كشف رئيس مؤتمر اللجنة الاميركية - الاسرائيلية للعلاقات العامة (الايباك) ستيف روزين ‏النقاب عن انه في احدى مراحل المفاوضات السرية التي جرت بين الرياض وطرابلس الغرب ‏لتسوية النزاع الليبي - الاميركي حول ملف تفجير طائرة الركاب الاميركية «بان ام» فوق ‏مدينة ربي الاسكتلندية بعث سيف الاسلام القذافي نجل الزعيم الليبي معمر القذافي رسالة ‏الى واشنطن عبر الوسيط السعودي الامير بند بن سلطان، اكد فيها استعداد بلاده العمل في ‏اطار جامعة الدول العربية او على الصعيد الثنائي ادراج في كتب التعليم الدراسي ‏تفاصيل الكارثةانسانية» التي ارتكبتها النازية في ظل نظام ادولف هتلر ضد اليهود ‏وعدم الاكتفاء بما تنشره وسائل الاعلام العربية بان العالم العربي غير مسؤول عن حدوث ‏‏«المحرقة اليهودية» او بما تشير اليه عرضا كتب التاريخ في المدارس العربيةوبحسب رئيس «مؤتمر الايباك» وهو اكبر مركز ضغط يهودي في الولايات المتحدة، ستيف روزين، فان ‏سيف الاسلام القذافي اكد في رسالته التي تم مناقشتها ايضا مع فاعور جيلون الذي يعمل في ‏الادارة السياسية في السفارة الاسرائيلية في واشنطن :

«انه يجب الا نزعم بانه يحق ‏سرائيليين ان يقتلوا في عمليات ارهابية بسب بمعاناة ابناء الشعب الفلسطيني، كما انه ‏يجب الا نزعم بان اسرائيل تتصرف بالقسوة والاهانة ضد الفلسطينيين».‏واضاف نجل الزعيم الليبي :«انني اعرف بعض الناجين من افران هتلر النازية الوحشية معرفة ‏شخصية وقصوا علي ما حدث في معسكرات الابادة لحظة بلحظة ولا يمكن لانسان مثقف ويعيش في ‏القرن الواحد والعشرين ان يشعر بالتعاطف مع المسؤولين عن حدوث المأساة الخطيرة لليهود مجراء الكارثة..».‏ وشدد سيف الاسلام القذافي على ان «اغماض الطرف عن حدوث الكارثة النازية ضد اليهود يعد ‏خطأ جسيماً».

‏وحول توقيع سلام بين اسرائيل وليبيا قال نجل العقيد معمر القذافي: «لا توجد بين بلاده ‏والدولة العبرية حدود مشتركة، ولذلك ليس هناك اي سبب جوهري يدعو لوجود خلاف ولو بسيط ‏بين الشعبين الليبي واليهودي في كلا الدولتين».ودعا سيف الاسلام القذافي يهود ليبيا المهاجرين لاسرائيل للعودة الى ليبيا مرة اخرى قائلاً: ‏‏«لقد دعوناهم في الماضي للعودة الى ديارهم وجذورهم وانا حالياً باسمي الشخصي وباسم والدي ‏وباسم الامة الليبية اجدد الدعوة لاخوتنا اليهود للعودة الى بلادهم فانهم بدون لن ‏يشعروا بأنهم غرباء». شك‏

مصادر
الديار (لبنان)