شن مسلحو ’’حماس’’ هجمات عنيفة ودموية أمس على مراكز القوات الأمنية في كافة أرجاء غزة مما أدى إلى مقتل 22 شخصاً أغلبهم من عناصر ’’فتح’’، فيما اعتبر هجوم ’’تصفية’’• ليصل عدد ضحايا ’’حرب الجنون’’ الفلسطينية منذ 7 يونيو الحالي إلى 70 قتيلاً• وأمهلت ’’حماس’’ عناصر ’’فتح’’ حتى الغد (الجمعة) لتسليم أسلحتهم، فيما وصفته ’’فتح’’ بأنه مخطط انقلاب عسكري• وأعلنت ’’حماس’’ أنها فرضت سيطرتها على جميع المقار الأمنية التابعة لحركة ’’فتح’’ في مختلف أنحاء قطاع غزة فيما عدا أربع مناطق رئيسية في مدينة غزة• وأضاف بيان للحركة أن مناطق شمال وجنوب غزة أصبحت تخضع لها كاملة• و فجرت عناصر ’’حماس’’ مقر الأمن الوقائي في مدينة خان يونس، وطوقت منذ الصباح الباكر مقر قيادة الأمن الوطني والأجهزة الأمنية بالمدينة، ومقر المخابرات بشمال غرب غزة• وأكدت ’’كتائب عز الدين القسام’’ الجناح العسكري لـ’’حماس’’ أنها أحكمت قبضتها على شمال غزة باستيلائها على قاعدة رئيسية لقوات الأمن التابعة لعباس• وأمهلت ’’كتائب القسام’’ ما وصفتهم بـ ’’الانقلابيين’’ في شمال غزة - في إشارة إلى عناصر ’’فتح’’- حتى مساء الغد (الجمعة) لتسليم أسلحتهم• ورداً على المهلة، أمرت القيادة العليا لقوات الأمن الوطني الفلسطيني عناصرها بالبقاء في مواقعهم والدفاع عن المقرات الأمنية• تفجير مقر الأمن الوقائي وشهدت مدينة خان يونس تفجيرات واشتباكات عنيفة• وفي عملية جديدة من نوعها في الاقتتال الداخلي، قام مسلحون من ’’حماس’’ بتفجير مقر الأمن الوقائي في خان يونس، وأعلن مسؤول من ’’فتح’’ أن 13 من أفراد جهاز الأمن الوقائي التابع للرئيس الفلسطيني محمود عباس ’’أبو مازن’’ قتلوا في التفجير • فيما ذكرت مصادر أخرى أن اثنين قتلا داخل المقر وقتل آخر خارج المقر فيما جرح 26 من أفراد الأمن• وقال مدير عام الأمن الوقائي يوسف عيسى إن عناصر ’’القسام’’ قاموا بتفجير مقر الأمن الوقائي في خان يونس من خلال حفر نفق أسفل المقر وزرع عبوة ناسفة كبيرة الحجم أسفر عن سقوط ضحايا وجرحى• في المقابل، نفت ’’حماس’’ أن يكون عناصرها قد حفروا نفقاً تحت مقر الأمن الوقائي• وهاجم مسلحون من ’’حماس’’ منطقة قريبة من منزل مسؤول بـ’’فتح’’ وقتلوا 6 من عناصر ’’فتح’’ في قال استمر عدة ساعات• ووفقا لمصادر طبية قتل اثنين من ’’فتح’’ وفتاة في الخامسة عشرة من عمرها وثلاثة أشخاص مجهولين، فيما أصيب عشرة آخرون بينهم مسلح من ’’حماس’’إصابته خطيرة في اشتباكات متفرقة• وفي مخيم المغازي، قتل عناصر ’’القسام’’ أحد أفراد الأمن الوطني خلال اقتحامهم مقر الأمن في المنطقة وسط غزة• وقتل اثنان من موظفي ’’الأونروا’’ المحليين وأصيب خمسة آخرون في خان يونس أيضاً• وذكر شهود عيان أن اشتباكات مسلحة دارت منذ الصباح قرب مقر المخابرات العامة شمال غزة والمعروف باسم ’’مخابرات المشتل’’• وأوضح شهود أن دوي انفجارات وانفجار قذائف هاون وقذائف مضادة للدروع ’’آر•بي•جي’’ أطلقت في اتجاه المقر الذي تحصن داخله عشرات المسلحين من المخابرات• ومن جانبه، أكد المتحدث باسم ’’فتح’’ توفيق أبو خوصة أن ما يحدث هو ’’مخطط لانقلاب عسكري يأتي في إطار خطة مسبقة ومحكمة للسيطرة على قطاع غزة’’• وأضاف أن ’’حماس وضعت المؤسسة الأمنية والعسكرية هدفاً لضربها وتدميرها’’، معتبراً أن ’’جزءاً أساسياً من أجندة حماس هو ضرب المؤسسة العسكرية وإنهاؤها على أمل أن تفرض سيطرتها بالقوة على المجتمع الفلسطيني’’• من جانبها اعلنت حماس استيلائها على المعبر الحدودي لرفح• غزة •• مدينة أشباح وخلت شوارع غزة فيما انتشر مسلحون من ’’حماس’’ وأقاموا حواجز عسكرية في المدينة• وقال حسام عوكل (38 عاما) من سكان منطقة المشتل شمال غزة لوكالة الأنباء الفرنسية ’’منذ الفجر وقعت مواجهات دموية قتل فيها عدد من المسلحين وجثثهم في الشارع’’• وأضاف أن هناك ايضا جرحى ’’لكن لم يستطع أحد الوصول لإنقاذهم حتى سيارات الإسعاف والسيارات المدنية لم تسلم من الرصاص والقذائف’’• وقال عوكل ’’إن ما يحدث في غزة هو حرب شوارع وحرب أبراج وحرب كراسي وحرب مناصب ونحن نعيش ظروفا أسوأ من ايام الاحتلال الإسرائيلي لغزة’’• وأضاف ’’قمت بإخلاء عائلتي من أبراج أسكن فيها إلى مكان اخر لا توجد فيه مقرات للسلطة على أمل أن يكون أكثر أمانا’’• النار تشتعل في الضفة وتدحرجت كرة ’’العنف’’ إلى الضفة الغربية، حيث اشتبك عناصر من ’’فتح’’ و’’حماس’’ في نابلس• وذكرت مصادر أمنية أن الصدامات بدأت عندما حاصر مقاتلون من ’’كتائب شهداء الأقصى’’ الجناح العسكري لحركة ’’فتح’’ مكتباً لـ’’حماس’’ لإنتاج برامج سمعية وبصرية• وقال المصدر إن ناشطين مسلحين من ’’حماس’’ تدخلوا ووقع تبادل لاطلاق النار بين الجانبين• وأكدت ’’كتائب الأقصى’’ أنها خطفت سبعة موظفين من المكتب التابع لـ’’حماس’’• وهددت ’’كتائب الأقصى’’ بقتل محمد محاريق أحد قيادات ’’حماس’’ في رام الله بالضفة الغربية• ووقع تبادل لاطلاق النار في مخيم عين بيت الما للاجئين• وفي جنين اعلنت كتائب شهداء الاقصى ان حماس اصبحت حركة محظورة واحتل مقاتلو فتح المكاتب والمدارس والجمعيات التابعة لـ حماس.

مصادر
الاتحاد (الإمارات العربية المتحدة)