السفير

ذكرت صحيفة <اريزونا ديلي ستار>، أمس الأول، ان شركة <رايثون> الاميركية ستتعاون مع سلطات تطوير الأسلحة الإسرائيلية <رافاييل>، من اجل تطوير صاروخ اعتراضي جديد لمصلحة وكالة الدفاع الإسرائيلية، في مواجهة <التهديد الإيراني الآتي من لبنان وسوريا>. وستعمل الشركتان على تطوير الصاروخ الملقب ب<ستانر>، لاعتراض وتدمير الصواريخ الباليستية القصيرة المدى. وقد اعتبر مدير التطوير في <رايثون> آدم شريل، أن <التعاون بين الشركتين غريب، لان رفاييل منافس لنا على الصعيد العالمي>. وفيما رأى أن <التهديد هو القوة الحقيقية الإيرانية الآتية من لبنان وسوريا>، قال شريل إن البرنامج التطويري سيدفع نحو التوقيع على عقد بقيمة 250 مليون دولار أوائل العام المقبل، موضحاً أن الصاروخ الواحد سيكلف بين 300 ألف و400 ألف دولار.