وقع مساء أمس اشتباك في الجبال المطلة على بلدة راشيا عند الحدود اللبنانية-السورية، بين الجيش اللبناني ومهربين اثنين من التابعية السورية اصيبا على اثره بجروح ونقلا الى احد مستشفيات راشيا. الجريحان هما محمد حسين صعب ونبيل عادل يحيى من قلعة جندل في سورية, وقد تمت مصادرة "بيك اب" فيه كمية من الاسماك والدجاج. في هذا الاطار، صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه البيان الآتي: "عند الساعة السادسة من مساء أمس واثناء مرور دورية للجيش في خراج بلدة عيحا قضاء راشيا، شوهدت سيارة من نوع بليزرمن دون لوحات تعبر طريقا ترابيا بشكل مشبوه، فأنذرت بالتوقف فتوقفت، وترجل منها شخصان مسلحان ببنادق بادرا على الفور الى الفرار, فأنذرا بالتوقف ولما لم يذعنا اطلقت عليهما النار فأصيبا بجروح نقلا على اثرها الى المستشفى. وتبين ان السيارة تنقل بضائع مهربة من بينها لوحتان لسيارة لبنانية. وصودرت السيارة والمضبوطات وسلمت الى القضاء وبوشرت التحقيقات".

مصادر
صدى البلد (لبنان)