إيلاف

كشف استطلاع للرأي نشرت صحيفة "يديعوت احرونوت" نتائجه ان اغلبية ساحقة من الاسرائيليين ترغب في استقالة رئيس الوزراء ايهود اولمرت بعد التقرير المرحلي القاسي الذي اصدره القاضي الياهو فينوغراد حول الحرب على لبنان. وقال 65% من الاسرائيليين انهم يؤيدون استقالته فورا مقابل عشرة بالمئة لا يريدون استقالته، بينما قال 25% انهم يفضلون ان يستقيل بعد نشر التقرير النهائي المتوقع في تموز/يوليو المقبل.

ويؤيد 51% من الاسرائيليين اجراء انتخابات مبكرة بينما يفضل 23% استمرار الولاية التشريعية الحالية بعد استقالة اولمرت ووزير الدفاع عمير بيريتس الذي ينتقده التقرير بشدة. ورأى 29% من الاسرائيليين ان الشخصية الاكثر قدرة على القيام بمهام رئيس الوزراء حاليا هي بنيامين نتانياهو زعيم حزب الليكود اليميني المتطرف تليه وزيرة الخارجية تسيبي ليفني (20%) التي تنتمي الى حزب كاديما ثم النائب العمالي عامي ايالون (14%) فرئيس الوزراء الاسبق ايهود باراك (10%). ويأتي بعد باراك النائب عن الليكود سيلفان شالوم (8%) يليه اخيرا اولمرت (6%). واجري الاستطلاع على عينة تمثيلية للاسرائيليين لم يحدد حجمها وحدد هامش الخطأ فيه ب5،4%.