الاتحاد اتهم سفير سوريا في الولايات المتحدة عماد مصطفى ، واشنطن والامم المتحدة بانهما تملكان ’’اجندة خفية’’ ضد حكومة بلاده•وقال مصطفى ان ’’ما يقف وراء كل ما تواجهه سوريا ليس ما فعلته سوريا او ما تتهم بانها فعلته بل ناجم عن اجندة خفية وضعتها عناصر تتمتع بنفوذ كبير في الادارة (الاميركية) ومواقع اخرى’’• واضاف السفير السوري في محاضرة في مقر الكونجرس برعاية مجلس المصالح القومية ’’نعتقد منذ اليوم الاول (•) ان المؤامرة والخطة التي تقف وراء اغتيال الحريري ابعد بكثير من قضية اغتيال هذا الزعيم الوطني’’• وتابع ’’نعتقد ان سوريا ايضا مستهدفة بهذه الجريمة وما نراه اليوم يثبت صحة اسوأ مخاوفنا’’• واكد ان التحقيق مرتب ضد سوريا بما في ذلك اعتماد قاضي التحقيق الالماني ديتليف ميليس الذي يرئس اللجنة الدولية المكلفة بالتحقيق في اغتيال الحريري على شهادات لا تتمتع بالصدقية ’’لالحاق اكبر قدر ممكن من الضرر بسوريا’’• ورأى عماد مصطفى ان اقوال اثنين من الشهود ضد سوريا ’’نُسفت بشكل كامل’’ لكنه عبر عن شعوره بخيبة الامل لان سوريا لم تبرأ•واضاف ’’ما زال هناك قرار في مجلس الامن الدولي ضد سوريا•وسوريا ما زالت مستهدفة من قبل القوة العظمى الوحيدة في العالم الولايات المتحدة’’• وتابع ’’قلنا ونكرر ذلك انه من مصلحتنا الوطنية التعاون مع التحقيق الذي يجريه ميليس لاننا نؤمن ان الطريقة الوحيدة لتبرئة سوريا هي كشف الحقيقة في اغتيال الحريري’’• واكد السفير السوري ’’نحن على قناعة تامة ان لا علاقة لنا باي شكل كان في اغتيال الحريري’’• كما اتهم السفير السوري في واشنطن عماد مصطفى ، ادارة الرئيس الاميركي جورج بوش بانها لا تكترث لارادة الشعب العراقي برفضها وضع برنامج زمني لسحب القوات الاميركية من العراق•وقال ان الغالبية الكبرى للعراقيين تريد انسحاب القوات الاميركية من العراق، موضحا ان الخطاب الذي القاه بوش الاربعاء الماضي خيب آمال العراقيين• واضاف ان ’’الرئيس (بوش) قرر الا يصغي لرغبة العراقيين وما يفكرون به (•••) وقرر باسم الشعب العراقي ما يجب ان يحدث في العراق’’• واكد السفير السوري ان دمشق تدعم رغبة المسؤولين العراقيين في ’’اعلان خطة واضحة لانسحاب كل القوات الاجنبية تدريجا من العراق’’ موضحا ان خطة كهذه ’’يجب ان تنشر بوضوح ليعرف كل واحد في العراق ان الولايات المتحدة لن تبقى الى الابد’’ في هذا البلد• لكن مصطفى حذر في الوقت نفسه من انسحاب سريع يمكن ان يؤدي الى الفوضى وهدر الدماء•وقال ’’اذا سحبتم قواتكم فجأة من العراق فان ذلك سيؤدي الى فراغ•سوريا قلقة جدا من احتمال استمرار العنف والفوضى في العراق’’•واضاف ان ’’الوضع يمكن ان يتحول الى حرب اهلية• واذا حدث ذلك فان العراق سيتفكك وسيكون لذلك آثار رهيبة على سوريا نفسها’’• واكد سفير سوريا ’’من مصلحتنا حماية وتثبيت السلام والاستقرار في العراق خلافا لما تؤكده هذه الادارة’’ الاميركية•