السفير

تبنى مجلس الشيوخ الاميركي، بالاجماع، امس، مشروع قانون يستهدف <عزل> حركة حماس وذلك عبر منع الولايات المتحدة من مساعدة السلطة الفلسطينية طالما لم تعترف حماس بحق اسرائيل في الوجود وتتخلى عن <العنف> وتقر الاتفاقات الموقعة مع الدولة العبرية. وكان مجلس النواب الاميركي قد صوت قبل شهر على نص مماثل. ويتيح مشروع قانون مجلس الشيوخ مواصلة تقديم المساعدات الانسانية (مواد غذائية ومياه وادوية) ومساعدات تسمح للرئيس محمود عباس (ابومازن) <بالقيام بواجباته>. وقال السناتور الديموقراطي جوزف بيدن، وهو الرجل الثاني في لجنة الشؤون الخارجية، ان <احدا لا يريد ان يرى قرشا واحدا من المكلفين الاميركيين يذهب الى حكومة برئاسة حماس التي ترفض الشروط الاساسية ليس فقط للولايات المتحدة وانما ايضا للمجتمع الدولي> مضيفا <على حماس ان تختار بين الرصاص وصناديق الاقتراع، بين الارهاب المدمر والحكم البناء لا يمكنها ان تلعب على الحبلين>.