قالت قيادة عمليات فرض القانون ان قواتها قتلت خلال الاربع والعشرين ساعة الماضية ارهابيين اثنين والقت القبض على 25 آخرين واعتقلت ثمانية من المشتبه بهم، مشيرة إلى انها حررت ستة اشخاص وعائلة واحدة فضلا عن ابطال مفعول ثماني عبوات ناسفة وضبط عجلتين لا تحملان اوراقا ثبوتية، فيما استشهد 18 مدنيا واصيب نحو اربعين آخرين بانفجار مفخختين بفارق زمني ضئيل وسط سوق شعبي في حي الشرطة الرابعة ببغداد.

وكشف الناطق الرسمي لخطة فرض القانون عن القاء القبض على زعيم شبكة تعمل على تفخيخ جثث الموتى وتفجيرها على الاجهزة الامنية عند التقرب منها، وقال العميد قاسم عطا خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده امس بمبنى امانة مجلس الوزراء ببغداد ان الارهابي المذكور يدعى افجير عبد القادر وهو مساعد لرئيس جهاز المخابرات التابع للنظام السابق،مؤكدا ان المجرم اعترف بقيامه بتفخيخ اعداد كبيرة من جثث المدنيين، واشار عطا الى ارتباط المذكور بتنظيم القاعدة الارهابي حسب قوله .

واستعرض الناطق الرسمي لخطة امن بغداد النتائج المتحققة خلال الشهرين من بدأ تنفيذ الخطة، مبينا ان القاعدة والتنظيمات الارهابية بدأت تستخدم اساليب جديدة في استهداف المدنيين من خلال استخدام اساليب المقذوفات بعيدة المدى مثل مدافع الهاون وصواريخ الكاتيوشا بعد ان تم تامين العديد من المناطق الساخنة في العاصمة ، موضحا ان اغلب التنظيمات الارهابية لجأت الى الاطراف والمحافظات القريبة من بغداد بعد تطبيق الخطة مما جعل من مسالة زيادة القصف بالهاون اسلوباً متبعاً لدى تلك التنظيمات .

وبخصوص ازدياد اعمال العنف خلال الاسبوع الماضي عزا العميد قاسم عطا ذلك الى الضغط الحاصل من قبل القوات الامنية على المجاميع الارهابية ،موضحا ان العمليات الارهابية التي نفذت داخل مجلس النواب وجسر الصرافية هي دليل على ذلك. وبشان المناطق الساخنة التي مازالت تشهد اعمال قتل وعنف ضد المدنيين قال الناطق باسم خطة امن بغداد ان مناطق السيدية والبياع والشرطة الرابعة والخامسة والدورة ستشهد خلال الايام المقبلة انتشاراً امنياً واسعاً ومطاردة جميع فلول الارهاب فيها لتامينها بالكامل بهدف عودة العوائل المهجرة اليها ، مؤكدا ان مناطق اليرموك والاربعة شوارع بدأ تأمينها بالكامل وتمت المباشرة بالقيام باعادة الخدمات اليها خصوصا في المحلات (612 ،616 ،608 ، 610) ،

وبشان محطات الامن المشتركة التي تم فتحها في المناطق التي تم تامينها مؤخرا قال الناطق باسم خطة فرض القانون " اننا وجدنا الرغبة في زيادة المحطات الامنية البالغة 43 محطة الى 73 محطة بهدف تعزيز الامن وتقديم الخدمات الى المناطق المؤمنة حديثا " .

وذكرت قيادة عمليات فرض القانون في بيان تسلمت (المدى) نسخة منه امس ان عملياتها اسفرت خلال الاربع والعشرين ساعة الماضية عن القاء القبض على 13 ارهابيا وضبط اربع عجلات مدنية وحاسوب واحد في منطقة الكرخ المركز. فيما ابطلت مفعول عبوتين ناسفتين وبندقية كلاشنكوف مع مخزني عتاد في الكاظمية.

اما في المنصور فقد القت القوات الامنية القبض على ارهابي واحد واعتقلت اثنين من المشتبه وتحرير عائلة مخطوفة وشخص آخر وضبط 14 بندقية كلاشنكوف وأخرى سيمينوف وقناعي وقاية ورشاشتين (BKC) مع شريطي عتاد ومئة اطلاقة و78 مخزن عتاد كلاشنكوف وسبعة دروع واقية. كما القت في منطقة الرشيد غرب القبض على ثلاثة من المشتبه بهم، فيما حررت خمسة مخطوفين والقت القبض على ثلاثة ارهابيين واعتقلت ستة من المشتبه بهم في منطقة الرشيد شرق.

