شبكة فولتير
دولة

المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية

ابتسامات السيدة ماي
بقلم تييري ميسان
ابتسامات السيدة ماي دمشق (سوريا) | 31 كانون الثاني (يناير) 2017
الأمور ليست بهذه البساطة. من المفترض أن يؤدي تغير الإدارة في واشنطن إلى استئصال جماعة الأخوان المسلمين، وكل المجموعات الجهادية التي أنشأتها الإدارة السابقة.
لم ينتظر الرئيس الأمريكي الجديد أكثر من أسبوع حتى يُصدر مذكرة حول كيفية محاربة داعش فعلا، لا قولا.
مع ذلك، لايبدو أن حلفاء الولايات المتحدة ينوون الاصطفاف بسهولة وراء هذا الانقلاب 180 درجة من سياسة استمرت على نفس المنوال منذ العام 1951، عرفوا جيدا كيف يجنون الأرباح من ورائها.
تدرس المملكة المتحدة الآن مختلف الخيارات المتاحة أمامها بعد "البريكزيت" : إما التقارب مع القوة الاقتصادية الصاعدة، الصين، أو (...)
 
إعادة تنظيم منظمة القاعدة 30 كانون الثاني (يناير) 2017
نشبت حرب داخلية بين المجموعات المسلحة في سوريا، على أثر اجتماع الأستانة وما رافقه من تقارب في وجهات النظر التركية، والروسية، والايرانية، وكذلك اجتماع موسكو الذي تحاورت فيه المعارضة الموالية لتركيا، مع المعارضة الجمهورية.
في هذا السياق، أعادت منظمة القاعدة تنظيم قواتها، وأعلنت عن إنشاء "هيئة تحرير الشام".
تضم هذه التسمية الجديدة تحت لوائها جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا)، حركة نور الدين الزنكي (سي.آي.ايه)، لواء الحق، أنصار الدين، وجيش السنًة (المرتبط بالسي.آي.ايه).
هذه العملية يدعمها جهاز الاستخبارات البريطانية M16 الذي صمم الشعار الجديد (الصورة).
يضم (...)
 
لندن تعترف بأن سوريا دولة ديمقراطية 28 كانون الثاني (يناير) 2017
أشار وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، أنه ينبغي على بلاده عدم معارضة إمكانية أن يترشح الرئيس بشار الأسد في الانتخابات السورية المقبلة، معترفا بأن هذا الموقف الجديد يتماشى مع الانقلاب التام المماثل للإدارة الأمريكية الجديدة، وشدد على ضرورة معالجة هذه القضية بنظرة جديدة.
يذكر أن الجمهورية العربية السورية قد نظًمت انتخابات رئاسية في حزيران 2014، عارضتها القوى الغربية- في انتهاك لاتفاقية فيينا- التي منعت السفارات السورية المعتمدة لديها من تنظيم الانتخابات للمهاجرين السوريين في أماكنها. فضلا عن امتناع ملايين السورين عن الإدلاء بأصواتهم بسبب الحرب.
فيما (...)
 
الجماعات الموالية لبريطانيا معادية للمفاوضات بين السوريين في أستانا 11 كانون الثاني (يناير) 2017
بعد الولايات المتحدة، أعربت كل من فرنسا والمملكة المتحدة في مجلس الأمن في 31 ديسمبر 2016، عن شكوكهما بخصوص مفاوضات أستانة (كازاخستان)، وقد هدد عدد من المجموعات الموقعة على هدنة وقف اطلاق النار مع روسيا وتركيا، بعدم المشاركة .
هذا هو الحال بالنسبة لجيش الإسلام، مجموعة عائلة علوش التي يدعمها جهاز المخابرات البريطانية ام16
تحضيرا لاحتمال انسحابهم، أشار الموقعون إلى أن القتال الدائر الآن في وادي بردى (15 كم من دمشق) هو انتهاك لوقف إطلاق النار، في مواجهة بين الجيش العربي السوري من جهة، وتنظيم القاعدة، وجيش الإسلام وعناصر تدعي انها من الجيش السوري الحر، من (...)
 
