الديار

في الوقت الذي يمارس فيه البرلمان الفيدرالي السويسري ضغوطه على المجلس الفيدرالي في اتجاه ‏وقف كل صفقات الاسلحة مع دول منطقة الشرق الاوسط واعادة النظر في برامج التعاون ‏العسكري الفني معها. اعطت الحكومة السويسرية الضوء الاخضر لتصدير مركبة مصفحة الى ‏اسرائيل.‏
وتشدد شركة «مواغ» المصنعة للمركبة من طراز «بيرانها» على ان الآلية العسكرية المصدرة ‏لاسرائيل هي للعرض فقط وستستخدم في اختبار المكونات الالكترونية المستخدمة على متنها. غير ‏ان مصادر برلمانية سويسرية تؤكد على ان تل ابيب تخطط في المستقبل لشراء ما يزيد عن 100 ‏مركبة من هذا الطراز خصوصا وان الشركة السويسرية هي احدى الشركات المملوكة لمجموعة ‏‏«جنرال ديناميك» الاميركية. كما ان التعاون العسكري السويسري، الاسرائيلي يتوسع ‏باستمرار ويغطي حاليا مجالات متعددة من بينها المركبات الجوية بدون طيار، الى جانب ‏الانظمة والمعدات الالكترونية الخاصة بالدعم اللوجستي.‏