الرأي العام

اعلنت وزارة الخارجية السويدية امس, انه تم اعتقال صحافي سويدي من اصل فلسطيني في سورية, بتهمة الاساءة الى الدولة. واوضحت وسائل الاعلام السويدية ان الصحافي الذي عرفت عنه باسم رشيد الحجة وهو في الحادية والستين من العمر اعتقل في مطار دمشق في وقت سابق هذا الشهر ويتم استجوابه بتهمة الاساءة الى الدولة السورية قبل عشر سنوات خلال مقابلة اجراها في التلفزيون السويدي مع مواطن سوري طالب لجوء. وافادت التقارير ان المواطن السوري ادلى خلال المقابلة بتعليقات انتقد فيها نظام بلاده ولفتت انتباه اجهزة الاستخبارات السورية. وقالت الناطقة باسم الخارجية ميريام مانبرو انه لم يتم ابلاغ الحكومة السويدية حتى الان بطبيعة التهم الموجهة الى الصحافي وهي تسعى للقائه «لكن لم يتسن لنا بعد مقابلته».