شبكة فولتير
دولة

هيئة الأمم المتحدة

التمديد لفيلتمان في الامم المتحدة 21 شباط (فبراير) 2017
أجرى الأمين العام الجديد للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس التعيينات في فريق عمله، تم من خلالها التمديد لمدير الشؤون السياسية جيفري فيلتمان في منصبه لمدة عام
كان هذا المنصب خلال ولاية بان كي مون، يشكل أعلى منصب دبلوماسي في العالم
يمثل فيلتمان مصالح الدولة العميقة في الولايات المتحدة. وهو دبلوماسي محترف، عمل في البداية في إسرائيل، ثم خدم مصالح سلطة الائتلاف المؤقتة في العراق (وهي مؤسسة خاصة مستقلة عن الائتلاف، لكنها مركزت سلطات أعضاء "حكومة الاستمرارية" في الولايات المتحدة )
حين كان سفيرا في لبنان، قام بتنظيم عملية اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري، (...)
 
أزمة في حلف شمال الأطلسي 18 كانون الأول (ديسمبر) 2016
يناقش مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، اليوم الأحد 18 ديسمبر 2016، مشروع القرار الفرنسي الذي يدعو إلى نشر مراقبين من المنظمة و "شركائها" في الجزء الشرقي من حلب (كذا) (§3 الاقتراح) للإشراف على إجلاء المدنيين وكذلك "مقاتلي المعارضة" كذا مكرر) (§1 الاقتراح).
كما ستنعقد في اليوم التالي الاثنين 19 ديسمبر 2016، قمة لحلف لشمال الأطلسي وروسيا، في الوقت الذي تم فيه إلقاء القبض على ضباط لحلف الناتو في شرق حلب، كانوا يدربون الجهاديين.
وبنفس الطريقة التي تم بموجبها الاستيلاء على طرابلس، في آب- أغسطس 2011، خلافا للمادة 9 من النظام الأساسي لمنظمة حلف شمال (...)
 
بيتر طومسون، الرئيس الجديد للجمعية العامة للأمم المتحدة 14 حزيران (يونيو) 2016
انتخبت الجمعية العامة للامم المتحدة، بيتر تومسون، الممثل الدائم لجزر فيجي رئيساً لها، خلفاً للدنمركي موغنس ليكيتوفت
كان بيتر تومسون هدفاً للنظام العسكري الناجم عن انقلاب عسكري ضده عام 1987
هاجر في ذلك الحين إلى نيوزيلندا، ومنها إلى أستراليا. بعودته إلى معترك السياسة عام 2010 كان له دور فعال في تأسيس نظام جديد في جزر فيجي من خلال استبعاد أي إشارة إلى العرق
قام بعد ذلك بتطوير علاقات بلاده، لاسيما مع كتلة عدم الانحياز، وانتخب في عام 2013 رئيسا لمجموعة ال 77 الصينية
حصل السيد طومسون على 94 صوتاً عن طريق الاقتراع السري. في حين أن الممثل القبرصي أندرياس (...)
 
المشكلة السعودية
بقلم تييري ميسان
المشكلة السعودية دمشق (سوريا) | 4 شباط (فبراير) 2016
خلافا لأمنيات المحافظين الجدد وصقور الليبرالية في بداية الحرب، لم ينعقد جنيف3 بهدف سن قرار استسلام الجمهورية العربية السورية، واستبدالها "بجسم انتقالي" يهيمن عليه الأخوان المسلمون، بل للتفاوض على وقف لإطلاق النار، يتبعه تنظيم صياغة دستور جديد، وانتخابات مفتوحة أمام الجميع. لكن، اتضح أن هذا الهدف بعيد المنال نظرا لموقف المعارضة التي ترعاها الرياض.
بوسعنا أن نستخلص العديد من الاستنتاجات.
أولها، أنه صار مستحيلا الاعتماد على الأمم المتحدة لحل هذا النزاع. لأن الفريق المكون من فيلتمان-ديمستورا-بيرتس ومؤامراتهم، صار جزءا من المشكلة، وليس الحل. وتحولت الأمم (...)
 
