الخليج

أعلنت المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سوريا أمس، أن كاتبا سوريا ونجله ومسؤولا شيوعيا اعتقلوا في الأسابيع الأخيرة، تم نقلهم إلى سجن عدرا المدني شمال دمشق. وقال عمار القربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سوريا إن “السلطات الأمنية السورية نقلت الكاتب علي العبد الله عضو لجان إحياء المجتمع المدني في سوريا ونجله محمد إلى سجن عدرا في ريف دمشق بعدما كانا معتقلين في سجن صيدنايا العسكري”.

أضاف انه تم أيضا نقل المسؤول في حزب العمل الشيوعي المحظور فاتح جاموس من سجن صيدنايا إلى سجن عدرا.