أعلنت الكويت أمس أنها لن تسمح للولايات المتحدة باستخدام أراضيها لشن هجوم عسكري على إيران، وطالبت طهران في الوقت ذاته بأن تلتزم بالقرارات الدولية، في إشارة إلى قرارات مجلس الأمن.

وسئل وزير الدفاع والداخلية الكويتي الشيخ جابر المبارك الصباح على هامش جلسة للبرلمان عما اذا كانت الولايات المتحدة قد طلبت من الكويت تقديم تسهيلات على الأراضي الكويتية لضرب إيران، فأجاب “امريكا لم تطلب، وان طلبت لن نسمح لأي أحد باستخدام أراضينا”.

وسئل الوزير ايضاً بشأن تصريحات لمسؤولين ايرانيين هذا الأسبوع هددوا فيها بأن ايران سترد على أي هجوم امريكي باستهداف القواعد العسكرية الأمريكية في منطقة الخليج، فقال ان “الكويت ترفض أي اجراءات تزيد من حدة التوتر في الخليج”.

واضاف: “ان المدخل السليم والمنطقي لإعادة الاستقرار إلى المنطقة هو من خلال الالتزام بالقرارات الدولية”.

وخلص الشيخ جابر الى القول: “لا يجب الحديث عن اجراءات عسكرية بل الاحترام الكامل للقرارات الدولية”. (أ.ف.ب)

مصادر
الخليج (الإمارات العربية المتحدة)