السفير

بحث الرئيس المصري حسني مبارك ونظيره الفرنسي جاك شيراك، أمس، التطورات في لبنان وسوريا. وذكرت وكالة <<أنباء الشرق الأوسط>> أن مبارك تلقى اتصالا هاتفيا من شيراك، وذلك في طريق عودته إلى القاهرة في ختام جولته الخليجية. وأوضحت الوكالة أن مبارك وشيراك <<تطرقا خلال الاتصال للتطورات الراهنة في منطقة الشرق الأوسط، والمستجدات على الساحتين اللبنانية والسورية>>.