المملكة المتحدة تستأنف تدريب الجهاديين في سوريا 14 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016
أعلن وزير الدفاع البريطاني ميشال فالون أن بلاده ستعيد تنظيم الجيش السوري الحر, وكذلك ستستانف برنامج تدريب المقاتلين الملقبين ب"المعتدلين" والذي تم اطلاقه من قبل الرئيس اوباما سنة 2014.
وقد تم تأسيس الجيش السوري الحر من قبل فرنسا في العام 2011, حول زعيم القاعدة الليبي عبد الحكيم بلحاج, حيث تم إضهار هذه العملية على انها مساعدة للفارين من الجيش السوري بقيادة الكولونيل رياض الأسد, وفيما بعد انظم اعضاء الجيش السوري الحر بشكل تدريجي الى القاعدة.
أحيت تركيا في العام 2016 تسمية الجيش السوري الحر و التي استعملتها من اجل ميليشياتها التركمانية.
أنفقت الولايات (...)
 
"فن الحرب"
إيميلات هيلاري كلينتون المتفجرة
بقلم مانيلو دينوتشي
إيميلات هيلاري كلينتون المتفجرة روما (إيطاليا) | 22 أيلول (سبتمبر) 2016
من حين لآخر، من اجل بعض النظافة الأخلاقية، لهدف سياسي-إعلامي، يخرج الغرب بعض الهياكل العظمية من الخزانة..
انتقدت لجنة من مجلس العموم البريطاني دافيد كاميرون بخصوص التدخل العسكري في ليبيا عندما كان وزيرا أول في 2011: غير أنها لم تنتقده بسبب الحرب العدوانية التي فككت أوصال دولة ذات سيادة، بل لأن تلك الحرب شنت دون "استعلام" واف، ودون خطة لإعادة بناء" .
انه الأمر نفسه الذي فعله باراك أوباما عندما صرح، في أفريل الماضي، انه ارتكب في حق ليبيا "الخطأ الأسوأ"، ليس بسبب تقويض هذا البلد، باستخدام قوات الناتو، تحت قيادة أمريكية، ولكن لأنه لم يخطط لـ"اليوم الموالي". (...)
 
جمالية الصورة في دعاية الحرب دمشق (سوريا) | 23 آب (أغسطس) 2016
تكفل البريطانيون في نهاية عام 2013، بملف الدعاية للحرب على سورية، نظراً لباعهم الطويل في هذا المجال. فهم يٌعتبرون أهم المخترعين لطرق الدعاية الحديثة إبان الحرب العالمية الأولى، من خلال مكتب بروباغندا الحرب.
لعل أحد أهم سمات أساليبهم، هي اعتمادهم بشكل خاص على الفنانين، لأن عنصر الجمال يٌلغي النزعة إلى النقد.
استطاعوا في عام 1914 من تجنيد كبار كتاب ذلك العصر، مثل آرثر كونان دويل، اتش جي ويلز، و روديارد كيبلينغ، لنشر نصوص تنسب جرائم وهمية للعدو الألماني.
بعد ذلك قاموا بتجنيد أصحاب الصحف الكبرى، كي ينشروا المعلومات الوهمية التي ألفها هؤلاء الكتاب.
عندما (...)
 
ماوراء صورة عمران دقنيش 23 آب (أغسطس) 2016
شركة الاتصالات والاستراتيجيات المبتكرة التي أنشأتها المخابرات البريطانية ام16 لترتيب الدعاية لحلف شمال الاطلسي حول سوريا ، نشرت شريط فيديو وصورة للطفل عمران دقنيش (5 سنوات)، اثر اسعافه من قبل رجال الوايت هيلمز ( الخوذات البيضاء)، في سيارة إسعاف ، في مدينة حلب
دارت هذه الوثيقة جميع أنحاء العالم، واحتلت مكان الصدارة في معظم وسائل إعلام الكتلة الاطلسية، وأصبحت أيقونة ترمز للأطفال الذين يذبحون من قبل نظام بشار الأسد وحلفائه الروس
وفقا للشركة البريطانية-التي نشرت سابقا صورة الطفل ايلان الكردي، الذي عثر عليه ميتاً على أحد الشواطيء التركية، إثر محاولته عبور (...)
 
