كشفت مصادر إسرائيلية أمس، ان وزير المالية المستقيل بنيامين نتنياهو، التقى أخيرا «سرا»، رئيس الأركان السابق موشي يعالون، بهدف تجنيده في معسكره داخل حزب ليكود. وذكرت صحيفة «يديعوت أحرونوت» ان نتنياهو ويعالون التقيا سرا مرتين في الفترة الاخيرة، وكانت الأولى قبل استقالة نتنياهو، فيما عقد اللقاء الثاني بعد الاستقالة. ونقلت الصحيفة عن مصادر سياسية ان «نتنياهو حاول تجنيد يعالون في معسكره وحتى انه قد يكون اقترح عليه حقيبة الدفاع» في حال فوزه برئاسة الحكومة في الانتخابات العامة المقبلة. وتابعت «يديعوت احرونوت» ان مصادر في مكتب رئيس الوزراء ارييل شارون اعتبرت الاتصالات بين نتنياهو ويعالون «حالة هستيرية» يعاني منها نتنياهو «الذي يعتقد ان تجنيد يعالون لجانبه سيحسن من وضعه» مع اقتراب موعد الانتخابات الداخلية على رئاسة ليكود. ونقل عن مقربين من شارون ان «النتيجة ستكون معاكسة تماما لأن يعالون يحمل أفكارا يسارية ونشك في ما إذا كان سينضم الى نتنياهو».

مصادر
الرأي العام (الكويت)