بدأت إسرائيل، أمس، مناورات عسكرية جديدة في الجولان السوري المحتل، تستمر ثلاثة أيام ويشارك فيها آلاف الجنود ومئات الآليات العسكرية، تزامنت مع وصول وزيرة الخارجية الاميركية كوندليسا رايس الى تل أبيب حيث أعلنت أن واشنطن «لن تضع عراقيل» أمام مفاوضات سلام قد تجري بين إسرائيل وسوريا، لكنها عبرت عن استياء واشـنطن من «السلوك السوري» في المنطقة. راجع تفاصيل اخرى في الصفحة ,14 وفي صفحة «بعيون عربية» (رقم 13) عن احتمالات الحرب والسلام بين سوريا وإسرائيل.

مصادر
السفير (لبنان)