بهية مارديني....ايلاف

ادانت المنظمات الحقوقية السورية اعتقال الناشط والكاتب السوري محمد غانم في محافظة الرقة اليوم حيث قامت دورية تابعة لجهاز الأمن العسكري عند الساعة التاسعة صباحا باقتياده بالقوة من منزله الى جهة مجهولة دون ان يعرف احد اسباب الاعتقال . وهذه ليست المرة الاولى التي يعتقل فيها الامن العسكري غانم فقد تم اعتقاله منذ حوالي السنتين لمدة تتجاوز العشرة ايام وقيل انذاك ان الاعتقال على خلفية نشره لمقالات حول الشان الكردي على الانترنت. وادانت لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الانسان في سوريا. C.D.F ، و(سواسية ) المنظمة السورية لحقوق الانسان ، ومركز الشام للدراسات الديمقراطية وحقوق الانسان ، ولجنة المتابعة في قضايا المعتقلين والمنفيين ومجردي الحقوق المدنية والجنسية ، ونشطاء بلا حدود ، والمنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الانسان والحريات العامة في سوريا(DAD ) ، ادانت في بيان مشترك ، تلقت ايلاف نسخة منه ،هذا الاعتقال واعربت عن أسفها الشديد لاستمرارمسلسل الاعتقال السياسي في سوريا وطالبت الحكومة السورية باحترام تعهداتها الدولية الخاصة بحقوق الانسان واتخاذ خطوات جادة باتجاه اغلاق ملف الاعتقال السياسي والافراج عن جميع السجناء السياسيين ومعتقلي الرأي والضمير في سوريا. وعبر عبد الكريم الريحاوي رئيس المنظمة السورية لحقوق الانسان في تصريح لـ"ايلاف" عن قلقه من تصاعد وتيرة الاعتقالات الاخيرة وطالب السلطات السورية بالتوقف واحترام الحريات العامة والافراج عن كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الراي والضمير .