السفير

رفض قاضي التحقيق في دمشق أمس، إخلاء سبيل الناشط في مجال حقوق الإنسان، كمال اللبواني، الذي اعتقل في الثامن من كانون الثاني الماضي. وقال الناشط في مجال حقوق الإنسان، أنور البني، إن <<قاضي التحقيق رفض إخلاء سبيل اللبواني بكفالة، بعد ان قدم له طلبا مع مذكرة تبين عدم قانونية وشرعية اعتقاله فور وصوله إلى مطار دمشق آتيا من الولايات المتحدة>>. وكان اللبواني اعتقل فور وصوله إلى مطار دمشق بتهمة <<النيل من هيبة الدولة>>، على خلفية تصريحات أدلى بها ولقاءات أجراها مع مسؤوليين أميركيين، وعقوبتها القصوى الحبس لمدة سنة.