ايلاف

خرج عشرات الفلسطينيين من لاجئي مخيم اليرموك في دمشق اليوم الجمعة في مسيرة حاشدة للتنديد بالعدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني. وردد المتظاهرون شعارات تشجب حملة القمع والتقتيل والتجويع التي تمارسها قوات الاحتلال الاسرائيلي ضد أبناء الشعب الفلسطيني الأعزل في قطاع غزة.

وأكدوا أن الهدف مما تقوم به قوات الاحتلال الاسرائيلي من حصار وتجويع وتدمير للبنيات التحتية الفلسطينية هو ضرب الوحدة الوطنية الفلسطينية ليتسنى تمرير مخططاتها التوسعية داعين إلى وحدة القوى الفلسطينية باعتبارها الضمانة الوحيدة لإحباط مؤامرات المحتل واستعادة الشعب الفلسطيني لحقوقه المشروعة وفي مقدمتها حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

ويذكر أن قوات الاحتلال الاسرائيلي اتخذت من اختطاف المقاومة الفلسطينية جنديا إسرائيليا ذريعة للتصعيد من حملاتها القمعية ضد الشعب الفلسطيني حيث شنت أول أمس الأربعاء هجوما عسكريا على قطاع غزة ألحق أضرارا كبيرة بالبنيات التحتية لقطاع غزة.

كما قامت الخميس باعتقال عدد من الوزراء والنواب ورؤساء البلديات الذين ينتمون إلى حركة المقاومة الاسلامية (حماس).