أوضحت المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سورية (ماف) أن قوات حرس الحدود التركية أطلقت النار على شاب كردي (جوان حج يوسف ـ 31 سنة) مطلع الشهر الجاري وقتلته أثناء عبوره الحدود السورية ـ التركية قرب القامشلي (شمال) كما القي القبض على آخرين معه.

وناشدت المنظمة كافة منظمات حقوق الإنسان المحلية والعربية والعالمية لإطلاق حملة دولية "من أجل التدخّل لمنع السلطات التركية من اللجوء إلى قتل أيّ مواطن يعبر الحدود بشكل غير نظامي بدلاً من اللجوء إلى القضاء كما هو معروف في مثل هذه الحالات"، وطالبت بمحاسبة السلطات التركية عن "آلاف الضحايا الذين قضوا برصاص حرس الحدود من مواطني سورية منذ ترسيم الحدود حتى الآن".

ودعت منظمات كردية سورية لإطلاق حملة دولية من أجل "التدخّل لمنع السلطات التركية من اللجوء إلى قتل أيّ مواطن يعبر الحدود بشكل غير نظامي".

ورأت المنظمة أن "انتشار البطالة الهائلة في منطقة الجزيرة (شمال سورية)، خلقت حالة جوع حقيقي لدى أوساط واسعة من المعوزين، تدفع ببعض هؤلاء للإقدام على مخاطرات من هذا النوع من أجل تأمين رغيف أفواه جائعة".

مصادر
سورية الغد (دمشق)