منذ تأسيس المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية وانتخاب مجلس إدارتها حاولنا أن يكون العمل مؤسساتيا وأن يكون عمل مجلس الإدارة بروح الفريق .

لقد عانينا الكثير من التصرفات الفردية لبعض أعضاء مجلس الإدارة وكنا نتغاضى عن التجاوزات التي تتنافى مع العمل في مجال حقوق الإنسان الذي كرسنا أنفسنا له . سيما وأننا جميعا حديثي العهد بمثل هكذا عمل .

إلا أن الذي لم نعد نستطيع الاستمرار معه يتمثل بالتالي :

هيمنة الخلفية الإيديولوجية والسياسية لبعض أعضاء مجلس الإدارة وإسقاطه على العمل الحقوقي .

اتخاذ المواقف ذات بعد إيديولوجي سياسي وإلصاقها بالمنظمة وإظهار تلك المواقف على أنها سياسة المنظمة .

محاولات الهيمنة على المنظمة والقيام بتصرفات فردية ذات صبغة ذاتية مما فوت على المنظمة التمثيل الصحيح واللائق للمنظمة وسياستها .

معالجة مجلس الإدارة لقضايا حساسة والتي كان أخرها معالجة قضية الناطق الاعلامي الدكتور عمار قربي والذي غلبت عليه صفة الانتقام وتصفية الحسابات كما بدا للآخرين قبل أعضاء المنظمة . لا بل ذهب البعض إلى أن بعض أعضاء مجلس الإدارة قدموه قربانا للنظام .

كما تمثل ذلك بانتهاك ابسط حقوقه بالدفاع عن نفسه .

وثالثة الأثافي طريقة معالجة اعتقاله التي أخجلت الآخرين لا الأعضاء فحسب.

الارتباك في اتخاذ القرارات الحساسة والأساسية في العمل الحقوقي والإعلامي للمنظمة حيث كان يتخذ القرار ثم يتم الرجوع عنه بقرار آخر في الاجتماع التالي لمجلس الإدارة

لكل ذلك وبعد تدارس الحالة – التي نسمح لأنفسنا بتسميتها حالة مرضية – مع أعضاء من المنظمة إلى اتخاذ قرارنا بترك المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية مصممين على تأسيس جمعية حقوقية تعمل فقط في مجال حقوق الإنسان بعيدا عن الإيديولوجيا والسياسة كما تمارس العمل بروح الفريق أملين لهم التوفيق في مسيرتهم كما نأمل أن نوفق في عملنا الجديد .

كما نعلن استعدادنا على التعاون والتنسيق معهم ومع كافة جمعيات حقوق الإنسان في سورية .

أعضاء مجلس الإدارة

د.عمار القربي المحامي عبد الرحيم غمازة المحامية جميلة صادق المحامي ثائر الخطيب

اعضاء المنظمة العربية لحقوق الانسان في سورية "سابقاً "

الدفعة الاولى "المنسحبة"

احلام حسن امجد فضة باسل عبسي بسام بصلة حسن محمود حسن د.عمار القربي دياب طالب سامر سعد سحر التلا الصيدلاني بشار حنين عبد الجواد صبا عمر بشلح غازي مصطفى فيصل طحان المحامي احمد منجونة المحامي اياد غمازة المحامي ثائر الخطيب المحامي عبد الرحيم غمازة المحامي فراس قربي المحامي فواز خوجة المحامي ماجد خطيب المحامي محمود صباغ المحامي وهيب السوقي المحامية جميلة صادق المحامية نورة حجوز محمد زقزق محمود عطار المهندس سامر معتوقي المهندس غزوان قرنفل المهندس كميل حداد نور الدين عقيل هاني عقيل ملاحظة : سنعرض هذا البيان على أعضاء المنظمة التي لنا صلة بهم لتحديد موقفهم بحرية كما نأمل أن يقوم الاخرين بذلك , كما سيتم اعلام وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل باسماء الاعضاء المؤسسين للمنظمة العربية المنسحبين منها .