ألمانيا ضد سورية
بقلم تييري ميسان
ألمانيا ضد سورية دمشق (سوريا) | 28 كانون الثاني (يناير) 2016
فولكر بيرتس
عام 2005، -عندما كان جيفري فيلتمان آنذاك سفيراً للولايات المتحدة في بيروت- أشرف على عملية اغتيال رفيق الحريري، معتمدا على ألمانيا، سواء في عملية الاغتيال نفسها (برلين قدمت السلاح)، أو في تشكيل لجنة الأمم المتحدة المكلفة باتهام الرئيسين، الأسد، ولحود (المدعي العام ديتليف ميليس وفريقه).
الحملة الدولية ضد الرئيسان، كان وراء سعارها على وجه الخصوص أستاذ العلوم السياسية الألماني فولكر بيرتس.
أما وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس، فقد عرضت لنخبة أعضاء مجموعة بيلدلبرغ أثناء اللقاء الذي امتد من 5-8 حزيران-يونيو 2008، الحاجة للإطاحة بالدولة السورية. (...)
 
خطاب البابا في الأمم المتحدة
بقلم البابا فرنسيس
خطاب البابا في الأمم المتحدة نيويورك (الولايات المتحدة) | 25 أيلول (سبتمبر) 2015
السيّد الرئيس، السيدات والسادة،
مرّة أخرى، واتباعًا لتقليد يُشرّفني، دعا الأمين العام للأمم المتحدة البابا ليوجه كلمة لجمعيّة الأمم الموقَّرة هذه. باسمي وباسم الجماعة الكاثوليكيّة بأسرها، أرغب بأن أُعبّر لكم أيها السيّد بان كي مون عن الامتنان الصادق والقلبيّ؛ كما وأشكركم على كلماتكم اللطيفة. أحيّي أيضًا رؤساء الدول والحكومات الحاضرين، السفراء والدبلوماسيين والموظفين السياسيّين والتقنيّين الذين يرافقونهم وموظفي الأمم المتّحدة الملتزمين في هذه الجلسة السبعين للجمعيّة العامة، وموظفي كلّ برامج ووكالات عائلة منظمة الأمم المتحدة، وجميع الذين بشكل أو بآخر يشاركون (...)
 
مشاورات جديدة في جنيف
بقلم تييري ميسان
مشاورات جديدة في جنيف دمشق (سوريا) | 23 أيلول (سبتمبر) 2015
تُعدٌ الأمم المتحدة أربع مجموعات عمل تخصصية " للشروع بحراك لصالح وثيقة اطارية سورية, الهدف منها بيان جنيف موضع التنفيذ", وفقا للعرض الذي تقدم به ستافان دي مستورا إلى مجلس الأمن.
من هنا مكمن الألم : لم يسبق للأخضر البراهيمي, ولا لستافان دي مستورا أن تحدثا عن الجهود الكبيرة التي بذلتها الجمهورية العربية السورية منذ 30 حزيران-يونيو 2012 للامتثال لبنود هذا النص.
لنعد بذاكرتنا ثلاث سنوات إلى الوراء. كان الجيش العربي السوري قد هزمَ التكفيريين في تلك الأثناء, إثر استسلام الامارة الاسلامية في بابا عَمر, وابرام اتفاقيات سرية مع كل من فرنسا وتركيا تضمنت إعادة (...)
 
 
لمحاربة كل «الجهاديين»
بقلم تييري ميسان
لمحاربة كل «الجهاديين» دمشق (سوريا) | 21 أيلول (سبتمبر) 2015
منذ الحرب العالمية الثانية، والاتحاد السوفييتي، ثم من بعده، الدول الأعضاء في منظمة معاهدة الأمن الجماعي، يشاهدون تجنيد (سي. آي. إيه) للإخوان المسلمين، واستخدام الولايات المتحدة لهم في زعزعة استقرار بعض أعضاء المنظمة.
هكذا رأينا كيف قاتل أسامة بن لادن (الذي تتلمذ على يد سيد قطب)، وأيمن الظواهري (الذي انضم إلى جماعة الإخوان قبل عام من اعتقال وإعدام سيد قطب)، الاتحاد السوفييتي في أفغانستان، ثم روسيا في يوغسلافيا، وعلى أرضها في القوقاز.
عام 2011، كانت الدول الأعضاء في منظمة معاهدة الأمن الجماعي شاهدة أيضاً على عملية ضخمة لحلف شمال الأطلسي «الربيع العربي»، (...)
 
