«الشرق الأوسط»

وصل إلى القاهرة مساء أمس فجأة مدير وكالة المخابرات المركزية الأميركية بورتر غوس في أول زيارة له لمصر منذ شغله مهام منصبه منتصف عام 2004 خلفاً للمدير السابق جورج تينيت. وتتناول محادثات غوس التي تحيطها السفارة الأميركية بالقاهرة بالسرية، دعم العلاقات بين القاهرة وواشنطن في المجالات الأمنية. ومن المتوقع أن يلتقي بورتر مع رئيس المخابرات المصرية عمر سليمان. يذكر أن مدير وكالة المخابرات المركزية الأميركية السابق جورج تينيت كان قد زار مصر في 17 يونيو (حزيران) من العام قبل الماضي بعد أيام من استقالته من منصبه والتي تمت في الأسبوع الأول من يونيو عام 2004 حيث التقى مع الرئيس مبارك ولم يدل بأي تصريحات عقب اللقاء.

ويشار إلى أن المنسق الأميركي لشؤون مكافحة الإرهاب هنري كرامتون بدأ زيارة لمصر أول من أمس والتقى مع كل من وزير الداخلية اللواء حبيب العادلي ووزير الخارجية احمد ابو الغيط وسيلتقي مع وزير العدل خلال زيارته للقاهرة التي تستمر 3 أيام.