دمشق: هيام علي (الشرق الأوسط)

أكد مدير الترويج في مركز الأعمال السوري ـ الأوروبي باسل قتابي، أن المركز يستعد في المرحلة الجديدة من عمله، التي سيتحول فيها إلى مؤسسة وطنية، تساعد الشركات السورية على دخول أسواق جديدة خارج الاتحاد الأوروبي، وخاصة أسواق الولايات المتحدة والصين والبرازيل. وأشار قتابي، إلى أن قسم الترويج في المركز يسعى حاليا لإقامة جناح سوري في معرض «فايسن فودي» في نيويورك، في محاولة لاطلاع الشركات السورية على الأسواق الأميركية وخلق تواصل بينها وبين الموردين. ويتوقع ان تكون هذه المشاركة متميزة.

إلى ذلك، يستمر مركز الأعمال السوري ـ الأوروبي، في خططه الترويجية الهادفة إلى تأمين مشاركات سورية نوعية ومتميزة في اكبر المعارض الأوروبية، ستكون أقربها مشاركة سورية على شكل بيت دمشقي في معرض «سيال» للغذاء الذي يقام مرة كل عامين في مدينة باريس، في شهر اكتوبر (تشرين الأول)، حيث سيتاح لـ 12 شركة سورية فرصة التواصل مع مئات الموردين من مختلف أنحاء العالم.

وأكد قتابي على أهمية تأمين مشاركات سورية مدروسة ومتميزة في المعارض الأوروبية ولاحقا المعارض الأميركية والآسيوية. وأوضح أن سورية تمتلك ميزات تصديرية لتشكيلة مهمة من السلع المرغوبة في الأسواق الخارجية، وخاصة ما يتعلق بالألبسة وبعض الصناعات الغذائية واليدوية. وتوقع أن تشهد سورية خلال السنوات القليلة القادمة نهضة تصديرية نتيجة للجهود التي تبذلها الحكومة بالتعاون مع القطاع الخاص لدعم المصدرين ومساعدتهم على دخول الأسواق الأخرى.