شعبان عبود ...النهار

تسلم الرئيس السوري بشار الاسد رسالة من الرئيس السوداني عمر حسن احمد البشير، تتضمن دعوة لحضور مؤتمر القمة العربي المقرر عقده في الخطوم أواخر آذار المقبل. واستقبل الاسد في قصر الروضة مستشار الرئيس السوداني مصطفى عثمان اسماعيل. واوضح بيان رئاسي انه تخلل اللقاء "عرض الاجواء السائدة على الساحة العربية والقضايا المهمة المطروحة على جدول اعمال القمة العربية".

وبحث نائب الرئيس السوري فاروق الشرع مع اسماعيل في "مستجدات الاوضاع العربية وخصوصا في العراق وفلسطين ولبنان، حيث اطلع الشرع من المسؤول السوداني على نتائج جولته التي قام بها اخيرا على عدد من الدول العربية".

وافادت الوكالة العربية السورية للانباء "سانا" ان الحديث تطرق الى "التحضيرات الجارية لعقد القمة، وكانت وجهات النظر متفقة على اهمية ان تخرج القمة بقرارات ترقى الى مستوى الحديات الراهنة".

ومن المقرر ان يجتمع وزراء الخارجية العرب في 4 آذار و5 منه لاعداد جدول اعمال القمة المقرر عقدها في 28 و29 منه.

وسبق لدمشق ان اعلنت انها ستقدم مشروع قرار الى القمة العربية يطالب بالاستمرار في تقديم المعونة المالية للشعب الفلسطيني التي اقرتها القمم السابقة، وتعويض المساعدات التي قطعها الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة عن السلطة الفلسطينية.

مسؤول قطري

على صعيد آخر، وصل الى دمشق امس مساعد وزير الخارجية القطري محمد عبدالله الرميحي، الذي يتولى ايضا مهمات رئيس فريق العمل الخاص في مجلس الامن وقالت مصادر اعلامية ان المسؤول القطري سيلتقي عددا من المسؤولين السوريين في مقدمهم الاسد، لاستكمال ما كان قد بدأه وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني خلال زيارته الاخيرة لدمشق.

وكان وزير الخارجية القطري زار كلا من دمشق وبيروت قبل نحو اسبوع.