وضبطت القوات الامنية في الرصافة المركز 60 اطلاقة نوع (AK) ومخازن عتاد فارغة. واضاف البيان: انه في الكرادة تم اعتقال مشتبه به واحد. وضبط ثمانية مخازن عتاد كلاشنكوف وجعبة صدرية واحدة. مشيراً إلى ضبط قنبرة هاون واحدة في الاعظمية.

وفي ضواحي بغداد القت القوات القبض على ارهابي واحد في المحمودية وقتلت ارهابيين اثنين والقت القبض على ثمانية آخرين في التاجي، إلى ذلك اعتقلت ثلاثة من المشتبه بهم وضبطت ست قاذفات وست بنادق كلاشنكوف وركيزة هاون واحدة في منطقة ابو غريب. وفي المدائن القت القبض على اثنين من المشتبه بهم. وفي الشرطة الرابعة ببغداد اعلنت مصادر طبية وامنية استشهاد 18 شخصا بينهم ثلاثة اطفال واصابة نحو اربعين آخرين بانفجار سيارتين مفخختين بفارق زمني ضئيل وسط سوق شعبي امس الاحد.

وكانت المصادر قد اشارت في حصيلة سابقة إلى استشهاد سبعة اشخاص. وقالت مصادر طبية من مستشفى اليرموك ان قسم الطوارئ تلقى 18 شهيدا بينهم ثلاثة اطفال وخمس نساء وحوالي 40 جريحا اثر انفجار سيارتين مفخختين. كما اعلن مصدر امني استشهاد ستة اشخاص واصابة عشرة آخرين في تفجير انتحاري امس الاحد داخل حافلة ركاب تقل مدنيين في منطقة العطيفية ببغداد. وقالت وزارة الدفاع في بيان تسلمت (المدى) نسخة منه امس ان قواتها المنتشرة في المحافظات تمكنت من اعتقال خمسة من المشتبه بهم في قاطع الموصل فضلا عن ابطال مفعول عبوة ناسفة في تقاطع المصارف.

وفي قاطع الرمادي اعتقلت قيادة الفرقتين الاولى والسابعة مشتبهاً به واحداً وابطال مفعول 17 عبوة ناسفة ثلاث منها في منطقة الصوفية، و13 اخرى في منطقة الجزيرة وواحدة في البوفهد فيما قتلت قوات الفرقتين الرابعة والخامسة في قاطع صلاح الدين وديالى وكركوك اربعة ارهابيين واعتقلت اربعة من المشتبه بهم. وفي قاطع الفرات الاوسط والجنوبي اعتقلت قوات الفرقتين الثامنة والعاشرة ثلاثة من المشتبه بهم وابطلت مفعول عبوتين ناسفتين احداهما في منطقة الدايرة والاخرى في منطقة الصويرة.

وفي كربلاء اعلن مصدر طبي امس الاحد ارتفاع حصيلة شهداء التفجير الانتحاري بسيارة مفخخة في المدينة السبت إلى 42 شهيدا و224 جريحا بينهم نساء واطفال. وفي البصرة افاد شهود عيان بأن مسلحا قتل صباح امس الاحد امرأة في تقاطع منطقة الخليج العربي.

وفي الفلوجة اعلن مصدر امني امس عن استشهاد شرطيين اثنين خلال مواجهات وقعت في حي نزال وسط المدينة بين دورية للشرطة وعناصر مسلحة. وفي السياق نفسه أشار مصدر امني طلب عدم ذكر اسمه لمراسل جريدة( المدى ) الى قيام العناصر المسلحة بنصب كمين لاحدى دوريات الحرس الوطني في ساحة ميسلون غرب المدينة في الساعة الخامسة من مساء امس وقد استمر الاشتباك قرابة عشر دقائق.

لكن مصدراً طبياً قال: ان مستشفى الفلوجة العام تسلم ثلاثة جرحى اصيبوا خلال المواجهات. وفي الموصل اعلنت مصادر امنية اصابة خمسة اشخاص بجروح في هجمات تضمنت عمليتين انتحاريتين بواسطة صهريجين مفخخين استهدفا مقرا للجيش في حي التنك.

واضافت: إن اربعة اشخاص اصيبوا بجروح جراء انفجار سيارة مفخخة استهدفت دورية للجيش في حي اليرموك. من جانب آخر اعلن الجيش البريطاني امس الاحد مقتل جنديين واصابة خمسة آخرين بجروح في حادث اصطدام مروحيتين تابعتين له اثناء تحليقهما في منطقة التاجي ببغداد السبت.