ـ اعلنت البحرية الاميركية انها بدأت أمس سلسلة من التدريبات في مياه الخليج تشارك فيها حاملة طائرات اميركية وسفينتان هجوميتان. وقال الاسطول الخامس الاميركي المتمركز في البحرين في بيان له انه بدأ تدريبات على الاستجابة للازمات تستمر خمسة ايام وتشمل قوات برمائية وجوية وطبية في الخليج. واوضح الكوماندر جاي تشيمبرز ’السيناريو يمثل تحديا، لكنه يعدنا لحرب حقيقية’. اضاف ان المناورات صممت للتدريب على استجابة منسقة لكارثة طبيعية او ازمة في المنطقة. وقالت البحرية ان التدريبات في الخليج تقودها قوة مهام تشمل السفينة الحربية ’واسب’ وسفينة مهاجمة برمائية. وتحمل السفينة التي تشبه حاملة طائرات صغيرة، طائرات هليكوبتر لمشاة البحرية وقوارب إنزال برمائية. ومضت تقول ان حاملة الطائرات انتربرايز ومجموعتها القتالية وسفينة كيرسارج ومجموعتها بدأت التدريب في المياه المفتوحة. ومجموعة كيرسارج هي مجموعة برمائية هجومية اخرى مجهزة بطائرات هليكوبتر وقوارب انزال. ويعمل مشاة البحرية من على السفينة المصممة للانتشار السريع. وذكرت البحرية ’عدة مجموعات ضاربة قادرة على تنفيذ نطاق واسع من العمليات’.