صدى البلد

أعلنت الرئاسة النمسوية للاتحاد الاوروبي ان وزراء خارجية دول الاتحاد توصلوا أمس الى اتفاق للدخول في المرحلة العملية من مفاوضات عضوية تركيا بعد النجاح في تجاوز العقبة القبرصية. ووافق الوزراء الـ 25 على فتح المفاوضات حول الفصل الاول من الفصول الـ35 المعروضة للنقاش مع تركيا قبل الموافقة على انضمامها الى البيت الاوروبي وهو الفصل المتعلق بالعلوم والابحاث. وكان هذا القرار الذي يتطلب اجماع الدول الاعضاء يصطدم منذ ايام بمعارضة قبرص التي تمسكت لبدء هذه المناقشة بصدور اعلان عن الاتحاد الاوروبي يطلب بشكل واضح من تركيا الاعتراف بالسلطات القبرصية اليونانية، رغم انقسام الجزيرة. على اثر ذلك، توجّه وزير الخارجية التركي عبد الله غول الى لوكسمبورغ للمشاركة في لقاء وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي. وقدمت فيينا خمس نسخ للنص المرافق للخطوة في مسعى لجعل قبرص تتخلى عن حق الفيتو، مع تشديد النص على الالتزامات التركية السابقة تجاه الجزيرة. وتم حذف اشارة حول ضرورة اعتراف تركيا بقبرص من النص. وتضمنت النصوص فتح المرافئ التركية والمجال الجوي التركي أمام حركة النقل القبرصية والاعتراف بالحكومة القبرصية في نيقوسيا.