اختفاء أشرطة فيديو تثبت تورط الأمم المتحدة في دعم داعش 23 تشرين الأول (أكتوبر) 2014
سبق للاعلامية سيرينا سحيم أن أعلنت عن تحقيق ريبورتاج مصور يتضمن أشرطة فيديو تبين مسؤولية برنامج الغذاء العالمي عن نقل جهاديي الدولة الاسلامية (داعش) من تركيا إلى سورية.
لكن هذا الربورتاج لن ينشر أبدا, لأن الصحفية قد لقت حتفها بعد أن دهست سيارتها شاحنة وزن ثقيل على الحدود مع سورية, أدت إلى وفاتها وتعرض المصور الذي يرافقها لجروح خطيرة, واختفاء أشرطة الفيديو.
يذكر أن الاعلامية سيرينا سحيم, كانت تتمتع بالجنسية المزدوجة , اللبنانية-الأمريكية, وتعمل كمراسلة للقناة الايرانية الاخبارية برس تي (...)
 
مشروع قرار في الأمم المتحدة ضد تجسس الولايات المتحدة 26 تشرين الأول (أكتوبر) 2013
بمبادرة من البرازيل, أعدت نحو عشرين دولة مشروع قرار مقدم للجمعية العامة للأمم المتحدة يهدف إلى ضمان سرية الاتصالات عبر الانترنت (انظر مسودة القرار المرفقة).
على الرغم من عدم ذكر وكالة الأمن القومي في مشروع القرار, إلا أن المبادرة موجهة أساسا ضد الولايات المتحدة التي يعتبر تجسسها الشامل انتهاكا لميثاق الحقوق المدنية والسياسية, وكذلك الاعلان العالمي لحقوق الانسان, الذي يفرض على الدول الأعضاء اتخاذ التدابير اللازمة لحماية خصوصية مواطنيها, ويطلب من الأمين العام للأمم المتحدة أن يقدم تقريرا دوريا عن تنفيذ هذه التدابير. كما تؤكد الوثيقة على عدم توافق هذا النوع من (...)
 
السلام ممكن خلال عشرة أيام
بقلم تييري ميسان
السلام ممكن خلال عشرة أيام دمشق (سوريا) | 4 أيلول (سبتمبر) 2013
تمرد البرلمان البريطاني ضد مشروع ديفيد كاميرون الاستعماري, ثم تحويل باراك أوباما للملف السوري إلى الكونغرس, أمران قد يغيرا جوهريا ميزان القوى الدولية, حتى لو أقدم الكونغرس في نهاية المطاف على الترخيص بضربات جوية.
في الوقت الحالي, لاتزال كل الدول تتمتع بحرية التعبير عن موقفها. فقط فرنسا حريصة على فرض املاءات سياسة حربية على زمرتها الحاكمة. الأمر الذي ليس بوسع بريطانيا ولا الولايات المتحدة القيام به قبل تصويت الكونغرس.
لذا, وبما أن غالبية دولة العالم تدرك مسبقا حجم النتائج الكارثية لأي تدخل غربي في الشرق الأدنى, سواء منها الدول التي تؤيد سوريا, أو تلك التي (...)
 
"تحت انظارنا"
تجارة الأسلحة قانون الرأسمالية الأسمى
بقلم تييري ميسان
تجارة الأسلحة قانون الرأسمالية الأسمى دمشق (سوريا) | 15 نيسان (أبريل) 2013
توني بلير، رئيس وزراء المملكة المتحدة خلال فترة (1997-2007) .هو من قدم المسودة الأولى لمعاهدة الأمم المتحدة المتعلقة بتجارة الأسلحة.
بعد سبع سنوات من المفاوضات تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة، بغالبية 154 صوتا وامتناع 22 و"معارضة" ثلاثه أصوات فقط، مشروع الاتفاقية حول الاتجار بالأسلحة التقليدية. سفراء وممثلو الدول الغربية كانوا متحمسين للغاية وهنأ بعضهم بعضا على هذا "الاقتراع التاريخي" على نص "طموح يضع حدا نهائيا الاتجار غير المشروع بالأسلحة كما انه نص متوازن وفعال وصلب" الخ....
وبهذه التصريحات المليئة بالفخر والاعتزاز حاول الغربيون أن يقنعوا رأيهم (...)
 
