صدى البلد

بدأ نائب الرئيس السوري فاروق الشرع مساء امس زيارة رسمية إلى طهران يقوم خلالها بتسليم رسالة من الرئيس السوري بشار الأسد إلى نظيره الإيراني محمود أحمدي نجاد. ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا)عن الشرع قوله، لدى وصوله الى طهران قادماً من السعودية، أنه يحمل رسالة من الأسد إلى نجاد، وأنه سيتناول خلال لقائه مع المسؤولين الإيرانيين شؤون المنطقة وقضايا العلاقات بين البلدين . واضاف الشرع أنه سيلتقي، خلال زيارته الى طهران التي تستغرق يومين، نظيره الإيراني منوشهر متكي للإطلاع على مواقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية حيال قضايا المنطقة. ومن المقرر ان يلتقي الشرع أيضاً احمدي نجاد ورئيس اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين وزير الاسكان وبناء المدن سعيدي كيا. وكان الشرع أنهى زيارة إلى السعودية، أجرى خلالها مباحثات مع العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز تركزت على العلاقات بين لبنان وسورية ، فضلا عن تطورات القضية الفلسطينية والوضع في العراق.