السياسة الخارجية الجديدة لبريطانيا دمشق (سوريا) | 5 تموز (يوليو) 2016
لم تنفك الصحافة الغربية تردد: بمغادرتهم الاتحاد الأوروبي، عزل البريطانيون أنفسهم عن بقية العالم، مما سيرتب عليهم عواقب اقتصادية وخيمة. مع ذلك، فإن الانخفاض في أسعار صرف الجنيه الإسترليني يمكن أن يكون ميزة داخل حلف الكومنولث، الذي يعتبر عائلة أوسع من الاتحاد الأوروبي، والمتواجد فوق القارات الست من العالم. بعقليتها البراغماتية، يمكن ل (سيتي أوف لندن) أن تصبح قريبا، مركزا عالميا لليوان، وتثبيت العملة الصينية داخل الاتحاد الأوروبي نفسه.
 
محمد عبريني مخبر لبريطانيا 29 حزيران (يونيو) 2016
وفقا للصحافة اللندنية، محمد عبريني هو مخبر لأجهزة الأمن البريطانية
الشخص الوحديد المتورط في آن واحد بهجمات باريس (13 نوفمبر 2015) وبروكسل (22 مارس 2016)، "الرجل ذو القبعة" محتجز حالياً في بلجيكا
اعترض المدعي العام البلجيكي على تسليمه لفرنسا، على أساس ارتباطاته مع الاستخبارات البريطانية
الصحافة البريطانية لم تحدد ما اذا كان يعمل لأجهزة الشرطة، أم أجهزة الاستخبارات، وفيما إذا كان قد ارتد أم اخترق
هذه المعلومات تعيد الحياة لسؤال حول أخيه المتوفى رسميا في بلاد الشام، لكن لم لايكون قد تم (...)
 
بعد 27 عاما على سقوط جدار برلين
خروج بريطانيا يعيد خلط الأوراق الجيوسياسية العالمية
بقلم تييري ميسان
 
 
البيت الأبيض وحلف ناتو يستعدان لتخريب خروج بريطانيا 25 حزيران (يونيو) 2016
بمغادرة الاتحاد الأوروبي، تضع المملكة المتحدة نهاية "لعلاقتها الخاصة" مع الولايات المتحدة.
لكن لندن هي أيضا عضو في اتفاق "خمسة عيون"، المنبثق عن ميثاق الأطلسي، وهي المؤسس المشارك لمنظمة حلف شمال الأطلسي ( البريطانيون يتشاركون في كل المعلومات المتعلقة بشبكة ستاي بيهايند "ابق في الخلف"). ترك المملكة المتحدة تذهب، يعني أننا سنشهد انهيار نظام الهيمنة الأنغلوسكسوني على العالم.
وضع مجلس الأمن القومي للولايات المتحدة خطة لشد وساق المملكة المتحدة بالهيكليات الأطلسية. وقد تقرر فعل كل شيء، لمنع تعيين زعيم حزب المحافظين، الذي قاد حملة الخروج، بوريس جونسون، في داونينغ (...)
 
كيف تٌمَشهد المملكة المتحدة الجهاديين 15 أيار (مايو) 2016
الصورة : مشهدة في ضاحية دمشق. شخص جالس إلى الطاولة في المقدمة. نتعرف إلى زهران علوش، الذي قٌتل في شهر ديسمبر 2015. التسليح من قبل السعودية، لكن المستشارين العسكريين من سلاح الجو البريطاني. يزين الصورة شعار مصمم "لجيش الاسلام". تم اخراج كل هذه العملية في اطار حملة اعلامية للحكومة البريطانية.
كشفت صحيفة الغارديان أن مجموعة من المقاولين لدى وزارة الخارجية، تعمل تحت اشراف وزارة الدفاع، مسؤولة إعلامياً عن "الجماعات المسلحة المعتدلة" في سورية.وهي تنتج أشرطة فيديو، وصوراً، وتقارير عسكرية، ومنشورات مع شعارات المجموعات المقاتلة.
الميزانية السنوية المخصصة لهذه (...)
 
