الاميركيون من قرب للأوضاع في الشرق الأوسط ولـ“تورط” بلادهم في مشكلاتها وقضاياها يلاحظون هذه الأيام نشوء حال بالغة الخطورة في العراق من شأنها تهديد الولايات المتحدة وكل الاطراف المعنيين في المنطقة. وتنبع ملاحظة هؤلاء من حقيقة اساسية هي وجود نحو مليار واكثر من مئتي مليون مسلم تنتمي غالبيتهم الى المذهب السني في حين ينتمي الباقون الى المذهب الشيعي. غالبية هؤلاء تبدو مشاعرها حيال الغرب وخصوصاً اميركا متأرجحة وأحيانا متناقضة. فهي “تحبها” اذا جاز التعبير بسبب ما هي عليه من تقدم وحرية وازدهار اقتصادي وتقدم في كل المجالات. لكنها لا تحب في الوقت نفسه (...)
 
 
5 تموز (يوليو) 2005
لا توفر الولايات المتحدة فرصة سانحة للتدخل في شؤون الدول الأخرى إلا واستغلتها أحسن ما يكون الاستغلال، فتشغل آلتها الدبلوماسية والإعلامية وخبراءها ومراكز بحوثها للإساءة لتلك الدول ومطالبتها بإجراءات، وكأن الولايات المتحدة هي حكومة العالم، أو أنها أم هذا العالم، خلّفت “من الخلفة وإنجاب الأولاد” هذه الدول وهي مسؤولة عنها وعن شؤونها.
طبعاً هذا التدخل السافر يأتي تحت شعار حماية حقوق الإنسان حيناً ومحاربة الإرهاب حيناً آخر، واختلط في مثل هذا التدخل الكذب بالنفاق، والمصلحة الذاتية لأميركا مع أطماعها في السيطرة، على نحو ما نراه في العراق وما يجري مع سوريا ولبنان (...)
 
5 تموز (يوليو) 2005
يعتزم قادة المسيحيين التقدميين على ما يبدو استعادة زمام الامور لكسر هيمنة “اليمين الديني” في جدال سياسي يتمحور اكثر فأكثر حول “القيم الاخلاقية” في الولايات المتحدة.
وفي ملخص عرضهم لهذا الهجوم المضاد الذي يطلقونه ضد المسيحيين المحافظين الذين يعتبرون رأس حربة النجاحات الانتخابية لجورج بوش، يتساءل المسيحيون اليساريون «متى كان الله مع الحرب او مع الاغنياء؟». وقال جيم واليس الذي يقود حركة “سجورنرز” “العابرون” «هناك غالبية صامتة من المسيحيين المعتدلين والتقدميين تشعر بأنها مهمشة كليا عن دائرة النقاش» السياسي في السنوات الاخيرة.
وفي نظر المؤمنين المعارضين لبوش، (...)
 
3 تموز (يوليو) 2005
أخيرا، تنبهت منظمة “هيومان رايتس ووتش” الحقوقية الامريكية، الى زاوية صغيرة (من زوايا كبيرة متعددة) تقوم فيها “اسرائيل” بانتهاك حقوق الانسان باشكال فادحة وفاضحة. ومع أن هذا الاهتمام ايجابي بكل الاحوال، لأنه خطوة (مهما كانت متواضعة) في الطريق الصحيح، غير ان من اللافت للنظر ان المنظمة الحقوقية الامريكية حصرت هذه المخالفات “الاسرائيلية” في السنوات الخمس الاخيرة، مع ان مخالفات “اسرائيل” اكبر حجما بما لا يقاس، من تلك المشار إليها مؤخرا، واقدم تاريخا من السنوات الخمس الاخيرة، فهي تعود، على الاقل، الى تاريخ تأسيس “اسرائيل” في العام 1948.
كما أن المنظمة الحقوقية (...)
 