مقاتلون أجانب من 29 بلدا على الأقل جزء من المتمردين في سورية, حسب الأمم المتحدة.
تزايد أعداد التونسيين بين المتمردين في سورية
تزايد أعداد التونسيين بين المتمردين في سورية 8 كانون الثاني (يناير) 2013
لوحظ تزايد أعداد الشبان التونسيين الذين يجري تجنيدهم من قبل أصوليين اسلاميين, وتسليحهم ومدهم بالأموال من قبل أجهزة الاستخبارات الأمريكية والفرنسية والقطرية والبريطانية, وايفادهم إلى سورية لدعم المتمردين الذين يسعون إلى القضاء على الدولة السورية.
هذا هو حال سامي. شاب في الحادية والعشرين من عمره, يقبع حاليا في أحد السجون السورية. لايستطيع أبواه, محرز ولطيفة, أن يستوعبا كيف أصبح ولدهما جهاديا دون علمهما. " منذ عام فقط, أصبح سامي مواظبا على الصلاة. وكأي أم مسلمة كنت مسرورة بذلك, وكنت أقول في سري, هذا أمر حسن. يبدو أنه منذ اللحظة التي بدأ يتردد فيها على المسجد, (...)
 
إستراتيجية مخاطـَر بها لفلسطين دمشق (سوريا) | 7 كانون الأول (ديسمبر) 2012
أعطت الجمعية العامة للأمم المتحدة فلسطين صفة "الدولة المراقبة غير العضو" بغية المساهمة "في حل الدولتين، مع دولة فلسطينية مستقلة، ذات سيادة، ديمقراطية لا تتجزأ، قابلة للحياة وتعيش في سلام وأمن مع إسرائيل، على أساس حدود ما قبل عام 1967".
تبنى القرار 138 صوتا، وامتنع 41 عضوا وعارضته 6 أصوات، من ضمنها الولايات المتحدة وإسرائيل.
اُحتفل بهذا التصويت، المتبوع بتصفيق طويل في القاعة، بابتهاج، داخل الأراضي المحتلة، في الضفة الغربية كما في قطاع غزة. في حين تأسف رئيس الوزراء الإسرائيلي ووزيرة الخارجية الأمريكية لهذا القرار. يبدو كل شيء إذن واضحا، وبإمكان وكالات (...)
 
خطاب أوباما شبيه بسيناريو فيلم هوليوودي 3 تشرين الأول (أكتوبر) 2012
كما في كل عام, يلتقي قادة ورؤساء حكومات العالم في نيويورك, على مدى أسبوع كامل, للمشاركة في افتتاح الجمعية العامة للأمم المتحدة.
غير أن هذا اللقاء قد فقد مظهره البناء, بعد أن تحول تدريجيا إلى استعراض تلفزيوني, لاتفوقه جماهيرية إلا دورة الألعاب الأولمبية, أو مباراة كأس العالم لكرة القدم.
كان خطاب رئيس الولايات المتحدة منتظرا, بعد أن سخنت رئيسة البرازيل أجواء القاعة, ودعته لإلقاء كلمته. دخل أوباما القاعة, مادّاً ذراعه إلى الأمين العام بان كي مون, الجالس على المنصة العليا, لينهض الأخير وينطوي نصفين, وهو يشد على يده.. إنه الرئيس الوحيد في العالم الذي يحظى (...)
 
أجتماع مجلس الأمن حول الوضع في الشرق الأوسط 14 نيسان (أبريل) 2012
الرئيسة (تكلمت بالإنكليزية): بموجب المادة 37 من النظام الداخلي المؤقت للمجلس، أدعو ممثل الجمهورية العربية السورية إلى الاشتراك في هذه الجلسة.
يبدأ مجلس الأمن الآن نظره في البند المدرج في جدول أعماله.
معروض على أعضاء المجلس الوثيقة S/2012/219، التي تتضمن نص مشروع قرار قدمته ألمانيا والبرتغال وفرنسا وكولومبيا والمغرب والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية والولايات المتحدة الأمريكية.
أفهم أن المجلس على استعداد للشروع في التصويت على مشروع القرار المعروض عليه. سأطرح مشروع القرار للتصويت الآن.
أجري التصويت برفع الأيدي.
المؤيدون:
الاتحاد (...)
 
