الرأي العام

تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، امس رسالة من الرئىس المصري محمد حسني مبارك، لم يكشف عن مضمونها، نقلها الوزير عمر سليمان. وأفادت «وكالة الأنباء السعودية»، ان المسؤول المصري نقل إلى العاهل السعودي خلال الاجتماع تحيات وتقدير مبارك، فيما حمله الملك عبدالله نقل تحياته وتقديره اليه, وأضافت انه حضر الاجتماع رئىس الاستخبارات العامة الأمير مقرن بن عبدالعزيز وعدد من كبار المستشارين والمسؤولين السعوديين. وفي اسلام اباد (ا ف ب) تعهدت باكستان والسعودية أمس، مواصلة مكافحة الإرهاب والتعاون في المجالين الاقتصادي والدفاعي, وجاء في بيان مشترك في ختام زيارة ولي العهد السعودي سلطان بن عبدالعزيز لاسلام اباد، التي استمرت يومين، ان مكافحة التطرف ستساعد في «حماية الاسلام وقيمه», وأعرب البلدان في البيان عن «القلق والانزعاج لتدهور الوضع الامني في العراق ومعاناة الشعب العراقي». كما اعربا عن املهما في حل الأزمة النووية الايرانية بالطرق السلمية ودعيا إلى اقامة دولة فلسطينية مستقلة في الشرق الأوسط, وأجرى ولي العهد محادثات مع الرئىس الباكستاني برويز مشرف ورئىس الوزراء شوكت عزيز تناولت المسائل الثنائية والاقليمية، واتفق الجانبان على تطوير العلاقات الثنائية الاقتصادية والتجارية والدفاعية والاستثمارية, كما شددا على ضرورة «تعزيز التفاهم والانسجام» بين مختلف الأديان من خلال الحوار بين الأديان حسب البيان.