بوش وسلام الشرق الأوسط
بقلم هنري سيغمان
2 تموز (يوليو) 2005
أكثر الذين يناصرون سياسة الرئيس بوش في الشرق الأوسط أو يعارضونها، انتظروا تغييراً واضحاً لم يحدث في مقابلته لمحمود عباس بالبيت الأبيض يوم 26 أيار من هذا العام. قال الرئيس بوش في مؤتمره الصحافي المشترك مع أبو مازن إن موقفه هو بدء مفاوضات الوضع الدائم على أساس خطوط العام 1949، أو ما يجري التعبير عنه عادة بخطوط ما قبل حرب العام 1967. وقال بالحرف انه لا يمكن إحداث تغيير على هذه الخطوط إلا بموافقة الفلسطينيين: «هذا هو موقف الولايات المتحدة اليوم، وسيكون هو موقف الولايات المتحدة عند دخول مفاوضات الوضع النهائي».
وخاطب بوش إسرائيل محذّراً وناصحاً بأن “لا تفعل (...)
 
2 تموز (يوليو) 2005
وقعت روسيا والصين امس اعلانا مشتركا ينتقد الدول التي تسعى الى استغلال ثقلها على المسرح العالمي، في اشارة الى الولايات المتحدة.
وجاء في الوثيقة التي وقعها الرئيس الصيني هو غين تاو والرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الكرملين «يتعين على المجتمع الدولي ان يخلص نفسه من الصراع من اجل الاحتكار والسيطرة في الشؤون الدولية .. من الضروري حل الخلافات بالطرق السلمية وتجنب الاجراءات الاحادية الجانب، وعدم اللجوء الى سياسة الاملاءات والتهديد بالقوة او استخدامها».
وتقول روسيا، ثاني اكبر مصدر للنفط في العالم، والصين، ثاني اسرع اقتصاد نموا في العالم، انهما تسعيان لـ“شراكة (...)
 
 
30 حزيران (يونيو) 2005
لجورج بوش خبران بشرَه بهما إحصاء اجرته جامعة يهودية في نيويورك «يشيفا يونيفرسيتي»، خبر جيد والآخر سيء. هنالك أغلبية كبيرة متحمسة لسياسته، هذا هو الخبر الجيد. أما الخبر السيء فهو ان هذه الغالبية موجودة في اسرائيل. ويورد هذا البحث اعتقاد غالبية اليهود في اسرائيل ان الحرب الأميركية على العراق جعلتهم اكثر أمناً، تقابلها نسبة 28 في المئة فقط من يهود اميركا تشعر الشعور نفسه. “واشنطن بوست 26 حزيران/ يونيو 2005”.
زفت هذه البشرى المشكوك بفائدتها بعد أن أكد استطلاع بعد الآخر تدهور حال سياسة بوش شعبيا. ففي استطلاع لشبكة سي. بي. أس ونيويورك تايمز تبين ان 42 في المئة من (...)
 
30 حزيران (يونيو) 2005
أصدر الرئيس الاميركي جورج بوش يوم الأربعاء أمرا تنفيذيا يمنح السلطات الأميركية سلطات جديدة مهمة لحجز أصول شركات يعتقد أنها تساعد كوريا الشمالية وايران وسورية للحصول على تكنولوجيا تستخدم في صنع الأسلحة النووية والبيولوجية والكيميائية.
ولم يذكر الأمر التنفيذي دولة بعينها ولكنه قال انه ينطبق على أي شخص أو بلد أجنبي معني بنشر الأسلحة. وقال مسؤول أميركي «ان الادارة الأميركية حاليا تستهدف أربعة كيانات من ايران وثلاثة من كوريا الشمالية وكيانا واحدا من سورية».
وهذا الاجراء خطوة أخرى في جهود الولايات المتحدة لتحسين اداء أجهزة الاستخبارات التي تعرضت لانتقادات شديدة (...)
 
الاتحاد الأوروبي و الولايات المتحدة: معا على طريق السوق التجارية الأطلسية 29 حزيران (يونيو) 2005
انتهت قمة الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، والتي انعقدت بتاريخ20 جوان (حزيران)2005 في واشنطن، بتبني جملة من الاقتراحات المهيأة من قبل" لجنة الحوار التجاري الأطلسي "(TABD). وثلاثة أسابيع بعد الرفض الفرنسي و الهولندي للدستور الأوروبي، تأتي هذه القمة لوضع تركيبة مشتركة ومتوافقة بين الطرفين، وقد تم صياغتها من قبل البيت الأبيض و لجنة بروكسل. وقد تعين على هذه القمة تحديد الفضاءات المستقبلية لمنطقة التبادل التجاري الأطلسي الحر.
 