الرئيس السابق لهيئة الأركان البريطانية يندد بالسياسة المعادية لسوريا 19 شباط (فبراير) 2016
اللورد ريتشارد دانات، رئيس هيئة الأركان للقوات المسلحة البريطانية بين عام 2006-2009، ومن ثم مستشارا شخصيا لرئيس الوزراء الحالي ديفيد كاميرون، ندد بشدة بموقف المملكة المتحدة إزاء سوريا .
وفقا " لكونستابل برج لندن " الحالي، ارتكبت لندن خطأ فادحا بدعمها الجهاديين، الذين باتت هزيمتهم مؤكدة. وأضاف: ينبغي على الحكومة أن تحذو حذو روسيا، وأن تتقرب دون مماطلة من حكومة الجمهورية العربية السورية.
نشرت المملكة المتحدة سرا عناصر من قواتها الجوية الخاصة لتأطير مختلف المجموعات الجهادية، كجيش الاسلام الذي تموله السعودية، والذي يمطر سكان العاصمة دمشق، يوميا (...)
 
لندن تنشر قوات صاعقة لمحاربة داعش في سورية 11 آب (أغسطس) 2015
كشفت صحيفة صنداي اكسبرس أن حكومة ديفيد كاميرون قد نشرت قوات نخبة لمحاربة الامارة الاسلامية في سورية . وقد اتخذ القرار ردا على مقتل نحو ثلاثين بريطاني من قبل داعش في سوسة بتونس يوم 26 حزيران-يونيو 2015. كما ستقدم هذه القوات البريطانية المتواجدة على الأرض, الدعم لطيران التحالف الدولي.
تتكون هذه القوات من 120 عنصرا من القوات الخاصة, يدعمهم 250 عنصرا متخصصا بالاتصالات ومختلف الخبرات, يتمركزون في قاعدة انجرليك (تركيا).
أطلق على العملية اسم شادر (عملية وهمية).
علاوة على ذلك, توجه 20 مدربا من القوات الخاصة إلى السعودية لتدريب "متمردين سوريين" على قتال داعش. (...)
 
بريطانيا وفرنسا تقصفان داعش في سورية 24 تموز (يوليو) 2015
خلافا لتصريحاتهما العلنية, تشارك بريطانيا وفرنسا بقصف داعش ضمن قوات التحالف في سورية.
ظلت الدولتان الأوروبيتان تدعيان حتى الآن أنهما منخرطتان في العراق فقط.
مع ذلك, تثبت وثيقة صادرة عن وزارة الدفاع البريطانية, حصلت عليها جمعية "ريبربيف Reprieve على انخراط قوات صاحبة الجلالة في التحالف.
فضلا عن ذلك, فإن مداخلة وزير الدفاع البريطاني, مايكل فالون, التي توخى منها الرد على انتقادات المعارضة في مجلس العموم, لم تترك مجالا للشك عن التواجد الفرنسي ضمن التحالف.
من جانبه, نفى المتحدث باسم التحالف وجود أي تنسيق, بشكل مباشر أو غير مباشر, بين قيادة أركان التحالف, (...)
 
البرلمان العراقي يطلب من لندن ايضاحات حول دعمها لداعش 25 شباط (فبراير) 2015
طلب البرلمان العراقي من لندن تقديم ايضاحات إثر قيام الجيش العراقي في 22 شباط –فبراير 2015, باسقاط طائرتين بريطانيتين في محافظة الأنبار.
تبين صور الطائرتين المحطمتين أنهما كانتا تنقلان أسلحة يعتقد العراقيون أنها كانت موجهة للدولة الاسلامية "داعش".
منذ غزو العراق من قبل الدولة الاسلامية, قام التحالف الدولي ضد داعش بقيادة البنتاغون بالقاء أسلحة للتنظيم الارهابي على الأقل أربع مرات. وفي كل مرة كان المتحدث باسم التحالف يعترف بالقاء الأسلحة "بالخطأ".
أما الحكومة البريطانية فلم يصدر عنها أي احتجاج عقب تدمير (...)
 
