حرر أحمد أبو مطر شعبه الفلسطيني من الإحتلال وإسترد حقوقه المغتصبة وأعاد اربعة ملايين من اللاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم وحرر عشرة آلاف فلسطيني من السجون وسلم كل لاجيء جواز سفر يحترمه كل ضابط أمن حول العالم . لم يعد الفلسطيني بحاجة للنضال في سبيل قضيته إعلاميا فقد تحيزت كل أمم الأرض إعلاميا لصالحه ولم يعد هناك من هم إلا أن يوقف أحمد أبو مطر الفلسطيني القسم العربي في موقع وزراة الخارجية الإسرائيلية عند حدها ويجعلها تدفع جعالة القراء اليهود الكثر لمقالاته التي ينشرها الموقع " غصبا عنه " ليس لأن مقالات الفلسطيني أحمد أبو مطر تتناسب والسياسات الإسرائيلية وإنما لأنه رقم إعلامي عالمي صعب ولا يمكن تجاهل إبداعاته .

هذا أولا ثانيا : تبين بأن أحمد ابو مطر المشارك في اللجنة التحضيرية للمؤتمر لم يدعو الكاتب اليميني الإسرائيلي الذي فضح التمويل الإسرائيلي المشارك لمؤتمر زوريخ للمرأة والأقليات بل الذي دعاه هو مجهول لا بل هو أتى وحده ليوزع كتابه مشكورا حتى يعرف أبو مطر كيف يواجه العدو الصهيوني من على منبر دانييل بايبس كما تفعل زميلته في الإستغشام وفي المؤتمر وفاء سلطان . المؤتمر الثالث الذي سحبت للتو منظمة فريدوم هاوس الصهيونية من على موقعها إسمه بوصفه أحد المساندين ماديا منها في مؤتمريه السابقين يسمو برئيسه الفهيم والميت في حب الأقليات عدلي ابادير العلماني اللا طائفي و الذي لا يقبض من إسرائيل وهو حلو اللسان ومؤدب ولا غايات فئوية وفاشية له في مصر ولأجل ذلك لا يستغبي بضعة طالبي أضواء وشهرة بلعن قومهم فيكرمون في الغرب . وهو لله الحمد أي عدلي المخرف لا يشتري تذاكر الطائرات والهدايا ولا يدفع رواتب لمن يشارك في مؤتمراته شريفة الغاية و"الغلاية" السيد عدلي ابادير ولله الحمد ليس قليل الأدب مع أعدائه بل ممتهن لكرامة القابضين منه وأصدقائه بشهادة ضربه لجميع المشاركين على أقفيتهم بكلامه البذيء ومن على المنبر دفاعا عن الإسرائيلي الذي كان وجوده بمعرفة اللجنة التحضيرية وبشهادة وفاء سلطان والهجين الفكري " الخرونغ " كما أحمد ابو مطر شاكر إلياهو النابلسي .

يا سيد أحمد ابو مطر ..لماذا تخجل من وضعك ونشاطك .. أنت مأجور وليس في ذلك عيب في الغرب وأنت تعيش هناك ..

وانت صديق لكل أعداء شعبك الفلسطيني وعدو لكل أصدقائه فعلام تتفلسف وتستغبي القراء . من أحق بنشاطك وهو لا يتعدى الكتابة عن ديكتاتورية أعداء إسرائيل وعن وجاهة ديمقراطية ملكي الأردن والسعودية . تبكي على المرأة عامة ..جيد ورائع ولكن من يبكي على المرأة الاسيرة والشهيدة من شعبك الفلسطيني ومن يساندها حين نراك يا صابغ الشعر والفكر وقد تناسيتها وإنشغلت عنها حتى لكأنك حررتها ولم يبقى إلا أن تكمل الدرب مع البقية .

كلنا نريد العدل للأقليات الحقيقية ولكن بحق الله قللي هل هناك طفرة في الغرب للمساندين للفلسطينيين فتفرغت أنت لمساندة الآخرين حقيقيين ومختلقين . يا سيد أحمد أبو مطر ، إنقر على موقع فريدوم هاوس وعلى مشاريعها في موقع الضريبة الأميركية سترى أن منظمة عدلي ابادير ومؤتمراتها موجودة على جدول الصرف وأنت تعرف ذلك لأنك بلا شغل إلا التسكع على الأنترنيت . ولا مشغلة لك يا من تدعي الأكاديمية فبالله قللي وأثبت باي جامعة تدرّس الآن ومنذ تركت منظمة ابو نضال التي عملت معها ما بين العراق وسوريا وليبيا بأي جامعة تأستذت ؟.

قديما كانت المومسات الساقطات يختبأن من الفضيحة ..اليوم صارت للفضيحة أحمد ابو مطر يدافع عنها .

عدد لنا من هم الستين مشارك في مؤتمر الأقليات ذو الأهداف والغايات التقسيمية والتمويل الأميركوإسرائيلي وستجد أنهم إما معروفون بالولاء للصهاينة في الغرب أو مدعومون منهم وبالعلن مثل دانييل بايبس أعتى عتاة الدعاة لحسم قضية الصراع في الشرق الأوسط بالقوة عبر حسم الجيش الإسرائيلي للامر بالقضاء على كل أعدائه بقوة مطلقة ورمي الفلسطينيين في الاردن فيستسلم الشعب وتحسم الأمور لمصلحة السلم الإسرائيلي كما يسميه .

أم شاكر النابلسي العلماني الديمقراطي الذي لا يتعلمن إلا حين يدافع عن إنجيلية بوش وتشيني والملك الأردني ولا يتدمقرط إلا حين يكتب سلسلة مديح على وزن أبو نواس في حب وشرف وسلالة تركي بن فيصل ، ولا يحزن مثلك تماما حين قتلنا اصدقائك في شاطيء غزة وفي الفلوجة وفي لبنان ...حزنكم وغضبكم لا زلنا نذكره متى وعلى من .. يوم يقتل إسرائيلي في الارض المحتلة حينها ينبري قلمكم ليقرع بالفاعلين ويشجب المجرمين .

آم وفاء سلطان التي لم ترى إلا غول الله المسلم ومدحت بالغول يهوه اليهودي الذي بعرفها لم يقتل في فلسطين ولم يذبح في صبرا وشاتيلا والتي خرجت تولول يوم قتل قبطي في الأسكندرية داعية الشعب القبطي للثورة وأن لا يعود إلى المنازل إلا حين ينال إستقلاله ويوم قانا وغزة نامت عن الكلام نوم أهل الكهف وهي تقوم اليوم بالحديث في الندوات الإسرائيلية مع دانييل بايبس براتب معتبر عن كل ندوة ذم بالعرب والمسلمين .

هل نسيناك وانت الذي لم نسمع لك صوتا بعد مجزرة قانا ..ومجزرة جنين ومجازر غزة كيف تنطحت لتهاجم مفجر نفسه في تل ابيب .

هل نسيناك وأنت المدافع عن الأقليات كيف صمتت بعد ذبح الأطفال من آل غالية ..

يا أخي تكتب بما يطعمك حسنا أنت حر ، ولكن أن تقتعنا بأنك شريف وأنساني فإصمت أفضل لك ولنا وداري الفضيحة بركوب مقالاتك الدائم في مواقع الصهاينة لأنك في الفعل منهم وبالإسم منا .