“الخليج”: جدد شيخ عقل طائفة المسلمين الموحدين الدروز في سوريا حسين جربوع رفض الطائفة الدرزية لتصريحات ومواقف النائب اللبناني وليد جنبلاط معتبراً أن ما يصدر عن جنبلاط يعكس موقفه الشخصي فقط ولا يمثل إلا نفسه ولا يمت إلى الطائفة وقيمها بأي صلة .

وقال جربوع في حديث لقناة الفضائية السورية إن جنبلاط بتصريحاته ومواقفه يسيء إلى المختارة وإلى أبناء عائلته وطائفته وهي مرفوضة ومستنكرة من كل الوطنيين الشرفاء باستثناء القلة المتنكرة للتضحيات السورية في لبنان، مشيراً إلى أن صوت جنبلاط لا يصل إلى سوريا ولا حتى إلى الأكثرية في لبنان المتمسكة بثوابتها الوطنية .

واعتبر جربوع “أن لا جنبلاط ولا غيره يمكن أن يشوه الحقائق والتراث التاريخي للدروز في مقارعة الاحتلال”، مشيراً إلى أن “هناك فرقاً بين القادة السياسيين الشرفاء في الطائفة وبين الذين يباعون ويشترون ولا يعرف لهم موقف ثابت”.