بي.بي.سي تكشف عن مخطط بريطاني لمهاجمة سورية 6 تموز (يوليو) 2014
كشفت محطة بي.بي.سي في برنامجها "نيوزنايت" بتاريخ 3 تموز-يوليو 2014 أن الحكومة التي يرأسها ديفيد كاميرون ترددت في الموافقة على مخطط لمهاجمة سورية اقترحه اللورد ديفيد ريتشاردز, الذي كان يشغل في ذلك الحين منصب رئيس هيئة الأركان البريطانية [10].
يذكر أن المملكة المتحدة قامت بتدريب وتجهيز 100 ألف مقاتل فوق الأراضي التركية والأردنية, بهدف غزو سورية عبر البر والسيطرة على دمشق بعد الاستفادة من هجوم جوي بريطاني واسع النطاق مماثل لما تم استخدامه إبان غزو بغداد عام 2003.
تمت إحالة المخطط إلى مجلس الأمن القومي البريطاني وواشنطن (بوصفها راعية الحرب (...)
 
الاستخبارات البريطانية تنظر بقلق إلى تطرف الاسلاميين البريطانيين. 10 تشرين الأول (أكتوبر) 2013
بمناسبة ظهوره العلني الوحيد منذ توليه منصبه, حذر المدير العام لجهاز ام 15, الوكالة البريطانية لمكافحة التجسس, من تداعيات قضية سنودن, ومن الحرب في سورية (1).
بالنسبة لأندرو باركر, فإن عملية إفشاء الأسرار التي قام بها ادوارد سنودن, من شأنها أن تؤدي إلى حرمان مكافحة التجسس من سلاح رئيس, بعد ايقاف نظام التنصت.
أما فيما يخص سورية, فقد لاحظ المدير العام للوكالة نزعة التطرف لدى الاسلاميين البريطانيين الذين ذهب عدد كبير منهم للمشاركة في القتال في سورية إلى جانب " جبهة النصرة ومختلف المجموعات السنية المتطرفة المرتبطة بالقاعدة والتي تطمح لمهاجمة بلدان غربية في وقت (...)
 
مجلس العموم البريطاني يعترض على توريد أسلحة "للمتمردين" في سوريا 18 تموز (يوليو) 2013
JTAC
قدمت لجنة الرقابة البرلمانية على أجهزة الاستخبارات البريطانية تقريرها السنوي في 10 تموز-يوليو 2013 جاء فيه : " تقدر الوكالات ومراكز تحليل مكافحة الارهاب بأن عناصر القاعدة والجهاديين الذين قدموا للقتال بقرار فردي في سوريا, يشكلون في الوقت الحالي التهديد الارهابي الأكثر إثارة للقلق بالنسبة للمملكة المتحدة, والغرب عموما.
هناك أيضا خطر مصدره عناصر متطرفة في سوريا, قد تستغل البيئة المواتية فتقدم على وضع خطط لهجومات في الخارج, بما فيها ضد أهداف غربية.
لقد جذب هذا البلد عددا كبيرا من العناصر المتطرفة إليه, من ضمنهم أعداد كبيرة قدمت إليه من بريطانيا, ومن (...)
 
كاميرون يقترح في قمة الثماني الكبار انشاء ديكتاتورية عسكرية في سوريا 20 حزيران (يونيو) 2013
وفقا لصحيفة " تايمز" اللندنية, فإن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون, قد اقترح على شركائه في حلف شمال الأطلسي القيام باغتيال الرئيس بشار الأسد, وتدبير انقلاب عسكري في دمشق [11].
في أفق كهذا, حتى مع بقاء الجزء الأكبر من الجهاز البعثي في السلطة فإن الرئيس الجديد لسوريا سيقطع كل علاقة مع المقاومة المعادية لإسرائيل. هذه ليست المرة الأولى التي يحاول فيها "معسكر الديمقراطية" إقامة ديكتاتورية عسكرية في سوريا. كان ذلك هدفا تبنته الوزيرة السابقة هيلاري كلينتون والجنرال ديفيد بيترايوس إبان هجوم 18 تموز – يوليو 2012.
في ذلك الحين, أدى انفجار قنبلة إلى قتل قادة (...)
 
