صدى البلد دعا رئيس الوزراء البريطاني توني بلير امس ايران وسورية الى التوقف عن "دعم الارهاب" اذا كانتا تسعيان الى اقامة "علاقة مختلفة" مع بريطانيا.

وقال بلير خلال مؤتمره الصحافي الشهري في لندن ان على هاتين الدولتين "ان تدركا ان القاعدة الوحيدة الممكنة لعلاقات ودية هي التزامهما بواجباتهما الدولية وعدم دعمهما للارهاب في دول اخرى". واضاف ان "ايران تدعم بشكل فاعل الارهابيين في الشرق الاوسط وفي امكنة اخرى"، بينما تطرح "اسئلة جدية جدا" في شأن التورط السوري في العنف السياسي في لبنان.

واشار الى ان طهران ودمشق "سترتكبان خطأ رهيبا على صعيدي التقييم والحسابات اذا اعتقدتا ان في نيتنا زعزعة استقرارهما".

وقال بلير: "لا نريد ذلك"، مضيفا: "نريد علاقات جيدة ولكن على قاعدة تفاهم مشترك لما هو مقبول من المجتمع الدولي وما هو غير مقبول". وتابع: "اذا كان احد هذين النظامين مستعدا لملاقاتنا على هذا الاساس فهناك امكانية لقيام علاقة مختلفة".

ووصف بلير الاعلان الايراني عن تنظيم ندوة حول محرقة اليهود (الهولوكوست) بانه فكرة "حمقاء مثيرة للسخرية والاستنكار".