السفير

قرّر وزير الدفاع الإسرائيلي شاوول موفاز، أمس، تعيين المستوطن اليميني المتطرف الحاخام أفيحاي رونتسكي، في منصب الحاخام الأكبر للجيش الإسرائيلي، مثيراً معارضة في صفوف حزبي <<العمل>> و<<ميرتس>> وحركة <<السلام الآن>>. وفور الإعلان عن القرار، طالب عضو الكنيست عن حزب <<العمل>>، أوفير بينيسن، المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية، مناحيم مزوز، بالتدخّل لوقف تعيين رونتسكي، لتعارضه مع تعليمات مزوز بالامتناع عن التعيينات قبل الانتخابات. من جهته، وصف موقع صحيفة <<هآرتس>> الالكتروني تعيين رونتسكي ب<<المصالحة>> بين الجيش الإسرائيلي والمستوطنين، إثر تنفيذ خطة <<فك الارتباط>> في الصيف الماضي. وكانت <<هآرتس>> نشرت مؤخراً كتابات لرونتسكي يعارض <<تدنيس يوم السبت>> لإنقاذ حياة فلسطينيين.