في إشارة واضحة لمسألة السلام مع سورية أسقط الكنيست مشروع قانون لالغاء ضم هضبة الجولان السورية المحتلة. وصوت نواب الائتلاف والمعارضة اليمينية في الكنيست الاسرائيلي ضد قانون بادر اليه عضو الكنيست رئيس الجبهة الديمقراطية لسلام والمساواة محمد بركة، ويقضي بالغاء قانون ضم هضبة الجولان السورية المحتلة، الذي اقره الكنيست في نهاية العام 1981، وبعد ثلاثة ايام صدر قرار مجلس الأمن الدولي رقم 497 الذي يؤكد عدم شرعية قانون الضم الاسرائيلي. وبين بركة إن التسمية الحقيقية لقانون ضم الجولان، هو قانون منع وعرقلة السلام مع سورية، فجميع ساسة اسرائيل مدركون لحقيقة ان ثمن السلام مع سورية هو اعادة هضبة الجولان السورية المحتلة، وهذا ما سيتم عاجلا أم آجلا.

مصادر
سورية الغد (دمشق)