السفير

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية امس، ان الملف الإيراني، والنزاع الفلسطيني الإسرائيلي، والعلاقات اللبنانية السورية، ستطرح خلال المحادثات بين الرئيس الفرنسي جاك شيراك ووزيرة الخارجية الأميركية كوندليسا رايس الخميس المقبل في باريس. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية جان باتيست ماتاي، إن رايس وشيراك قد يتطرقان ايضاً الى ملفي بيلاروسيا بعد إعادة انتخاب الرئيس الكسندر لوكاشنكو، وأوكرانيا بعد الانتخابات التشريعية الأخيرة، مضيفاً أن وزير الخارجية فيليب دوست بلازي سيشارك في اجتماع الأليزيه.
وفي برلين، حيث يجتمع الخميس ايضاً وزراء خارجية الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي والمانيا للنظر في الملف النووي الايراني، قال ماتاي إن فرنسا <<ستجدد دعوتها لوحدة صف الأسرة الدولية>> بشأن هذا الملف، كما ستؤكد <<حرصها على تبني موقف حازم>> في مواجهة طهران.