دعا وزير الاقتصاد السوري عامر حسني لطفي أمس المستثمرين الروس إلى الاستثمار في اقتصاد البلاد من خلال إقامة مشروعات مشتركة مؤكدا ضرورة تعزيز العلاقات بين سورية وروسيا في مختلف المجالات خاصة الاقتصادية.

وجاء ذلك خلال اجتماعات الدورة الخامسة للجنة المشتركة السورية الروسية للتعاون التجارى والاقتصادي والعلمي والفني التي بدأت في دمشق أمس وتستمر لمدة يومين.

ودعا لطفي في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" المستثمرين الروس إلى إقامة مشاريع استثمارية مشتركة مشيرا إلى أن معدل النمو في الناتج المحلي الإجمالي خلال العام الماضي كان 5.1% متوقعا أن تزيد نسبة النمو خلال العام الحالي.

وأكد وزير التنمية الإقليمية في جمهورية روسيا الاتحادية فلاديمير باكوفليف رئيس الجانب الروسي في اجتماعات اللجنة أهمية المشروعات التي تقيمها روسيا في سورية والمشاريع المستقبلية مثل خط نقل النفط الخام من كركوك الى بانياس وخط نقل الغاز الذى سيقام في سورية وتوسيع الطاقة الإنتاجية لمحطة تشرين البخارية.

وأشار الوزير الروسي الى إمكانية زيادة حجم التبادل التجاري إلى بليون دولار سنويا خلال الفترة القادمة من 628 مليون دولار حاليا.