الخليج أفرجت السلطات السورية عن الطالب والشاعر السوري الكردي مسعود حامد بعدما اعتقلته منذ نحو أعوام بتهمة الانتماء الى منظمة سرية. وقال رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سوريا د.عامر قربي في بيان أصدره أمس: إن “حامد أنهى مدة سجنه حسب حكم محكمة أمن الدولة العليا”، مضيفاً أنه “طالب في السنة الثانية بكلية الإعلام بجامعة دمشق”. وكان حامد وفقاً للبيان “التقط صوراً لمظاهرة سلمية قام بها أطفال أكراد أمام مقر اليونيسيف في دمشق بتاريخ 25/7/2003 ووضعها على أحد مواقع الانترنت وبعد شهر وأثناء تأديته امتحاناته الجامعية تم إلقاء القبض عليه”. وبحسب البيان فقد “حكمت محكمة استثنائية عليه بالحبس لمدة 3 أعوام بتهمتي الانتماء الى منظمة سرية ومحاولة ضم أراضٍ سورية لدولة أخرى”. وأضاف البيان ان “حامد أحيل الى سجن دمشق المركزي، عدرا، وخرج منه أمس وهو في حالة مستقرة بعد أن ساء وضعه الصحي في الآونة الأخيرة”.