29 حزيران (يونيو) 2005
أظهرت دارسة أصدرها، «مشروع إسرائيل»، وهي مجموعة مقرّها واشنطن وتهدف إلى تحسين صورة الدولة اليهودية، أن هناك نزعة بين المتخرجين من أهم الجامعات الأميركية في التعاطف مع القضية الفلسطينية وتحميل اسرائيل مسؤولية فشل عملية السلام والنظر إليها باعتبارها عبئاً على الولايات المتحدة. ووجدت الدراسة التي نشرت نتائجها الأسبوع الماضي مجلة «نيويورك جويش ويك» ان «قيادات الغد تكنّ العداء للدولة اليهودية» وذلك على خلفية المواقف المتعاطفة مع الجانب الفلسطيني بين أوساط “النخب الشابة”، ما يهدّد السياسة الخارجية الأميركية تجاه اسرائيل بحسب واضع الدراسة فرانك لونتز.
الدراسة (...)
 
مؤامـــرة أميركيــــة!
بقلم تركي الدخيل
28 حزيران (يونيو) 2005
طفت العالم العربي من دمشق إلى الرباط، فوجدت الناس متلبسين بنظرية المؤامرة مقتنعين بها، مؤمنين بها إيماناً كإيمان العجائز، موقنين بفرضيتها يقيناً لا يخالطه شك! وحيث حلت المؤامرة في عقلية الشرق، فلابد أن تحضر الولايات المتحدة، الشيطان الأكبر، بخيلها ورجلها!
قال لي سائق أجرة مغربي إن أسامة بن لادن صنيعة أميركية وإنه عميل لواشنطن، وإنك ربما وجدته اليوم أو غداً يتقلب في ضواحي بيفرلي هيلز أو يتشمس في سواحل سان دييجو، وعجبتُ لماذا لم يقل يستمتع بألعاب ديزني لاند في أورلاندو؟
وقبلها بزمن ليس بعيداً كان ستيني شامي يؤكد لي أن صدام حسين هو لاعب أساسي في مسرحية سياسية (...)
 
28 حزيران (يونيو) 2005
أظهرت دراسة أعدها أكاديميون بريطانيون ونشرت امس ان الولايات المتحدة هي السجانة الأكبر في العالم باعتبار أنها تتصدر قائمة الدول التي تحوي مساجين.
وأوضح “المركز الدولي لدراسات السجون في معهد كينغ” في لندن ان الولايات المتحدة لديها 714 سجينا من بين كل 100 ألف مواطن، وأنها تتصدر القائمة منذ العام 2000.
وقال أحد الباحثين في المركز، أنطون شيلوبانوف، “ان الولايات المتحدة تمكنت خلال 200 عام من بلوغ مليوني سجين”، مشيرا إلى ان هذا الرقم يشكل “نموا مثيرا للريبة”. وبينت الدراسة ان سجناء الولايات المتحدة يشكلون 22 في المئة من أصل التسعة ملايين سجين حول العالم. وتأتي (...)
 
28 حزيران (يونيو) 2005
أفاد تقرير نشرته امس في نيويورك منظمات تدافع عن حقوق الانسان ان السلطات الأمريكية سجنت بعد اعتداءات 11 سبتمبر/أيلول عشرات المسلمين الذين يعيشون في الولايات المتحدة من دون توجيه اتهامات اليهم او تقديم ادلة ضدهم. وتم اعتقال هؤلاء المسلمين وجميعهم رجال تطبيقا لقانون امريكي يسمح بتوقيف “شهود ماديين” تفترض الشرطة انهم يملكون معلومات مهمة وقد يلجأون الى الهرب.
وقال تقرير اعدته منظمتا “هيومن رايتس ووتش” و”امريكان سيفيل ليبرتيز يونيون”. ان “قلة” من هؤلاء اتهموا لاحقا بجرائم تتصل بالارهاب علما ان نصفهم لم يدع للادلاء واعتذرت الحكومة الأمريكية ل 13 منهم بسبب توقيفهم (...)
 
