المستقبل

دانت اللجنة السورية لحقوق الإنسان اعتقال الأجهزة الأمنية السورية مواطنين اثنين بحجة تصوير مستندات ممنوعة، وطالبت السلطات بالإفراج الفوري عنهما. وقالت اللجنة المعارضة التي تتخذ من لندن مقراً لنشاطاتها في بيان أصدرته امس، ان السلطات السورية اعتقلت امس شهاب شحود وهيثم قطريب من مدينة السلمية التابعة لمحافظة حماة وسبق أن اعتقلت شحود لمدة 9 سنوات وقطريب لمدة 12 عاما بسبب انتسابهما الى حزب البعث الديمقراطي". واشارت اللجنة الى أن الذريعة التي اتخذتها الأجهزة الأمنية للاعتقال هي تصوير مستندات ممنوعة، وتم اغلاق المكتبة التي يملكانها بقرار إداري من المحافظ، معتبرة ذلك "اعتداءً صارخاً على الحرية الشخصية لكل من المعتقلين وعلى حرية التعبير والنشر والتوزيع".