أعطى أمير دولة العراق الإسلامية أبو عمر البغدادي في تسجيل صوتي بث أمس على الانترنت، الإيرانيين مهلة شهرين للتوقف عن دعم الشيعة في العراق وتوعدهم ’بحرب ضروس’ في إيران ودول المنطقة. وقال أبو عمر البغدادي في التسجيل الصوتي، الذي يتعذر التأكد من صحته، ’نمهل الفرس عموما وحكام إيران خصوصا شهرين لسحب كل أنواع الدعم لرافضة العراق والتوقف عن التدخل المباشر وغير المباشر في شؤون دولة الإسلام’، مضيفا ’وإلا فانتظروا حربا ضروسا لا تبقي فيكم ولا تذر، قد اعددنا لها العدة منذ أربع سنوات ولم يبق إلا إصدار الأوامر ببدء الحملة، فلا والله لن نستثني بقعة فيها الفرس المجوس لا في إيران ولا في غيرها من دول المنطقة’. ووجه أبو عمر البغدادي كذلك تحذيرا إلى التجار السنة في إيران وفي دول الخليج العربية من الشراكة التجارية مع شيعة لان تجارتهم ستكون ’عرضة للضربات’ من قبل دولة العراق الإسلامية التي يهيمن عليها تنظيم القاعدة. كذلك انتقد البغدادي في التسجيل القادة الأكراد لتحالفهم مع الشيعة في حكومة العراق، واتهمهم بالترويج للأخلاقيات البغيضة والكريهة، كالشيوعية والعلمانية على حد قوله.

مصادر
وكالة الانباء الفرنسية (فرنسا)