27 حزيران (يونيو) 2005
إن الأوروبيين الذين ما فتئوا يعانون من آثار الرفض الفرنسي والهولندي لمعاهدة الدستور الأوروبي، يتلقون في الوقت الراهن نصائح حسنة النية للغاية من الخبراء والمسؤولين الأميركيين عما يتعين عليهم عمله، كما يستمعون لبعض الأقوال التي تتحدث عن الوفاة الوشيكة للاتحاد الأوروبي. من ذلك مثلا ما كتبه “روبرت جيه. صامويلسن”"في “واشنطن بوست” حين قال: لقد ذهب زمان أوروبا وهي الآن تخرج شيئا فشيئا عن دائرة الفعل... أوروبا لم تعد حليفا قويا لأميركا ليس لأنها لا تتفق مع بعض أوجه السياسة الأميركية، ولكن لأنها لا تريد أن تقدم التعهدات المطلوبة التي يجب أن يقدمها الحليف القوي. كما (...)
 
27 حزيران (يونيو) 2005
هل تظنون أن شن حرب من أجل “سبع دول شرق أوسطية في خمس سنوات” يهدف فقط الى محاربة الارهاب؟
بالنسبة للأمريكيين وصلت نسبة القتلى بين الأمريكيين الى أمريكي واحد شهرياً في العراق، أما بالنسبة للعراقيين فقدوصلت النسبة الى قتيل عراقي يومياً.
في شهر كانون قتل 126 مسلح أمريكي وفي شهر أيار قتل 88 أخرين، أما في حزيران فقد قتل 45مسلحاًّ! بالنسبة للعراقيين قتل حتى الأن 25000 عراقي 58 منهم في شهر حزيران وحده! كل هذه الضحايا كانت على يد الانتحاريين والانفجاريين! ياله من أمر صعب أصبح على أمريكا ، انها لم تعد قادرة حتى أن ترمش بعينيها، وكل ذلك ثمن ماذا ؟ إنه ثمن “الحرية” (...)
 
26 حزيران (يونيو) 2005
كلفت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” شركة خاصة مهمة انشاء بنك لتخزين المعلومات لتسجيل اسماء طلاب اميركيين تراوح أعمارهم بين 16 و18 سنة لتشجيعهم على الالتحاق بالجيش. فيما اكد مسؤولون كبار في الوزارة ان اعتماد التجنيد الالزامي في الولايات المتحدة غير وارد رغم الصعوبات الحالية التي يواجهها الجيش الاميركي في تجنيد الشباب.
وأثارت مبادرة البنتاغون تسجيل الطلاب الأميركيين بين 16 و18 سنة والتي نشرتها صحيفة الـ «واشنطن بوست» الخميس استياء في صفوف جمعيات الحقوق المدنية التي تدين هذه المهمة المعهودة إلى شركة خاصة لأنها «تنتهك حرمة الحياة الخاصة».
وبحسب النص (...)
 
25 حزيران (يونيو) 2005
أقرت الولايات المتحدة للمرة الاولى بحصول حالات تعذيب سجناء في افغانستان والعراق وفي قاعدة جوانتانامو الاميركية•وقال عضو في لجنة الأمم المتحدة لمكافحة التعذيب أن واشنطن أقرت بأعمال التعذيب هذه في تقرير ما زال سرياً سلم الى اللجنة التي تدرس احترام المعاهدة الدولية لمكافحة التعذيب من قبل الدول الموقعة عليها•وقال المسؤول طالبا عدم ذكر اسمه «لم يعودوا ينكرون ذلك وينفذون التزامهم القاضي بابلاغ الامم المتحدة»• وتابع «عليهم الآن أن يحاسبوا أمام اللجنة•يجب ألا نترك شيئاً في الظلام»• وستمثل الولايات المتحدة التي ردت في تقريرها على جميع اسئلة اللجنة، في مايو المقبل (...)
 
