نقيب الاطباء عن انتحار كنعان : "لا ترموا شرف الانسان للكلاب" .. نوجه هذا الخطاب للإعلاميين اللبنانيين استأنفت سوريا رسميا حوارها مع الولايات المتحدة ، جاء هذا في برنامج حواري مع وزير الاعلام مهدي دخل الله على القناة الثانية الرسمية عبر سؤال على لسان نضال قبلان مقدم البرنامج..

حيث أكد أن الاتصال الولايات المتحدة يتم عبر "قنوات رسمية وخاصة السفارة السورية في واشنطن".

وزير الإعلام عقب على ذلك بأنه متفائل بالموقف السوري لأنه "يتفق مع طبيعة الأشياء" وأضاف خلال لقاءه في برنامج دائرة الحدث " أن سوريا ليست مع المواجهة مع لأحد، وهي داعية دائما للحوار" لافتا إلى أن "ليس لسوريا أي مشكلة مع العالم خارج إطار الجولان وفلسطين والصراع العربي الصهيوني"

وأشار وزير الإعلام حول ما " يقولون من أن سوريا في عزلة وضعيفة وقال:" إذا نحن كنا في عزلة لماذا هذا الاهتمام بنا، ولماذا تتحدث رايس في بريطانيا وفي روسيا وفي فرنسا وحتى الرئيس الأمريكي يوميا عن سوريا مادامت معزولة وضعيفة".

وخلال البرنامج الذي استضاف فيه مقدم البرامج نضال قبلان وزير الإعلام مهدي دخل الله ونقيب الأطباء العرب عضو اللجنة المركزية للحزب الحاكم في سوريا رمضان رمضان ، قال دخل الله حول انتحار وزير الداخلية السوري غازي كنعان ، " جميع السوريين تلقوا النبأ بحزن وأسى كبير على هذا الرجل الذي قد يكون شعر الإحباط، وهو معروف عنه كبرياؤه وخاصة عندما شاهد ما يحصل في لبنان هذا البلد الذي عاش فيه مدة طويلة وصرف الكثير من جهده في إطار السياسية السورية تجاه لبنان "

وأضاف " أعتقد أن الذي يجب التركيز عليه الآن هو الشفافية والمصارحة أمام الرأي العام لشرح جميع المواقف تماما بنفس الخطاب وبنفس اللسان الذي يتحدث فيه الرئيس بشار ما دمنا على حق وموقفنا واضح وليس هناك شيء نخفيه فليس هناك ضرورة إلا أن نتحدث دائما بشفافية وأن تكون حرية التعبير أحد ركائز الإصلاح."

نقب اطباء العرب رمضان رمضان قال من جهته ان " هناك تساؤل أحيانا نتيجة الضغط الإعلامي المشوه حتى على المواطن في سوريا والمواطن العربي هل هو انتحار أو اغتيال كما يسمونه؟ أؤكد من خلال متابعتي بأن هذا الحادث انتحار وليس فقط تقرير اللجنة وإنما نؤكد على ذلك. المُستغرب كيف شخصية سياسية كبيرة تقدم على الانتحار؟، سيادة اللواء كنعان صرح مع عدد كبير من المقربين له يؤكد "إذا مست كرامتي سأنتحر".

وتابع رمضان " سأعطي مثال حي رئيس وزراء فرنسا بيير بيري دفوا وأنا رأيته قبل ليلة من انتحاره يخاطب الإعلاميين في فرنسا على التلفزيون الفرنسي قائلا أرجوكم أوقفوا مسكم بكرامتي ... الإعلام استمر بمهاجمته ثم انتحر ثاني يوم"

ويضيف رمضان "ومن أجمل ما قاله رئيس وزراء فرنسا فرانسوا ميتران عندما أبّنه ( لا ترموا شرف الإنسان للكلاب) وكان يقصد الإعلاميين الذين نهشوا كرامة هذا الإنسان، وبنفس الخطاب أوجه للإعلاميين في لبنان الشقيق أوقفوا هذا الهجوم على كرامة الناس ونكرر قول السيد ميتران؟"

وعن مسيرة الإصلاح في سورية قال نقيب الاطباء العرب وعضو اللجنة المركزية " هناك إرادة حقيقية للإصلاح ولكن الضغوط الخارجية المقصودة هدفها إبطاء الإصلاح بشكل أساسي لإيصال المواطن إلى اللامبالاة اليأس لكننا لن نيأس".

مصادر
سيريا نيوز (سوريا)