 
 
جلسة الكذب المفتوح
بقلم عيسى الأيوبي
جلسة الكذب المفتوح نيويورك (الولايات المتحدة) | 8 شباط (فبراير) 2012
الجلسة المفتوحة التي عقدها مجلس الأمن الدولي حول الأزمة السورية كانت فاضحة وليست فضيحة. ولا يبدو أن أي عاقل بحاجة إلى أكثر مما جرى فيها ليتأكد أن المسألة ليست مسألة ثورة تدغدغ شعاراتها وضروراتها نفوس التائقين إلى عالم أفضل. بل بات واضحاً ما لا يقبل أي تشكيك بأنه منذ البداية أن هذا المجتمع الدولي يريد رأس سورية وقلبها وليس رأس النظام وقلبه.
بعد جلسة الكذب والنفاق والرياء التي كان أبطالها جوبيه وكلينتون وشهودهم بالزور من جامعة الفتنة العربية عادت الأسئلة تطرح من جديد:
طالما أنهم يعرفون أن لا قرار سيصدر لماذا لجئوا إلى ديوان النفاق هذا؟ طالما أنهم يقررون ما (...)
 
 
لقاء مجلس الأمن حول الوضع في ليبيا نيويورك (الولايات المتحدة) | 25 كانون الثاني (يناير) 2012
افتتحت الجلسة الساعة 10:45 .
الرئيس (تكلم بالإنكليزية): بموجب المادة 37 من النظام الداخلي المؤقت للمجلس الداخلي، أدعو ممثل ليبيا للاشتراك في هذه الجلسة.
ووفقا للمادة 39 من النظام الداخلي المؤقت للمجلس، أدعو السيد إيان مارتن، الممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، للاشتراك في هذه الجلسة.
ووفقا للمادة 39 من النظام الداخلي المؤقت للمجلس، أدعو السيدة نافانيثيم بيلاي، مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، إلى الاشتراك في هذه الجلسة.
سيبدأ مجلس الأمن الآن نظره في البند المدرج في جدول أعماله.
أعطي الكلمة الآن للسيد (...)
 
26 أيلول (سبتمبر) 2007
شكلت الجلسة الافتتاحية للجمعية العامة للأمم المتحدة امس مناسبة للخطباء الاساسيين، خصوصا الامين العام بان كي - مون والرئيس الاميركي جورج بوش والرئيس نيكولا ساركوزي الذي يلقي كلمة امام قادة العالم للمرة الاولى، مناسبة لتناول كل القضايا التي تشغل الاهتمام الدولي، من قضايا التنمية والبيئة والسلام وانتشار التسلح النووي وحقوق الانسان والجرائم ضد الانسانية والارهاب... الى الازمات الاقليمية الحارة مع تركيز على الملف الايراني والوضع في العراق والقضية الفلسطينية ولبنان ودارفور.
وأعلن بان، لدى افتتاحه الدورة الثانية والستين للجمعية العامة «ان عهد الإفلات من العقاب قد (...)
 
فوضى في مجلس الأمن الدولي
منظمة الأمم المتحدة تشرعن احتلال القضاء اللبناني
بقلم تييري ميسان
منظمة الأمم المتحدة تشرعن احتلال القضاء اللبناني باريس (فرنسا) | 11 حزيران (يونيو) 2007
تبنى مجلس الأمن التابع لمنظمة الأمم المتحدة القرار 1757 الذي يجرد المحاكم اللبنانية من كل صلاحية لمحاكمة قتلة رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري ومستبدلا تلك المحاكم بمحكمة خاصة دولية. ونددت خمس دول أعضاء في المجلس بهذا القرار معتبرة أنه قرار غير مسبوق للاستعمار القضائي، ولكنها اعتبرت في الوقت نفسه أن تناقضات هذا النص تجعله غير قابل للتطبيق واختارت الامتناع عن التصويت. ومن الواضح أن هذه السلطة القضائية الاستثنائية لا تهدف لقول الحق وربما لن تجتمع أبدا. ولكنها من الممكن أن تشكل بالنسبة لواشنطن ذريعة لشن حرب جديدة ضد لبنان.
 