25 حزيران (يونيو) 2005
أحبطت لجنة توزيع الأموال في الكونغرس الأميركي أخيراً مشروعاً يقضي بتأليف لجنة من وزارة الخارجية لمراقبة حركة الاستيطان في اسرائيل وربط ذلك مباشرة بقيمة المساعدات الأميركية لتل أبيب، في وقت وجه 339 نائباً أميركياً رسالة تطالب الرئيس جورج بوش بمنع «حركة المقاومة الاسلامية» “حماس” من دخول الانتخابات التشريعية اذا لم تنزع سلاحها.
ووقع 71 من اعضاء مجلس الشيوخ و268 عضواً في مجلس النواب على الرسالة التي تدعو بوش الى الضغط على السلطة الفلسطينية لنزع سلاح الفصائل تزامناً مع عملية الانسحاب من غزة وقبل اجراء الانتخابات. وتشدد الرسالة التي تسلمها البيت الأبيض أمس (...)
 
25 حزيران (يونيو) 2005
حث مسؤول أمريكي المصرفيين العرب يوم الجمعة على تصعيد المعركة ضد تمويل الإرهاب لكن البعض يصرون على أنهم يتخذون بالفعل خطوات كافية أو قللوا من شأن وجود المشكلة.
وقال تشيب بونسي مستشار وزارة الخزانة الأمريكية لمؤتمر المصرفيين العرب والأوروبيين في فرانكفورت «ببساطة اذا منعنا الأموال من الوصول إلى المنظمات والعمليات الإرهابية فانه يمكننا منع الإرهاب من الحدوث» .
وقال «إنني اعلم انه من السذاجة الاعتقاد بأننا سنكون ناجحين بنسبة 100 في المئة لكن يمكننا “ان نحقق النجاح” .. ونحن نصنع فرقا».
وأشاد بونسي بجهود مصر ولبنان والدول الخليجية في التعامل مع غسيل الأموال (...)
 
عسكرة الفضاء
روبير جوزيف، دبلوماسي حرب النجوم
بقلم شبكة فولتير
روبير جوزيف، دبلوماسي حرب النجوم 21 حزيران (يونيو) 2005
لمع نجمه عندما قاد بنفسه عملية انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الحد من انتشار الأسلحة الباليستية. بعد أن شغل منصب نائب سكرتير الدولة لمراقبة التسلح، عمل على تقوية موقع الولايات المتحدة التسلحية، والحيلولة دون حصول الدول الفتية على تقنية التسلح. كما سعى أيضا إلى تحجيم إمكانيات الدول الكبرى العسكرية، وعرف أخيرا بهوسه الرامي إلى عسكرة الفضاء. ومن أجل تحقيق توزانات عسكرية فضائية، كانت روسيا قد اقترحت التوقيع على معاهدة للحد من تسليح الفضاء، مع العلم أنها مستعدة لإطلاق سلاح من شأنه تعطيل مفعول مجل الأقمار الصناعية المحيطة بالأرض.
 
 
 



المقالات الأكثر شعبية
هذه الصور التي تتفادى الولايات المتحدة رؤيتها
هذه الصور التي تتفادى الولايات المتحدة رؤيتها
حوالي 17,000 أمريكي أجدع في حرب العراق
 
 صور بربرية تشهد على طغيان قوات الإحتلال في بلاد الرافدين
صور بربرية تشهد على طغيان قوات الإحتلال في بلاد الرافدين
من أجل تعبأة عامة لإرساء دعائم السلام في العراق
 
مكتب التحقيقات الفدرالي يتخبط
مكتب التحقيقات الفدرالي يتخبط
الخدعة الرهيبة: الفصل الرابع
 
الحادي عشر من أيلول، رؤية هادئة
الحادي عشر من أيلول، رؤية هادئة
تيري ميسان يكتب ل "البناء" ثلاث حلقات عن 11 أيلول 2001
 
شركاء على الأرض
شركاء على الأرض
الخدعة الرهيبة:الفصل الثاني - القسم الثاني