فلسطين يحتلها الإسرائيليون ويستبيحون بساتين الليمون واشجار الزيتون، ويغتصبون الأرض ‏والأشجار والبيوت وأهلها في المخيمات، وأهلها مهجرون في أرضهم ومهجرون خارج أرضهم الى ‏المخيمات.‏

فلسطين مستباحة، والعراق محتل من أميركا، ومع ذلك بعض العرب لا يخجلون، وليس سوى دمشق ‏تقف ممانعة في وجه الهيمنة الاسرائيلية، وليس سوى المقاومة اللبنانية تقف في وجه ‏اسرائيل،ومع ذلك هنالك من يريد سحب سلاح المقاومة، وهنالك من اللبنانيين ومن العرب من ‏يريد الغاء المقاومة اللبنانية ومحاصرة سوريا الأسد، وعندها لا يعود في وجه اسرائيل من ‏يقف ضد الإحتلال، وضد الإغتصاب، وضد الهيمنة.‏

ليتهم يخجلون من التاريخ، وليتهم يخجلون تجاه جر%8