3 كانون الثاني (يناير) 2006
سمير عطا الله/الشرق الأوسط
كنت ضيفاً على الزميلة بتول ايوب على «المنار» منذ حوالي العام. وقد سألتني: «أليس من الافضل ان ننسحب من الامم المتحدة»؟ واجبت: «ننسحب الى اين؟ ما هو البديل. ان كل قضايانا موجودة هناك. من قرار التقسيم الى 242 و338». كان الدافع الى السؤال يومها صدور القرار 1559 الذي يطالب بانسحاب القوات السورية وتجريد «حزب الله» من سلاحه. وبعد اشهر اخذت سورية تحمل على الامم المتحدة وتشكك في ادائها واهدافها.
كانت تلك اول مرة تحمل فيها دول صغيرة على الامم المتحدة. فالذي يكره المنظمة اكثر من اي فريق آخر هم الاميركيون. ومنذ بدأت في متابعة اخبارها وانا (...)
 
التعددية أميركياً:
نسخات لأصل واحد
بقلم جوزيف سماحة
10 تشرين الثاني (نوفمبر) 2005
بعد القرار 1636 الذي ينصّب ديتليف ميليس، بالإجماع، > على دمشق جاء القرار 1637 الذي يمدد عمل القوات المتعددة الجنسيات في العراق لمدة سنة، وبالإجماع أيضاً. لقد باتت الأرقام التسلسلية لقرارات مجلس الأمن من اختصاص المنطقة (حتى القرار 1638 الخاص بالسودان، مثلاً؟)، كما بات واضحاً أن > من الميثاق لم يوضع إلا لاستخدامات عربية. لقد صدر 1636 باسمه فاتحاً الباب أمام عمل عسكري، ولم يكن ضرورياً إيراده في 1637 لأن الأخير يمدد لعمل عسكري قائم ولو أنه قام، بالأصل، خارج > ومن دون أي قرار دولي يجيزه!
اللافت في القرار الخاص بالعراق أنه يستبق نتائج الانتخابات النيابية (...)
 
 
معلومة من انتاج جهاز المخابرات المركزية الأمريكية
فضيحة براميل النفط العراقي
بقلم تييري ميسان
فضيحة براميل النفط العراقي باريس (فرنسا) | 30 كانون الثاني (يناير) 2004
الصحافة الغربية أفاضت بشكل واسع في المعلومات التي أفادت أن حوالي 270 من الشخصيات والشركات التي عارضت بشدة الحرب ضد العراق ، بأنها تلقت تعويضات مالية ورشاوى من قبل النظام السابق لصدام حسين ، لكن أصدقاءنا من هذه الصحافة لم يذهبوا في نقلهم لهذه المعلومات الى ضرورة تقصي الحقيقة ، أو ما يمكن أن يقارب الحقيقة في هذا الموضوع .كان بامكانهم أن يكتشفوا أن الجريدة العراقية التي أذاعت هذا الاتهام مدعومة من قبل تمويلات " جورج سوروس " ومساعدات هيئة الديمقراطية الأمريكية المعروفة ب " النيد " ، والتي تشكل واجهة جهاز المخابرات الأمريكية ، وكذا توجيهات رجل الأعمال السابق القائم بشؤون جريدة صوت أمريكا والتي تستفيد من دعم المسؤول الأمريكي بالعراق :" بول بريمر " نفسه ، اقول أن هذه المعلومات كانت تفتقد الى أبسط الأدلة لتشبع رأي القارىء ، هذه المعلومة نشرت على نطاق عالمي واسع من قبل وكالة ال " ميمري " وهي كالة صحفية أنشئت من قبل ضباط موالون للجيش الاسرائيلي " تسحال " موقع شبكة فولتير يترصد آثار هذه المعلومة المتعفنة وتداعياتها ، ويوافيكم بالتقرير التالي (...)