رولان دوما يؤكد تحضير الحرب على سوريا منذ عام 2010 17 حزيران (يونيو) 2013
أشار وزير الخارجية الفرنسي الأسبق رولان دوما, في مشاركة له ببرنامج "هذا يخصك" على قناة ( LCP), إلى محاولة استدراجه من قبل البريطانيين عام 2010 - أي قبل "الربيع العربي" – كي يؤيد حربا ضد سوريا, تصب في مصلحة اسرائيل.
أتت مكاشفات دوما, على ما يبدو, لتؤكد صحة افتراضاتنا بأن قرار مهاجمة وسريا قد تم تضمينه في بنود اتفاقية لانكستر هاوس السرية المؤرخة في 2 نوفمبر 2010. هذه الوثيقة التي من المفترض أنها تنظم التعاون العسكري بين بريطانيا وفرنسا, يبدو أنها شملت بنودا سرية تتعلق بمهاجمة ليبيا.
لذا, فقد أكدنا مرارا بأن الحرب على كل من ليبيا وسوريا قد تم التخطيط لهما في (...)
 
شركة البترول البريطانية.. يمكن أن تكون هي الأخرى ضحية العقوبات ضد ايران 2 نيسان (أبريل) 2013
أشارت صحيفة وول ستريت جورنال إلى أن شركة البترول البريطانية "ب.ب" قد تضطر قريبا إلى ايقاف استغلال العديد من الآبار النفطية في بحر الشمال. الأمر الذي سيكون بمثابة كارثة مالية بالنسبة لشركة البترول البريطانية وللمملكة المتحدة في آن واحد.
فقد سبق لشركة البترول البريطانية أن اضطرت عام 2010 إلى ايقاف استثمار حقل بترول "روم" تطبيقا لعقوبات الأمم المتحدة ضد ايران.
ونظرا إلى أن شركة ايران الوطنية هي واحدة من شركاء "ب.ب". لذا فمن المتعذر كما يبدو من الناحية التقنية الآن الاستمرار في استثمار حقل "بروس" بسبب اغلاق حقل "روم".
وهكذا أصبحت العديد من الشركات الأوروبية (...)
 
الصحفي بول كونروي عميل ميداني في جهاز MI6 6 آذار (مارس) 2012
بول كونروي الذي قدّم نفسه على أنه صحفي في الـ "سانداي تايمز" والذي فرّ منذ فترة وجيزة من الإمارة الإسلامية في باب عمرو هو في الواقع عميل استخبراتي بريطاني في جهاز الـ MI6.
في هذه الصورة نشاهده في ليبيا مرتدياً سترة مضادة للرصاص مع قادة القاعدة، إلى يمينه مهدي الحاراتي (في سترة مضادة للرصاص سوداء) وعبد الحكيم بلهاج (في سترة مموهة).
• تزوج مهدي الحاراتي من إيرلندية وعاش في دبلن وبول كونروي إيرلندي من شمال البلاد نشأ في ليفربول.
وفق ما أكّده رئيس الوزراء السابق خوسيه ماريا أزنار ما زال مهدي الحاراتي مطلوباً في إسبانيا بسبب تورّطه في هجمات مدريد في 11 مارس (...)
 
بريطانيا العظمى تعيد تقييم القاعدة 20 شباط (فبراير) 2012
أبو قتادة الرجل الذي أطلقت عليه الصحافة الأنغلوسكسونية اسم "سفير أوسامة بن لادن في أوروبا" والذي ورد اسمه على لائحة الأشخاص المرتبطين بالقاعدة من قبل اللجنة 1267 التابعة لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، هذا الرجل بات قيد إطلاق السراح المشروط.
بفضل تدخل المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان التي رفضت ترحيله إلى الأردن حيث سيخضع للمحاكمة سوف يصبح الرجل حراً بعد ثلاثة أشهر إذا لم يتمّ إبرام أي اتفاق بشأنه.
بالإضافة إلى ذلك كشفت الـ "دايلي تيليغراف" أن صحافيو الـ "بي بي سي" تلقوا تعليمات بعدم وصف أبو قتادة بالمتطرّف وبعدم استخدام صورٍ تظهر الواعظ وكأنه يعاني من (...)
 
