شدد الرئيس السوري بشار الأسد امس على اهمية الوحدة الوطنية في مواجهة الضغوط التي تمارس على بلاده• في وقت نددت الصحف الحكومية بمن وصفتهم بـ’’المدعين الذين يصرخون ليلا نهارا في لبنان وهم يقولون إنهم يريدون معرفة حقيقة اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري وهم انما يريدون حقيقة بعينها مرسومة في مخيلتهم ونفثوها في عقول بعض اللبنانيين ممن صُدموا وفقدوا القدرة على التركيز بعيد الاغتيال’’، واضافت:’’ان هؤلاء منذ اليوم الأول لجريمة الاغتيال ينعقون ويلقون بالاتهامات جزافا ويضربون ’’الابواز’’ على شاشات التلفزة ويزعمون انهم لا يريدون سوى معرفة الحقيقة وهم ابعد الناس عنها وانما هيجوا بعض الشارع واقاموا التظاهرات وعقدوا اللقاءات والندوات وخالوا انفسهم في بعض اللحظات الموثقة انهم اكبر من لبنان وصاروا يتحدثون بمنطق قادة الدول’’• جاء ذلك، في وقت افادت صحيفة ’’هآرتس’’ الاسرائيلية امس استنادا الى ما وصفته بمصادر حكومية ان الولايات المتحدة استشارت مسؤولين اسرائيليين بشأن تغيير محتمل للنظام السوري واستبدال بشار الاسد، وقالت ان مسؤولين اميركيين ابدوا خلال محادثات مع نظرائهم الاسرائيليين اهتمامهم بتوقعات الدولة العبرية بشأن استبدال محتمل للرئيس السوري بشكل يحفظ الاستقرار، واضافت ان المسؤولين الاميركيين استخلصوا من اتصالاتهم ان اسرائيل تفضل بقاء بشار الاسد رئيسا ضعيفا بدلا من تغيير النظام• وتابعت الصحيفة ان المسؤولين الاسرائيليين ولتبرير تقديراتهم توقعوا ان تكون نتائج عمل لجنة التحقيق الدولية باغتيال الحريري محرجة جدا بالنسبة للرئيس السوري• فيما اكد مسؤول في مكتب رئيس الوزراء ارييل شارون ان المشاورات جارية باستمرار مع الاميركيين حول الملف السوري، واضاف طالبا عدم كشف هويته:’’انها احدى اولويات جدول اعمالنا المشترك لان سوريا متورطة في تقديم المساعدة للارهابيين الفلسطينيين وكذلك للارهابيين الذين يهاجمون الاميركيين في العراق’’• وبشأن تغيير محتمل لرأس النظام السوري ابدى المسؤول شيئا من الحذر عندما قال:’’يجب الانتظار لمعرفة نتائج لجنة التحقيق للامم المتحدة’’، الا انه اقر بان اسرائيل تفضل نظاما يديره بشار ويخضع لضغود متزايدة من المجتمع الدولي بدلا من ان تتولى السلطة ما وصفته بـ’’طغمة عسكرية متطرفة’’• اما شارون فأكد للصحيفة ان السوريين لم يفقدوا الامل في السيطرة على لبنان ويفعلون ذلك عن طريق ’’حزب الله’’ وبالتعاون مع الايرانيين’’، واضاف ان السوريين متورطون ايضا في تدريب الارهابيين الذين يتسللون الى العراق• ورفض مجددا استئناف المفاوضات مع دمشق، وقال:’’يجب الا تتخذ اسرائيل اجراءات قد تعرقل المساعي التي يبذلها الاميركيون لممارسة الضغوط على سوريا’’• وجدد التاكيد على ان اسرائيل يجب ان تحتفظ بهضبة الجولان التي احتلتها في 1967 وضمتها في 1981 وذلك أيّا كان الرئيس السوري الحاكم•

مصادر
الاتحاد (الإمارات العربية المتحدة)