اعربت الولايات المتحدة واسرائيل عن تحفظهما أمس حول فرص نجاح محادثات سلام منفصلة بين اسرائيل وسوريا. وبين المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية شون ماكورماك ان هذه المسألة التي تقسم الحكومة الاسرائيلية جرى بحثها "بشكل مقتضب" خلال المحادثات التي جرت في واشنطن بين نائب رئيس الحكومة الاسرائيلية شاوول موفاز ووزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس. واشار الى ان الولايات المتحدة لا تنوي ان "تملي على اسرائيل سياستها الخارجية" مضيفا "لكننا ندرس سلوك سوريا اخيرا". كما انتقد سلوك سورية معتبرا أنه "لا يقدم إشارات الى باقي العالم على انها مستعدة للعب دور بناء وايجابي للوصول الى منطقة اكثر هدوءا واكثر امنا". بينما اعتبر موفاز الذي يشغل ايضا منصب وزير النقل انه من الافضل العمل على المسار الفلسطيني. وقال للصحافيين لدى خروجه من وزارة الخارجية "يجب ان تتركز اولوياتنا على المحادثات مع الفلسطينيين".

مصادر
وكالة الانباء الفرنسية (فرنسا)
سورية الغد (دمشق)