10 آذار (مارس) 2008
كشفت صحيفة «الاندبندنت» البريطانية، أمس، أن مركباً غير حربي سينقل «خلال أيام» مادة بلوتونيوم جاهزة للتصنيع، يمكن استخدامها بسهولة لصنع قنبلة نووية، من مجمع «سيلافيلد» النووي في إنكلترا إلى فرنسا. واستغربت الصحيفة أن سلطات المجمع، الذي يديره جهاز مستقل أنشأته الحكومة قبل عامين، وافقت على نقل المواد الخطرة في مركب عادي غير مؤمن بحراسة مشددة، رغم أنها دأبت على نقل مواد نووية أقل خطورة في سفن أكثر تجهيزاً وأمناً. ونقلت الصحيفة عن مجموعة «كور» التي ترصد عمليات نقل المواد النووية من «سيلافيلد»، أن الشحنات ستبدأ «خلال أيام»، وستشمل نقل مئات الكيلوغرامات من (...)
 
3 شباط (فبراير) 2008
قال رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير لصحيفة تايمز أمس إنه متحمس جدا لقضية السلام في الشرق الأوسط، معربا عن أمله في إنجازه أواخر هذا العام. وأضاف "أعتقد أن المنطقة تمر بمرحلة تحول". أما إلى أين؟ فيجيب عنها قائلا "يمكن أن تذهب المنطقة إلى أحد مصيرين: الأول أن تنتصر فيها قوى الثقافة والسياسة والحداثة وتزدهر اقتصاديا". أما المصير الثاني من وجهة نظر بلير الذي يمثل مجموعة الرباعية للسلام بالشرق الأوسط، فيكمن في وقوع المنطقة أسيرة الوجهة الخاطئة من الإسلام وتحولها إلى مصدر تهديد للعالم. إيجاد حل للصراع العربي الإسرائيلي سيشكل دفعة قوية لقوى الحداثة "وسيكون (...)
 
5 كانون الأول (ديسمبر) 2007
ذكرت نشرة تحليل معلومات وسائل الإعلام الدولية امس أن النائب البريطاني عن حزب الاحترام جورج غالاوي اوقف مقابلة كان صحافيان أمريكيان يجريانها معه واستدعى الشرطة لطردهما من مكتبه دفاعا عن حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية “حماس”.
وقالت النشرة ان غالاوي دافع عن حماس، واعتبرها منظمة غير “إرهابية” ودخل في سجال مع آرون كلاين مدير مكتب الصحيفة الإلكترونية الأمريكية اليومية “وورلد نيت” في القدس ومقدم البرامج الحوارية الإذاعية رستي همفريز وقام بطردهما من مكتبه القريب من مبنى البرلمان في لندن وتسليمهما للشرطة المكلفة حماية المبنى.
واضافت أن النائب ادعى أن الصحافيين (...)
 
17 تشرين الثاني (نوفمبر) 2007
خرجت أصوات يهودية وإسرائيلية غاضبة بعدما نشرت أبرز الصحف اليهودية في بريطانيا تقريرا يشير الى أن ولي العهد الأمير تشارلز ربما يكون قد تجنب القيام بزيارة رسمية الى اسرائيل، حتى لا تستخدم تلك الزيارة من قبل الدولة العبرية لـ«تلميع صورتها» على الساحة الدولية.
وعلى الرغم من العلاقات الوطيدة التي تربط بريطانيا بإسرائيل، لم يقم أي من أفراد العائلة المالكة البريطانية بزيارة «رسمية» إلى إسرائيل. إلا أن الأمير تشارلز زار اسرائيل بصفة «شخصية» في العام ,1995 للمشاركة في تأبين رئيس الحكومة اسحق رابين.
وذكرت صحيفة «جويش كرونيكل» اليهودية الأسبوعية الصادرة في بريطانيا (...)
 



المقالات الأكثر شعبية
الخبراء الذين عززوا توجه السي آي إي
الخبراء الذين عززوا توجه السي آي إي
زيف المعلومات المنقولة عن تسلح العراق