السفير

حذرت وزارة الخارجية البريطانية مواطنيها الراغبين بزيارة سوريا امس، من أن هناك تهديدا مستمرا للإرهاب، داعية إياهم إلى تجنب التظاهرات وتوخي الحيطة والحذر في الأماكن العامة. واعتبرت الوزارة ان دمشق شهدت <هجومين بالقنابل استهدفا أعضاء في حركة حماس، وعددا من الصدامات المسلحة بين قوات الأمن ومتطرفين وقع معظمها في المناطق الريفية>. وأضافت الوزارة <أبلغ عن مقتل خمسة متطرفين وإصابة أربعة آخرين بجروح الجمعة الماضي خلال مواجهات مسلحة مع قوى الأمن وسط دمشق>. وأشارت الوزارة إلى أن التطورات في المنطقة <يمكن أن تفجّر اضطرابات وخاصة بعد صلاة الجمعة>، داعية رعاياها إلى تجنب الدخول إلى العراق عبر الحدود السورية، التي قالت إنها تخضع لإجراءات مشددة من كلا الجانبين.