الرأي الأردنية

واشنطن - وكالات - تبنى مجلس الشيوخ الاميركي ليل الخميس الجمعة قرارا يطالب سوريه وايران بوقف مساعداتهما لحزب الله الشيعي اللبناني ودعا الى وقف القتال في لبنان ، فيما اعلنت وزارة الخارجية الاميركية ان مساعد وزيرة الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الاوسط ديفيد ولش توجه ليل الخميس الجمعة الى الشرق الاوسط . وتواصلت المباحثات الاميركية الفرنسية حول بنود قرار يرمي الى وقف المعارك في لبنان. تفصيلا تبنى الشيوخ الاميركي ليل الخميس الجمعة قرارا غير ملزم دعا فية طهران ودمشق الى انهاء كافة اشكال الدعم المادي واللوجستي لحزب الله، وحث البلدين على استخدام نفوذهما الكبير على حزب الله لنزع سلاحه. ووصف القرار الذي جرت الموافقة عليه بالتصويت، الاعمال القتالية بين حزب الله واسرائيل بانها تهديد لسلام وامن الشعبين الاسرائيلي واللبناني. ودعا المجلس الى انهاء الاعمال القتالية بين حزب الله واسرائيل. من جهتها اعلنت وزارة الخارجية الاميركية ان ولش توجه ليل الخميس الجمعة الى الشرق الاوسط. وقال المتحدث باسم الوزارة شون ماكورماك ان ولش الذي رافق وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس في جولتها الاخيرة الى الشرق الاوسط الاسبوع الماضي، عاد الى المنطقة، دون ان يذكر اي تفاصيل عن برنامج زيارته. واضاف ان ولش سيبحث مع شركاء عدة في المنطقة الوسائل الدبلوماسية التي نعدها مع الحكومة الفرنسية وشركاء دوليين اخرين.

من جهة اخرى، قال المتحدث الاميركي ان رايس على اتصال وثيق مع القادة الاسرائيليين منذ عودتها من القدس الاثنين الماضي، موضحا انها اجرت محادثات هاتفية مع رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت ومع نظيرتها الاسرائيلية تسيبي ليفني. واضاف ان رايس اجرت محادثات ايضا مع الممثل الاعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا ومع الامين العام للامم المتحدة كوفي عنان.

وكان المتحدث باسم البيت الابيض جون سنو صرح في الطائرة التي تقل الرئيس جورج بوش الى تكساس في رحلة سياسية قصيرة قبل عطلة تستغرق حوالى عشرة ايام في مزرعته ان الادارة الاميركية متفائلة الى حد كاف واعتقد اننا سنتوصل الى شيء ما حول لبنان. واضاف لا استطيع ان احدد مهلة ولا ان اقول ما اذا كان ذلك سيحصل هذا الاسبوع او الاسبوع المقبل، مؤكدا ان الاميركيين يرون ان صدور قرار بشأن لبنان مسألة ايام. وعلى صعيد متصل اعلن دبلوماسي ان الولايات المتحدة وفرنسا تواصلان امس مباحثات مكثفة حول بنود قرار يرمي الى وقف المعارك في لبنان.

وقال طالبا عدم الكشف عو هويته ان الاميركيين والفرنسيين يحاولون ايجاد حل.

ويدعو النص الفرنسي خصوصا الى وقف فوري للاعمال الحربية ويحدد بعض الشروط الضرورية لوقف دائم لاطلاق النار وحل دائم للنزاع الحالي بين اسرائيل وحزب الله اللبناني.